الاقتصادي

214,4 مليون درهم أرباح «الواحة كابيتال» بنمو 38%

مشروع المركز في المصفح التابع لشركة الواحة لاند (الاتحاد)

مشروع المركز في المصفح التابع لشركة الواحة لاند (الاتحاد)

أبوظبي (الاتحاد) - قفز صافي أرباح شركة الواحة كابيتال في نهاية عام 2012 بنسبة 38,1% ليصل إلى نحو 214,44 مليون درهم مقابل صافي أرباح بلغ نحو 155,31 مليون درهم بنهاية عام 2011، بحسب النتائج المالية المعلنة أمس.
وشمل النمو جميع المؤشرات المالية للشركة التي أقرها مجلس الإدارة خلال اجتماع عقد برئاسة حسين جاسم النويس، نتيجة الأداء الجيد الذي حققته محفظتها المالية بمختلف مكوناتها.
وشهدت الأرباح التشغيلية نمواً بلغ 21,1% لتصل إلى 464,21 مليون درهم بنهاية عام 2012، ارتفاعاً من 386,5 مليون درهم بنهاية عام 2011.
وقال حسين جاسم النويس رئيس مجلس إدارة الواحة كابيتال، إن النمو المستمر في صافي الأرباح بشكل عام والأرباح التشغيلية بشكل خاص «يعكس قدرتنا المتنامية على الاستحواذ على حصة أكبر من السوق الاستثمارية».
ولفت النويس إلى أن الشركة تمكنت خلال الربع الأخير من العام الماضي من مضاعفة أرباحها.
وقال «وصلنا إلى نتائج استثنائية في الأشهر الثلاثة الأخيرة من العام الماضي، حيث قفزت من نحو 92,95 مليون درهم إلى 183,47 مليون درهم».
وأضاف «خلال العام الماضي، اتخذنا قرارات استراتيجية مهمة لهيكلة الشركة بهدف تحقيق عوائد قوية ومستدامة للمساهمين، وقد ظهرت نتائج تلك القرارات جلية على النتائج المالية للشركة»، متوقعاً استمرار النمو وتحقيق مزيد من الإنجازات المالية والاستثمارية.
من جهته، قال سالم راشد النعيمي الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لشركة الواحة كابيتال «لدينا في الواحة كابيتال فريق استثمار ذو كفاءة عالية ومجموعة مميزة من الاستثمارات المحتملة التي تمكننا أن نضيف القيمة إلى مساهمينا ونحقق عوائد مجزية لهم من خلالها».
وأضاف «من الناحية التشغيلية، سنحافظ على نهجنا الحريص في الإدارة المالية، وسنواصل التركيز على زيادة كفاءتنا في طريقة إدارة الأصول التابعة لنا».
وتشير البيانات المالية للشركة إلى ارتفاع قيمة أصول «الواحة كابيتال» إلى 4,44 مليار درهم، مقارنة بـ4,2 مليار درهم في العام السابق.
كما قفز إجمالي حقوق المساهمين من 232,2 مليون درهم بنهاية عام 2011 إلى نحو 344,2 مليون درهم بنهاية عام 2012.
وأوضح النعيمي أن محفظة الشركات الرئيسية شهدت تطورات إيجابية خلال عام 2012.
فقد قامت شركة «إيركاب» القابضة المدرجة في بورصة نيويورك بالتوقيع على تمويل جديد بقيمة 1,5 مليار دولار، وشهد أسطولها تطورات إيجابية في عام 2012.
وأضاف أن الشركة قامت بشراء 20 طائرة جديدة، وتسليم 35 طائرة بموجب عقود إيجار موقّعة، كما وقّعت عقوداً جديدة لتأجير 47 طائرة، لافتاً إلى أن الشركة تمكنت من بيع 70 طائرة ضمن استراتيجيتها للحفاظ على أسطول حديث، وذلك من خلال تقليص متوسط عمر طائرات الشركة من 5,8 سنة إلى 5,1 سنة.
وتشرف «إيركاب» حالياً على محفظة تتضمن 333 طائرة تملكها أو تديرها.
وتصل قيمة مجموع أصول الشركة إلى 10 مليارات دولار (36,7 مليار درهم).
وأشار النعيمي إلى أن «إيركاب» واصلت خلال العام الماضي مبادرة إعادة شراء الأسهم التي بدأت في العام السابق، حيث قررت الواحة كابيتال عدم المشاركة في البرنامج لعام 2012، ما أدى إلى زيادة حصة الشركة في «إيركاب» من 21,3% بنهاية عام 2011 إلى 26,3% في نهاية عام 2012.
أما بالنسبة لمجموعة «ستانفورد مارين» (أس أم جي)، شركة خدمات النفط والغاز التي تمتلك شركة الواحة كابيتال حصة فيها بنسبة 49%، فقد سجلت معدلات توظيف بنسبة 90% عام 2012، ونجحت في تجديد العقود لإحدى عشرة سفينة. كما تسلمت الشركة سفينتين جديدتين تم تأجيرهما.
وأوضح النعيمي أن «أس أم جي» قامت بتوسيع رقعة أعمالها إلى شرق أفريقيا من خلال نجاحها في مناقصة لعقد جديد في تنزانيا.
وفي الوقت ذاته، استحدثت «جراند ولد»، ذراع الشركة لبناء السفن، قسماً جديداً لإصلاح السفن في إمارة الفجيرة، وحصلت على عقد جديد لتصميم وبناء وتسليم قاربين لمجموعة الفجيرة الوطنية.
كما قامت «أس أم جي» بافتتاح منشأة جديدة وفريدة من نوعها لبناء السفن في مدينة دبي الملاحية، الأمر الذي من شأنه رفع حجم الطاقة الإنتاجية بشكل ملحوظ.
وفيما يتعلق بأداء دنيا للتمويل، قال النعيمي «واصلت دنيا للتمويل، شركة خدمات تمويل الأفراد في دولة الإمارات التي ساهمت شركة الواحة في تأسيسها وتملك فيها حصة نسبتها 25% مسار نموها القوي وضاعفت حجم صافي أرباحها بنحو أربعة أضعاف خلال عام 2012». وارتفعت إيرادات «دنيا للتمويل» بنسبة 37,4% إلى 267 مليون درهم، كما نمت قاعدة العملاء بنسبة 28% إلى 113,6 ألف عميل. وأوضح النعيمي أن القروض زادت بنسبة الثلث خلال عام 2012.
وأنشأت الشركة أيضاً شركة «خدمات دنيا»، وهي شركة توفر خدمات التعاقد الخارجي للمؤسسات المالية وغيرها.
وفيما يتعلق بشركة الواحة لاند، ذراع التطوير العقاري التابعة للواحة كابيتال، أتمّت الشركة المرحلة الأولى من مشروع «المركز» متعدد الاستخدامات للصناعات الخفيفة والمخازن عام 2012.
وشهد المشروع اهتماماً في مجال تأجير قطع الأراضي ذات الخدمات المتصلة، والوحدات العقارية بمساحات تتراوح بين 250 متراً مربّعاً و12 ألف متر مربّع، إضافة إلى إمكانية حلول البناء حسب الطلب والبناء على أساس نظام الإنجاز الكامل (من التصميم إلى التسليم)، ويشهد مشروع «المركز» حالياً عقوداً في المراحل النهائية للإنجاز.