ألوان

تدريب «فرسان القافلة الوردية»

إحدى ورش العمل الطبية للقافلة الوردية (أرشيفية)

إحدى ورش العمل الطبية للقافلة الوردية (أرشيفية)

الشارقة (الاتحاد)

تنظم مسيرة فرسان القافلة الوردية، إحدى مبادرات جمعية أصدقاء مرضى السرطان، المعنية بتعزيز الوعي بسرطان الثدي وتقديم الفحوص الطبية المجانية للكشف المبكر عنه، ورشتين تدريبيتين متخصصتين لفريقها الطبي المؤلف من الأطباء والممرضات والاستشاريين المتطوعين، استعداداً لانطلاق مسيرة فرسانها الثامنة خلال الفترة من 28 فبراير الجاري حتى السادس من مارس المقبل.
ويأتي تنظيم الورشتين بهدف تعزيز مهارات تشخيص الإصابة بسرطان الثدي وتقديم الاستشارات الطبية، لتعزيز جودة الخدمات المجانية التي تقدمها القافلة للمواطنين والمقيمين على امتداد خارطة الوطن.
وتنظم الورشتان في أعقاب النجاح الذي حققته مسيرة فرسان القافلة الوردية خلال السنوات السبع الماضية، والتي تكللت بالكشف عن 47 حالة، تم تشخيصها بمرض سرطان الثدي، وتقديم العلاج في الوقت المناسب للمصابين.
وقالت الدكتورة سوسن الماضي، المدير العام لجمعية أصدقاء مرضى السرطان، رئيس اللجنة الطبية والتوعوية للقافلة الوردية: «نسعى خلال هذا العام إلى إحداث فرق حقيقي في نوعية الخدمات الطبية والجهود التوعوية التي تقدمها مسيرة فرسان القافلة الوردية، لذا حرصنا في دورة هذا العام على تنظيم ورش تدريبية متخصصة لإعداد فريق طبي مدرّب تدريباً عالياً لتحقيق أعلى المعايير الممكنة في مجال تقديم خدمات التشخيص والاستشارات الطبية.