الاقتصادي

حمدان بن راشد يفتتح فعاليات معرض «جلفود 2018»

حمدان بن راشد خلال جولته في المعرض (من المصدر)

حمدان بن راشد خلال جولته في المعرض (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

افتتح سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم، نائب حاكم دبي وزير المالية أمس، فعاليات الدورة الثالثة والعشرين لأحد أكبر المعارض التجارية السنوية المتخصصة بالأغذية والمأكولات في العالم في مركز دبي التجاري العالمي.
ويعتبر جلفود أول فعالية تجارية رئيسة من نوعها في العالم في مجال الأغذية والمأكولات تمتد على مساحة مليون قدم مربعة، ومن المتوقع أن تستقطب أكثر من 90 ألف زائر من المتخصصين في القطاع و120 جناحاً. ويرحب المعرض برؤساء دول ووزراء ومسؤولين حكوميين واتحادات تجارية وطنية.
وأثناء تجوله في أرجاء المعرض الذي تمتد فعالياته خمسة أيام في مركز دبي التجاري العالمي، استعرض سموه أحدث الابتكارات والتقنيات الكفيلة بإعادة تعريف المشهد الخاص بقطاع الأغذية، بينما يتطلع أبرز اللاعبين في القطاع نحو تلبية الطلب المتزايد للسكان الأصغر سناً.
ويتألق المعرض بمشاركة أكثر من 5 آلاف شركة إقليمية ودولية في ثمانية أقسام تضم المشروبات، ومنتجات الألبان، والدهون والزيوت، والمنتجات الصحية والمواد العضوية، والبقول والغلال والحبوب، واللحوم والدواجن، والعلامات التجارية الكبرى، والأطعمة العالميّة.
وتؤكد الجهات المشاركة رغبتها في الحصول على حصة في السوق الإقليمية المتنامية لقطاع الأغذية والذي يعد أحد أكبر القطاعات الصناعية، حيث ساهم بنحو 77.5 تريليون دولار أميركي في الاقتصاد العالمي خلال عام 2017 وفقا لتقرير جلفود حول أبرز ملامح وآفاق نمو قطاع المأكولات والمشروبات العالمي.
ومن المتوقع أن يشهد هذا القطاع نموا سنويا مركبا بمعدل 2.9 % في الفترة من 2017-2030. ويعود ذلك جزئيا إلى تزايد عدد السكان في أسواق آسيا والمحيط الهادئ والشرق الأوسط وشمال أفريقيا والتحول نحو الأغذية المعلبة والجاهزة.
وقالت تريكسي لوه ميرماند، نائب الرئيس الأول لإدارة المعارض والفعاليات لدى مركز دبي التجاري العالمي: «يشهد قطاع الأغذية والمأكولات في الإمارات والمنطقة على نطاق واسع نمواً كبيراً، مما يتيح مجموعة متنوعة من الفرص التجارية الواعدة للشركات المحلية والإقليمية والدولية على حد سواء. ويواصل المعرض اعتباره مؤشراً متميزاً للقطاع، ويعد المنصة الأمثل للمتخصصين في هذا المجال والباحثين عن فرص التواصل واستكشاف سبل العمل الجديدة».
وتعتبر «منطقة الاكتشاف» من فعاليات المعرض الجديدة هذا العام، حيث تستعرض الشركات العارضة المنتجات المطلقة حديثاً في صالة تفاعلية وحصرية. وتضم المنطقة أقساماً عمودية لمنتجات الألبان والمشروبات الساخنة والمشروبات الباردة واللحوم والدواجن والمنتجات الصحية والمواد العضوية والحلويات والوجبات الخفيفة والتوابل.
ويشهد جلفود عودة فعاليات مثل «عالم الأغذية الحلال»، أكبر معرض تجاري سنوي متخصص بالأغذية الحلال في العالم ومسابقة رابطة الطهاة الإماراتية صالون كولينير، وهي أكبر مسابقة فردية للطهاة في العالم و»مسابقة الإبريق العالمية 2018» التي تنظمها شركة وورلد كوفي إيفينتس، وجوائز جلفود للابتكار التي تكرّم التميّز والابتكار على مستوى قطاع المأكولات والمشروبات الإقليمي وتختتم بحفل متميز لتوزيع الجوائز في قاعة مسرح المدينة مساء اليوم.

..ويطلق بوابة «زاد»

أطلق سمو الشيخ حمدان بن راشد آل مكتوم نائب حاكم دبي وزير المالية رئيس بلدية دبي خلال تفقده أمس منصة الدائرة في معرض الخليج للأغذية 2018 «جلفود» البوابة الذكية «زاد» وهو نظام اتحادي لتصنيف وتسجيل الأغذية.
وتعرض البلدية في منصتها بالمعرض المقام في مركز دبي التجاري العالمي في الفترة من 18 حتى 22 فبراير الحالي أبرز خدماتها في مجال سلامة الغذاء، كما تنظم ورشة عمل حول إجراءات ومتطلبات عمليات استيراد وتصدير الشحنات الغذائية.
وقالت إيمان البستكي مديرة إدارة سلامة الغذاء في بلدية دبي، إن الإدارة تستهدف من خلال مشاركتها في المعرض تجار الأغذية والموردين لتعريفهم بأبرز الخدمات والبرامج التي تقدمها البلدية لهم ومنها برنامج استيراد وإعادة تصدير الأغذية الإلكتروني، والذي يحتوي على فرعين الفرع الأول خاص بطلبات ما قبل الاستيراد، والفرع الثاني خاص بطلبات ما بعد الاستيراد، حيث سيتم خلال المعرض عرض المعلومات حول الفرع الأول وتتضمن الإجراءات اللازمة في عملية إنشاء حساب في البرنامج، وكيفية تسجيل المؤسسة الغذائية وحصول المواد الغذائية المستوردة على الموافقة، ومتطلبات البيانات الغذائية باللغة العربية ومواصفات الأطعمة المقبولة، ودفع إيداع الضمان والوثائق والمشترطات اللازمة لقبول الواردات الغذائية.
وأضافت أن المعلومات الخاصة بالفرع الثاني للبرنامج تتضمن عرض الإجراءات التي تنفذ بعد الاستيراد ومسؤوليات المشرف الصحي لفئة تجار الأغذية ومرحلة التفتيش والوثائق اللازمة وأخذ العينات والاختبار والإجراءات اللازمة إذا لم تتم الموافقة على شحنة للتوزيع ونقل شحنة من وإلى إمارة أخرى.
وأوضحت أن منصة البلدية تقدم خلال المعرض معلومات عن المشرف الصحي لفئة تجار الأغذية «PIC».