منوعات

مقتل قناص أميركي شهير بإطلاق نار

‎بعد الفتاة التي غنت في حفل تنصيب الرئيس الأميركي باراك أوباما، فجعت الولايات المتحدة بأحد أبنائها المشهورين في حادث آخر لإطلاق النار في الشوارع?.?

‎وبحسب صحيفة ?"?سو اس أيه توداي?"?، فقد قتل كريس كايل الجندي السابق في سلاح البحرية وكاتب كتاب ?"?قناص أميركي?"? الشهير في إطلاق نار عشوائي في تكساس?.?

‎ونقلت الصحيفة عن العمدة تومي برايانت أن كايل، 38 عاما، وجد قتيلا ومعه رجل آخر في حقل رماية?.?

‎ولم يتمكن المحققون حتى الآن من تحديد هوية الضحية الثانية?.?

وقال شهود عيان للمحققين إن رجلا أطلق النار على القتيلين مساء السبت ثم هرب في سيارة بيك آب يملكها أحد الضحيتين?.?

‎وأفادت تقارير صحفية أن المسلح اعتقل لاحقا في جنوب شرق دالاس وأنه ستوجه إليه التهمة?.? ?ولم تتضح بعد أسباب ودوافع إطلاق النار.?

‎?واشتهر كايل بكتابه الذي صنف ضمن أكثر الكتب مبيعا "قناص أميركي: سيرة ذاتية لأكبر قاتل قناص في التاريخ العسكري في الولايات المتحدة"، ويعرض فيه بالتفصيل قتله لأكثر من 150 متمردا من 1999 إلى 2009.?

‎?وكان كايل ملاحقا قضائيا من قبل حاكم مينسوتا السابق جيس فنتورا بسبب مقطع من الكتاب قال فيه إنه وجه لكمات إلى الوالي أثناء عراك عام 2006 في مقهى بسبب تصريحات غير وطنية. لكن فنتورا نفى الحادثة وقال إن كايل شهّر به.?

‎تأتي الحادثة بعد أيام قليلة من مقتل المراهقة الأميركية هاديا بندلتون في إطلاق نار عشوائي في مدينة شيكاغو بعد عودتها من واشنطن حيث شاركت مع طلاب مدرستها في أداء أغنية في حفل تنصيب الرئيس باراك أوباما?.?

وشهدت الولايات المتحدة مؤخرا العديد من حوادث إطلاق النار كان أكثرها دموية مقتل 27 شخصا بينهم 18 طفلا عندما فتح مسلح النار في مدرسة ابتدائية في مدينة نيوتاون بولاية كونيتيكت.

وقد أدت هذه الحوادث المأساوية إلى إثارة نقاش عام حول القانون المنطمة لحمل الأسلحة النارية الشخصية بين داع إلى عدم منعها ومطالب بقوانين تنظم بيعها.