الاقتصادي

«طيران الإمارات» ترفع سعتها المقعدية إلى زامبيا وزيمبابوي بنسبة 50? الشهر المقبل

طائرة تابعة لطيران الإمارات (الاتحاد)

طائرة تابعة لطيران الإمارات (الاتحاد)

دبي (الاتحاد) - ترفع شركة طيران الإمارات السعة المقعدية على رحلاتها إلى زامبيا وزيمبابوي اعتباراً من الأول من فبراير المقبل بنسبة 50?، وذلك عندما تستخدم طائرة أكبر سعةً من طراز بوينج 777-300ER بين دبي ولوساكا وهراري.
وقالت الشركة في بيان صحفي أمس إن البوينج 777-300ER ذات الـ354 مقعداً، ستصبح أطول طائرة ركاب تهبط في مطاري لوساكا وهراري، وستحل محل طائرة الإيرباص A330-200 المستخدمة حالياً وسعتها 237 راكباً، ما سيوفر 50% زيادة في السعة المقعدية المتاحة.
ويأتي قرار “طيران الإمارات” تطوير الخدمة إلى هاتين الوجهتين الحيويتين لتلبية الطلب الكبير على السفر، وذلك عقب مرور عام واحد فقط على انطلاقها. فقد زاد عدد الركاب على رحلات الناقلة إلى هاتين العاصمتين الأفريقيتين منذ 1 فبراير 2012 حتى اليوم عن 550 ألفاً.
وقال جون لوك جيرليه، نائب رئيس أول “طيران الإمارات” للعمليات التجارية لمنطقة أفريقيا “تواصل نمو الطلب على السفر إلى زامبيا وزيمبابوي منذ بدأنا الخدمة، لذلك رأينا من المناسب زيادة السعة المقعدية في أول فرصة ممكنة، وسوف توفر الطائرة الجديدة نحو 5000 مقعد أسبوعياً على هذا الخط”. وتشمل المحطات الرئيسة التي يقصدها المسافرون من زيمبابوي وزامبيا كلاً من دبي وغوانزو وبكين وهونج كونج ومومباي.
وتشكل البوينج 777-300ER عماد أسطول طيران الإمارات، الذي يضم 82 طائرة من هذا النوع. وهناك 69 طائرة أخرى من نفس الطراز قيد الطلب المؤكد.
والطائرة البوينج 777-300ER الجديدة التي ستخدم زامبيا وزيمبابوي مقسمة إلى ثلاث درجات: 8 أجنحة خاصة في الأولى، و42 مقعداً في درجة رجال الأعمال و304 مقاعد مع مساحات واسعة بين الصفوف في الدرجة السياحية.
وتوفر هذه الطائرة 22% زيادة في طاقة الشحن، ما سيساهم في تعزيز حركة التجارة من وإلى هاتين الدولتين. ونقلت طيران الإمارات منذ إطلاق خدمتها على هذا الخط 5000 طن من الشحنات، ما أتاح للشركات الزيمبابوية والزامبية زيادة صادراتها إلى الخارج، وتشمل هذه الصادرات المواد سريعة العطب، مثل الخضروات والزهور، في حين تشمل الواردات الأدوية ومعدات المناجم.
وأضاف جريليه “تعمل طيران الإمارات على توفير أفضل الخدمات لعملائها، ويعكس قرار استخدام البوينج 777-300ER على خط لوساكا وهراري مدى قوة التزامنا نحو عملائنا في هاتين الدولتين”.
ويستمتع ركاب الطائرة البوينج 777 في جميع الدرجات بنظام الترفيه الجوي ice الحائز العديد من الجوائز العالمية والذي يوفر أكثر من 1400 قناة مرئية ومسموعة بما فيها أحدث الأفلام العالمية وأشهر البرامج التلفزيونية وألعاب الفيديو والكتب المسموعة والموسيقى. وسيتمتع الركاب، بالإضافة إلى البرامج الترفيهية بوجبات طعام شهية يقدمها لهم مضيفون ودودون ينتمون إلى أكثر من 120 جنسية.
وتشغل طيران الإمارات حالياً أسطولاً مكوناً من 195 طائرة حديثة وتعتبر أكبر مشغل في العالم لطائرات الإيرباص العملاقة A380 والبوينج 777. وتسير الناقلة رحلاتها حالياً إلى 128 وجهة في 74 دولة حول العالم.