الرياضي

الكاراتيه الإماراتي على منصات التتويج في ختام «الدوري العالمي»

علي معالي (دبي)

سيكون الكاراتيه الإماراتي اليوم على منصات التتويج في اليوم الختامي لبطولة الدوري العالمي «البريميرليج» بدبي، من خلال ناديي الشارقة والنصر، حيث يسدل الستار على البطولة المقامة بصالة نادي الوصل، التي شارك فيها كوكبة من نجوم اللعبة في العالم على مستوى الرجال والسيدات.
وكان نادي الشارقة للرجال قد تأهل للعب اليوم على الميدالية البرونزية أمام بطل أذربيجان، في حين سيلعب فريق نادي النصر للكاتا جماعي سيدات ضد الفريق التركي في النهائي ليضمن العميد ميدالية فضية على الأقل إن لم يكن برونزية، ويضم فريق الشارقة اللاعبين مروان المازمي، خليفة العبار، أمين العوضي، ومن سيدات النصر حميدة حاجي.
وبرنامج اليوم وهو الختامي سيكون كالتالي: اللعب على المركز الثالث من العاشرة صباحاً حتى الثانية ظهراً، ومن الساعة الثانية والنصف ظهراً وحتى الرابعة والنصف عصراً ستقام المنافسات على الميدالية الذهبية.
ويرى اللواء ناصر عبدالرزاق الرزوقي رئيس اتحاد الكاراتيه، نائب رئيس الاتحاد الدولي أن هذه البطولة التي تقام تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي للمرة الثالثة على التوالي لاقت الإعجاب منذ قدوم كل المشاركين، سواء قيادة الاتحادات الرياضية أو الحكام وكذلك الرياضيين المشاركين وتضم أفضل اللاعبين لأن البطولة أصبحت واحدة من البطولات المؤهلة لدورة الألعاب الأولمبية طوكيو 2020، حيث سيكون العام الجاري والمقبل هو الحاسم في تجميع أكبر عدد من النقاط من أجل التواجد في الحدث الأولمبي الكبير للمرة الأولى.
وأضاف: بدأنا هذه البطولة بدورة خاصة بالحكام واحتوت على عدد كبير من الحكام للمرة الأولى في العالم، وفي عمر الكاراتيه، أضف إلى ذلك أفضل تنظيم وهو ما تحدث عنه الجميع من المشاركين كافة، حيث جاءت الإشادة لحسن التنظيم وما قامت به اللجنة المنظمة خاصة على ساحة التحكيم.
وتابع: فرنسا سبقتنا هذا العام في استضافة الجولة الأولى، ولكن ما نشاهده في الجولة الثانية في دبي لا مثيل في أي جولة من الجولات، وهذا بشهادة المشاركين، وهذه البطولة تجمع بين المنتخبات والأندية، وهي ميزة مهمة للغاية في هذه البطولة التي حظيت بمشاركة واسعة.
ووجه هشام سري السكرتير الفني بالاتحاد عضو لجنة مسابقات البطولة الدعوة إلى جماهير اللعبة للحضور لليوم الختامي للاستمتاع بعدد من المباريات القوية قائلًا: المصنف الياباني كيونا سيلاقي الإسباني دميان كوانتيرو المصنف الثالث عالمياً، في الكاتا رجال فردي، والأذربيجاني الأسطوري رافاييل ضد بطل المجر، والسباق الرهيب بين اللاعبين يؤكد رغبتهم في التواجد في الأولمبياد المقبلة، وهو ما منح المنافسات مذاقاً خاصاً في المواجهات كافة، والبطولة فنياً عالية جداً حيث يتواجد أفضل اللاعبين واللاعبات.