الإمارات

الصحة تعلن بدء حملة التطعيم ضد شلل الأطفال الأحد المقبل

أعلنت وزارة الصحة اليوم إطلاق المرحلة الثانية من حملة التحصين ضد مرض شلل الأطفال في الدولة، وذلك خلال الفترة من 11 إلى 22 يناير الجاري.

تأتي هذه المرحلة بعد انتهاء المرحلة الأولى من الحملة التي انطلقت في 16 نوفمبر الماضي واستمرت أسبوعين بالتعاون والتنسيق مع هيئتي الصحة في أبوظبي ودبي.

وتسعى الحملة إلى تعزيز مناعة الأطفال ضد مرض شلل الأطفال وإستئصاله وتستهدف جميع الأطفال من عمر يوم إلى خمس سنوات و تأتي كجزء من الاستجابة الإقليمية لتفشي مرض شلل الأطفال في الشرق الأوسط.

وأكد سعادة الدكتور حسين عبدالرحمن الرند وكيل وزارة الصحة المساعد لقطاع المراكز الصحية والعيادات رئيس اللجنة المنظمة للحملة خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد في مقر الوزارة بدبي اليوم التزام الوزارة بالتعاون مع شركائها للحفاظ على دولة الإمارات خالية من مرض شلل الأطفال وإبقاء فيروس شلل الأطفال بعيدا عن جميع الأطفال المواطنين والمقيمين والزائرين.

وأشاد بجهود الحكومة الرشيـدة في دولة الإمارات التى تدعم هذه الحملات الوطنية الأمر الذي يتيح الوصول إلى جميع الأطفال بغض النظر عن جنسياتهم، لافتا إلى أن التطعيم مسؤولية وطنية على جميع الآباء والأمهات لاستكمال الجهود والمساعدة في تطعيم الأبناء وحمايتهم من الأمراض.

وأشار إلى نسبة التغطية خلال المرحلة الأولى من الحملة الوطنية للتحصين ضد مرض شلل الأطفال وصلت إلى ما يقارب 80 بالمائة من عدد الأطفال الكلي الواجب تطعيمهم، موضحا أن هذا الإنجاز تم بالتعاون جنبا إلى جنب مع الهيئات الصحية بالدولة.

وقال الدكتور حسين عبدالرحمن الرند: "سنعمل سويا لتطعيم عدد أكبر من الأطفال هذه المرة بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسف" ومنظمة الصحة العالمية"، مشيرا إلى أن الهدف من الحملة منع الإصابة بفيروس شلل الأطفال وتحقيق نسبة تغطية عالية بلقاح شلل الأطفال الفموي في الفئات العمرية المستهدفة من خلال هذه الحملة الوطنية التي تقام وفق معايير جودة عالية".

وبلغت نسبة الاطفال الذين تم تطعيمهم في المرحلة الأولى من الحملة حوالي 80 بالمائة من عدد الأطفال الواجب تطعيمهم حيث شاركت كل إمارات الدولة في هذه الحملة الوطنية، وستتركز جهود المرحلة الثانية من الحملة على تطعيم جميع الأطفال دون استثناء.

من جانبها أكدت الدكتورة ناهد جعفر اليوسف اخصائية طب المجتمع في هيئة الصحة بدبي جاهزية الهيئة لتنفيذ المرحلة الثانية من الحملة الوطنية للوقاية من شلل الأطفال بعد تجهيز جميع مراكز الرعاية الصحية الأولية التابعة لها وتزويدها بالجرعات الكافية من التطعيمات وبالكوادر الطبية والتمريضية والإدارية المدربة لضمان كفاءة وإنسيابية وسرعة إجراءات العمل.

وأوضحت أن هذه الحملة المجانية التي تأتي كاجراء إحترازي للحفاظ على خلو الدولة من شلل الاطفال وبناء على توصيات منظمة الصحة العالمية تستهدف الفئة العمرية للأطفال المواطنين والمقيمين دون سن الخامسة بغض النظر عن حصولهم على جرعات سابقة من التطعيم.

وشهدت جولة التطعيم في شهر نوفمبر الماضي زيادة مشاركة كل الأطراف في حملة التطعيم حيث قامت جميع المراكز الصحية بتطعيم ما يقارب من 319 ألفا و 168 طفلا في جميع إمارات الدولة حيث تم تطعيم نحو 152 ألفا و 148 طفلا في المرافق الصحية التابعة لوزارة الصحة بينما تم في هيئة الصحــة بأبوظبي تطعيم 121 ألفا و 890 طفلا وفي هيئة الصحة بدبي تطعيم 45 ألفا و 130 طفلا.

وقد وفرت وزارة الصحة بالتعاون مع الهيئات الصحية بالدولـة الجرعات المطلوبة من لقاح شلل الأطفال لضمان حصول الأطفال دون سن الخامسة على اللقاح مجانا بغض النظر عن الجنسية ومحل تلقيهم للرعاية الصحية أو اشتراط وجود البطاقة الصحية.

ودعت وزارة الصحة كل أولياء الأمور بالإسراع في تطعيم أطفالهم الذين تقل أعمارهم عن خمس سنوات من خلال المواقع والمراكز الصحية والعيادات الحكومية التابعة للوزارة أو هيئتي الصحة بأبوظبي ودبي الأقرب إلى مناطق سكنهم حيث أن التطعيم متوفر على فترتين صباحية ومسائية.

جدير بالذكر أن مرض شلل الأطفال هو مرض معد غالبا ما يصيب الأطفال حيث تؤدي الإصابة بهذا المرض الذي لايوجد له علاج إلى حدوث شلل دائم، فيما تعد الطريقة الوحيدة لحماية الأطفال من الإصابة بهذا المرض مدى الحياة هو أخذ جميع الجرعات المقررة في البرنامج الوطني للتحصين.