الإمارات

اللجنة الدائمة لشؤون العمال بدبي تطلق "دليل العمالة الوافدة "

تحرير الأمير ( دبي )

أطلقت اللجنة الدائمة لشؤون العمال في إمارة دبي، أول كتيب إرشادي للعمال على مستوى الدولة، تحت عنوان " دليل العمالة الوافدة" بثلاث لغات مترجمة للعربية والانجليزية والأوردو، على أن يتم توزيعه مجانا على 100الف عامل كمرحلة أولى من أصل نحو مليون عامل في دبي سيتم استهدافهم جميعا ضمن خطة تدريجية وذلك في صالات التدريب بمراكز اللياقة الطبية بدبي مثل مركز المحيصنة ومراكز المناطق الحرة بجبل علي – جافزا والسكنات العمالية والشركات والمؤسسات وكافة التجمعات .
وقال اللواء عبيد مهير بن سرور نائب مدير عام الإدارة العامة للإقامة وشؤون الأجانب بدبي، رئيس اللجنة الدائمة لشؤون العمال في إمارة دبي أن الدليل الجديد يقدم نموذجاً إرشادياً يساعد العمال على بدء حياتهم العملية الجديدة في إطار التشريعات السارية في الدولة، ويتضمن ثلاثة محاور رئيسية، وهي " مرحباً بكم في دولة الإمارات " و" اعرف واجباتك ومسؤولياتك" و " استمتع بوقتك في دولة الإمارات العربية المتحدة"،
وقدم اللواء عبيد مهير بن سرور، في مؤتمر صحفي عقده الخميس الماضي بفندق العنوان توضيح مختصر للكتيب، وما يحتويه من موضوعات مهمة تعرف العمال الجدد بحقوقهم وواجباتهم وفق القوانين والتشريعات المعمول بها في الدولة، وكيفية الانخراط في المجتمع وتواصلهم مع الآخرين، وماهي إجراءات السلامة في أماكن عملهم، مما يرفع ذلك من وعيهم وثقافتهم في الحياة العملية وينعكس إيجاباً على سوق العمل بالإمارة، محققا خطة دبي 2021 الرامية إلى جعل دبي أفضل مكان للعيش والعمل.
و أشار اللواء مهير بن سرور أن اللجنة الدائمة لشؤون العمال بدبي، ستركز على محور التوعية والرياضة ضمن خطتها التدريبية لعام 2018 مثمنا الجهود المبذولة من هيئة الصحة بدبي، والمنطقة الحرة في جبل علي على الدعم الذي قدموه والتعاون المثمر في إنجاح برامجها التدريبية.
ويتضمن الدليل الإرشادي الذي هو بحجم كف اليد تقريبا كافة النقاط المحورية التي يحتاجها العامل سواء المستجد أو القديم تتصدرها الأجور وساعات العمل والراحة الأسبوعية و الإجازات بكافة أشكالها ونموذج عقد عمل والتصريح وحالات الفصل من العمل حل النزاعات ومكافأة نهاية المدة والسلوكيات والعقوبات وإجراءات السلامة والإصابات المهنية وقرار حظر العمل وقت الظهيرة .
وكشف اللواء عن أبرز المخالفات والتجاوزات التي يقوم بها العمال في مقدمتها العمل لدى الغير وعقوبتها 50 ألف درهم ومخالفة فترة الإقامة وعقوبتها 25 درهم عن كل يوم من الأشهر الستة الأولى و 100 عن كل يوم يتجاوز السنة والثالثة شرب الخمر وعقوبتها الحبس و الغرامة .
بدوره استعرض الدكتور أحمد الهاشمي مستشار اللجنة الدائمة اللجنة الدائمة لشؤون العمال في إمارة دبي الأفعال التي تخالف أحكام التشريعات النافذة في الدولة و التي تم تخصيص فصل كامل لها بالدليل ، منها المتاجرة بالمخدرات وعقوبتها السجن المؤبد وجريمة القتل العمد وعقوبتها السجن المؤبد والتي قد تصل إلى الإعدام والسرقة والشغب والسطو و خيانة الأمانة والنصب والاحتيال وانتهاك الآداب العامة وتزوير محرر عرفي وجميعا عقوبتها 3 سنوات سجن وأيضا من الأفعال لعب القمار و عقوبتها حبس سنتين أو غرامة 20 ألف وتزييف العملة وعقوبتها السجن المؤبد أو الغرامة وتزوير محرر رسمي والرشوة وعقوبة كل منهما 10 سنوات واختلاس المال العام عقوبتها السجن المؤقت والامتناع عن الإبلاغ عقوبتها غرامة ألف درهم أما البلاغ الكاذب فعقوبتها حبس 6 أشهر وغرامة 3 الآف درهم وحرق المباني والمصانع عمدا عقوبتها 7 سنوات والإساءة للمقدسات الحبس أو الغرامة أما شهادة الزور فعقوبتها 3 أشهر وغرامة .
وأشار إلى أن الدليل نتاج عمل من فريق متخصص أشرفت عليه اللجنة العليا للتشريعات في دبي لافتا إلى أنه سيتم نشر معلومات الدليل أيضا عبر أجهزة وشاشات ذكية وفيديوهات فلمية قصيرة عن رحلة العامل من ساعة دخوله للدولة متضمنة جميع الخطوات الهامة .