منوعات

حملة لإدراج التفحيط ضمن الأعمال الإرهابية

طالب مغردون سعوديون بإدراج النفحيط ضمن الأعمال الأرهابية، وتغليظ العقوبات الجنائية ضد المفحطين بسبب إقدامهم على إزهاق أرواح الأبرياء.

وناقش سعوديون هذا الاقتراح عبر هاشتاج "التفحيط عمل إرهابي" على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، حيث كتب عبدالرحمن بن سعود "إذا مات تصنيفه بشكل رسمي على إنه عمل إرهابي سوف أضمن لكم نهايته سريعاً، مفردة إرهاب تعمل لها الحكومة ألف حساب".

وقال حسن العمري "تخاذل الجهات المسؤولة في المنطقة الوسطى هي من حولت التفحيط من هواية إلى إرهاب ضاهرة لاتجدها إلا نادراً في باقي المناطق".

واقترحت نوارة "المفروض المفحط يسجن 3 سنوات وغرامة 500 ألف وجلد 100 جلدة، هذا اللي ينفع معهم".

وعلق أبو حسام "سوف يستفيد المجتمع كله من هذا القرار ويقل هروب طلاب المدارس ويقل مدمني المخدرات ويأمن الناس على سياراتهم وأبنائهم". بينما قابل ريان الزهراني "ما طفشتوا من ذي السالفة لك عشرات السنوات بنفس الكلام المشكلة ما بتنحل إلا إذا لقيت حل للبطالة، غير هالكلام فاضي".

ويمارس بعض الشباب في الممملكة العربية السعودية التفيحط عن طريق الاستعراض بسياراتهم مما يودي بحياة العشرات سنوياً.