صحيفة الاتحاد

الرياضي

اتحاد كلباء وبني ياس.. «القمة المثيرة»

بني ياس يخوض تحدياً صعباً في رحلة الدفاع عن قمة دوري الدرجة الأولى (الاتحاد)

بني ياس يخوض تحدياً صعباً في رحلة الدفاع عن قمة دوري الدرجة الأولى (الاتحاد)

فيصل النقبي (كلباء)

مواجهة مرتقبة تجمع «النمور» و«السماوي»، باستاد اتحاد كلباء، في الساعة الخامسة و20 دقيقة مساء اليوم، في مستهل «الجولة 13»، لدوري الدرجة الأولى، والتي تقام على يومين، حيث يشهد بالإضافة إلى المواجهة الكبيرة لقاءين، يجمع الأول مصفوت والحمرية، والثاني بين العربي وخورفكان، على أن تستكمل الجولة غداً بـ3 لقاءات، الفجيرة مع رأس الخيمة، ودبا الحصن مع مسافي، والذيد مع العروبة.
ويخوض «السماوي» متصدر المسابقة برصيد 29 نقطة مواجهتين حاسمتين في الجولتين الحالية والقادمة مع «النمور»، و«الذئاب»، على التوالي، حيث تكتسب المباراتان أهمية قصوى، في حسم بطاقتي التأهل ولقب الدوري بين الفرق الثلاثة المتنافسة.
ويدخل «السماوي» أرض «النمور» في مهمة «محفوفة بالمخاطر»، خاصة في ظل التنافس الشديد بين الفريقين، رغم فارق عدد النقاط الذي يصل إلى «الست الكاملة» بين المتصدر وثالث الترتيب، و«السماوي» المتصدر وبفارق 3 نقاط عن الفجيرة، لديه فرصة تاريخية لإبعاد «النمور» عن المنافسة على اللقب، في حال العودة بالنقاط الثلاث، حيث يحقق وقتها قفزة كبيرة إلى الأمام، وتخطي حاجز «الثلاثين نقطة»، والاقتراب أكثر من حسم سباق اللقب، وفي المقابل فإنها تبدو الفرصة الأخيرة لـ «النمور» للعودة من جديد للصراع على اللقب في حال الفوز، حيث يقلص الفارق إلى 3 نقاط فقط، ويدخل بقوة في حسابات اللقب، وهي الحسابات التي تبني عليها إدارة اتحاد كلباء بقوة.
ويتسلح الفريقان بكتيبة من اللاعبين المتميزين، وعلى صعيد «السماوي»، يملك الفريق مجموعة متجانسة من اللاعبين، يتقدمهم الإيفواري مانوتشو الذي قدم نفسه بقوة، كأحد الأوراق المهمة في تشكيلة الصربي جوران، ونجح في إحراز 6 أهداف، ليتساوى مع الهداف الفرنسي نوفيللو هاري.
وكشر بني ياس عن أنيابه الهجومية في المباريات الثلاث الأخيرة، وسجل 12 هدفاً، من دون أن يستقبل أي هدف، كما أنه الفريق الأقوى من الناحية الدفاعية، وهي حالة ممتازة، قبل الدخول في المواجهة المثيرة مع «النمور».
وعلى العكس تماماً، تبدو الأمور في «قلعة النمور»، يكفي أن الفريق أفلت من خسارة مؤكدة أمام خورفكان، بهدف التعادل القاتل الذي سجله المغربي عبدالرحيم مقران في الدقيقة 89، قبل أن ينجح في الفوز بصعوبة على رأس الخيمة بهدف قاتل أيضاً عن طريق المغربي عمر منصوري في الدقيقة 89، ويعاني الفريق من الضعف الهجومي، الواضح، يكفي أنه سجل 5 أهداف فقط، في المباريات الثلاث الأخيرة، ودخل مرماه هدفين.
وفي مواجهة لا تقل إثارة عن سابقتها، يلتقي مصفوت والحمرية، على استاد مصفوت في الساعة الخامسة و25 دقيقة مساءً في لقاء قوي، ويأتي في ظروف تكاد تكون متشابهة، ويتطلع مصفوت صاحب الأرض «الخامس» برصيد 17 نقطة إلى الفوز على الحمرية الرابع وله 21 نقطة، وكذلك الحال بالنسبة للحمرية الذي يطمح إلى الفوز على مصفوت، والوصول إلى النقطة 24، والإبقاء على حظوظ الفريق لحصد إحدى بطاقتي التأهل، والاقتراب أكثر من ثلاثي المقدمة، والاستفادة من النتائج في حالة خسارة السماوي المتصدر.
واستعد الفريقان في ظروف جيدة، ويدرك الحمرية الذي تخطى العربي بصعوبة أهمية عدم تكرار سيناريو الاستهانة بالمنافس، بعد أن تلقت شباكه هدفين، بعد التقدم بثلاثية نظيفة، كما يأمل المدرب عارف الشحي إلى إعادة سيناريو لقاء الذهاب الذي انتهى لمصلحة الحمرية بخمسة أهداف لهدف.
ويعد اللقاء الثالث الأخير الذي يجمع بين العربي صاحب المركز الأخير برصيد 5 نقاط، وخورفكان السابع له 14 نقطة، بمثابة كسر الصيام بالنسبة لخورفكان الذي لم يذق طعم الفوز منذ 3 جولات كاملة، وتبدو مهمة خورفكان أسهل نظرياً أمام فريق يتذيل جدول الترتيب، إلا أن لاعبي العربي قدموا مباراة كبيرة أمام الحمرية، وكادوا أن يدركوا التعادل، لذلك فإن المهمة صعبة على الفريقين.