الإمارات

«الشؤون الإسلامية» تنظم حملة للتوعية برعاية المساجد

أبوظبي (الاتحاد)- تنظم الهيئة العامة للشؤون الإسلامية والأوقاف حملة إعلامية لتوعية الجمهور بأهمية المساهمة في رعاية المساجد، وآلية التعامل الحضاري معها، واحترام قدسيتها والمحافظة عليها، وتنمية الوعي الديني في المجتمع من خلال التشجيع على حضور دروس المساجد وحلقات تحفيظ القرآن الكريم.
وأكد محمد عبيد المزروعي المدير التنفيذي للشؤون الإسلامية، حرص الهيئة على رعاية المساجد والعناية بها جوهرا وشكلا، وتجنيبها كل ما يتنافى وقدسيتها ويخرج من سياق رسالتها ومنهجها، مشيداً بالدعم غير المحدود الذي تجده الهيئة من قبل صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، وإخوانهما أصحاب السمو الشيوخ حكام الإمارات، والفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.
وقال المزروعي، إن تنظيم الحملة الإعلامية يأتي تفعيلا لقرار مجلس الوزراء رقم (39) لسنة 2012، بشأن تنظيم حملة إعلامية للجمهور حول آلية رعاية المساجد، وتنمية الوعي لديهم بكل ما يتعلق بإنشائها وعمارتها والعناية بها، حيث كونت الهيئة لجنة على مستوى فروعها للقيام بهذه المهمة، وانتهت من وضع خطة متكاملة تتضمن عدة فعاليات لتحقيق أهداف الحملة.