الرياضي

ماراثون «رسالة الوفاء للقائد» ينطلق من دبا الحصن اليوم

جانب من رسالة الوفاء للقائد (أرشيفية)

جانب من رسالة الوفاء للقائد (أرشيفية)

سيد عثمان (دبا الحصن)

تنطلق في السابعة من مساء اليوم، من مدينة دبا الحصن، النسخة الخامسة لماراثون رسالة الوفاء للقائد صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، والذي يقام برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، وينظمه مجلس الشارقة الرياضي، بمشاركة نخبة من العدائين من مختلف قارات العالم يطوفون لمدة 48 ساعة متواصلة جميع مدن وإمارات الدولة، ويختتم بعد غد «الاثنين» بالعاصمة أبوظبي التي ستكون مسك الختام.
وتشهد مدينة دبا الحصن اليوم احتفالية خاصة رسمية وشعبية بمناسبة تدشين ماراثون «رسالة الوفاء للقائد»، تقديراً وحباً وعرفاناً وولاءً للقائد صاحب السمو رئيس الدولة «حفظه الله».
وقال عبد العزيز النومان الأمين العام لمجلس الشارقة الرياضي رئيس اللجنة العليا المنظمة للماراثون: إنني أنتهز هذه الفرصة الغالية لأرفع أسمى آيات العرفان والامتنان لمقام صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، بمناسبة هذه الاحتفالية الرياضية الشعبية الضخمة التي تأتى كرسالة حب وتقدير لسموه، تقديراً وتثميناً لجهوده العظيمة التي جعلت الإمارات واحة للأمن والأمان والازدهار تتباهى بين الدول بإنجازاتها بشتى المجالات، بعدما عمل سموه على مواصلة مسيرة الإنجازات التي بدأها المغفور له بإذن الله تعالى زايد الخير والإنسانية، طيب الله ثراه، وأسكنه الجنة.
وأشار النومان إلى أن فكرة الماراثون نبيلة وعظيمة تترجم الحب الجارف الذي يحظى به صاحب السمو رئيس الدولة، ولاشك أنه لشيء رائع أن تتجدد سنوياً مسيرة الحب والولاء، تقديراً وعرفاناً من كل من ينعم بالعيش بأرض الإمارات الطيبة، مواطنين ومقيمين، رجالاً وسيدات.
وقدم النومان أسمى آيات الشكر أيضاً لصاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة لرعايته الكريمة لماراثون الوفاء للقائد، وهو الأمر الذي يأتي للمرة الثانية، بعدما رعى سموه النسخة الثانية عام 2012، والتي انطلقت من أمام مكتب سموه مروراً بدبي، وصولاً إلى العاصمة أبوظبي، كما شكر سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي العهد نائب حاكم الشارقة رئيس المكتب التنفيذي، لما يوليه سموه من متابعة واهتمام للماراثون وتوجيه كل الجهات لتضافر جهودها، وتعمل يداً بيد لنجاح هذا الحدث الرياضي العظيم والفريد من نوعه على مستوى العالم.
وأضاف النومان: ستكون الانطلاقة مساء اليوم من مدينة دبا الحصن، بمشاركة شعبية ورسمية، وسيقوم العداؤون المشاركون بحمل الرسالة دون توقف بالركض على مدار 24 ساعة متصلة لمدة يومين كاملين بجميع إمارات الدولة، وصولاً إلى ديوان صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة «مسك الختام»، مؤكداً أن الجميع على يقين أن صدق مشاعر المشاركين في هذا الحدث الرياضي الضخم، الذي لا مثيل له على مستوى جميع قارات العالم، سيكون الدافع الأكبر لتحقيق الهدف الأسمى من هذا الماراثون، وهو ترجمة الحب الذي يكنه الشعب لقائده، وهو الأمر الذي نبع من دون شك من حب القائد لشعبه، مقدماً شكره لجميع المسؤولين بدبا الحصن ورجال الشرطة وكل الأجهزة لتعاونهم الصادق للعمل على إخراج الماراثون في أروع صورة تليق بمستوى الحدث ومضمونه ومعانيه النبيلة.
وأكد النومان أن الباب مازال مفتوحاً لأي رياضي أو رياضية، أو أي شخصية مواطنة أو مقيمة، للمشاركة بالماراثون، فالكل يسعده أن يشارك في مناسبة يعبر خلالها الجميع عن حبهم لقائدهم.
وقال عبد العزيز بوهندي مدير مكتب الهيئة العامة للشباب والرياضة بالمنطقة الشرقية: إنها مناسبة غالية وعزيزة وشرف كبير لكل من يشارك في ماراثون رسالة الوفاء للقائد صاحب السمو رئيس الدولة، ونحمد الله كثيراً بعدما أنعم سبحانه علينا بقيادة رشيدة تحظى بحب واحترام وتقدير العالم كله، وتعمل لإسعاد ورفاهية شعبها، وجعل دولتنا تتباهى بين دول العالم بإنجازاتها، وتمد يد العون والخير لكل الشعوب بالعالم التي تحتاج إلى يد المساعدة، فنحن بهذه الرسالة نقول لكل العالم: نحن فخورون بقيادتنا الرشيدة، ويسعدنا أن نترجم حبنا لها بهذه الرسالة التي تأتي كتعبير صادق عما يكنه كل فرد بدولتنا الحبيبة نحو أغلى شخص، قائدنا خليفة الخير والرخاء.
وقدم صالح محمد حسن نائب رئيس اللجنة المنظمة والمنسق العام للماراثون، الشكر إلى صاحب السمو حاكم الشارقة لرعايته الكريمة للنسختين الثانية والخامسة للماراثون مع تثمين الجهد الكبير لمجلس الشارقة الرياضي وأمينه العام عبد العزيز النومان، للعمل على إخراج الماراثون في أروع صورة، ليكون بمثابة رسالة وفاء من أهل الوفاء بالدولة، مؤكداً شعور الجميع بالفخر لدخول الماراثون موسوعة «جينيس» كأول ماراثون تشريفي بالعالم. وأشار صالح إلى «أنه تمت ترجمة رسالة لوفاء إلى ست لغات، وهي الانجليزية، والألمانية، والفرنسية، والإسبانية، والصينية، والروسية، ليطلع العالم كله على أسمى معاني تقدير وحب شعب بأكمله لقائده، فنحن، وبفخر كبير واعتزاز، أول أمة بالأرض تركض لأجل تقديم رسالة حب وامتنان للقائد صاحب السمو رئيس الدولة «حفظه الله» الذي غمر شعبه بحبه، وجعله أسعد شعب بالعالم، فبادله شعبه الحب والتقدير والامتنان، موجهاً شكره لكل من يساهم في هذا الماراثون السنوي الذي نجدد فيه حبنا لقائدنا وإخوانه أصحاب السمو حكام الإمارات».
وأكد « أن 210 جنسيات من المقيمين بالدولة و60 من نجوم الرياضة من 60 دولة سيشاركون إخوانهم أبناء الإمارات بماراثون رسالة الوفاء للقائد، وهو أقل ما يمكن تقديمه للتعبير عن حبهم وولائهم لدولة الإمارات ولصاحب السمو رئيس الدولة، مؤكداً أن ما يسعدنا أيضاً أن العديد من الرياضيين الذين يشاركون في النسخة الجديدة سبق لهم المشاركة في النسخ الماضية، والكل لديهم الرغبة على المشاركة في النسخة الحالية».

655 كيلومتراً مسافة الماراثون
يتضمن خط سير الماراثون من مدينة دبا الحصن في المنطقة الشرقية للدولة إلى مدينة دبا الفجيرة، ومنها إلى إمارة رأس الخيمة، والتي يصل إليها المشاركون فجر غد الأحد، ويتوجهون منها صوب إمارة أم القيوين، ومنها مروراً إلى بقية إمارات الدولة في عجمان والشارقة ودبي ويختتم السباق في العاصمة أبوظبي.

مطر النقبي: مدينتنا جاهزة للحدث
دبا الحصن (الاتحاد)

أكد مطر أحمد سعيد النقبي مدير الديوان الأميري لمدينة دبا الحصن أن مدينة دبا الحصن تعيش اسعد أيامها حاليا، مع نيلها شرف الانطلاقة لماراثون «رسالة الوفاء للقائد»، وقال : نعلن للعالم كله إن مدينتنا جاهزة لهذا الحدث العظيم، وسنعمل على اخراجه بصورة مشرفة ليعبر من خلاله الجميع من أبناء دبا الحصن، مرورا بجميع امارات الدولة حتى العاصمة أبوظبي عن الحب، والولاء وتقدير أبناء الإمارات لقائدهم ودولتهم.
وعبر كل من علي احمد بن يعروف رئيس المجلس البلدي لمدينة دبا الحصن، وطالب عبد الله صفر، مدير بلدية دبا الحصن عن شعورهما بالفخر والفرحة لانطلاقة الماراثون من دبا الحصن مؤكدين حرص الجميع على العمل يدا واحدة، والتنسيق مع مجلس الشارقة الرياضي لأجل نجاح الماراثون الذي يحمل اغلى اسم، ويعبر عن الحب الجارف الذي يكنه الجميع مواطنين ومقيمين للقائد، مقدمين الشكر لمجلس الشارقة الرياضي لما يبذله من جهد لأجل إظهار الوجه المشرق للإمارة الباسمة خاصة والدولة عامة.

الكعبي: مبادرة وطنية سامية
دبي (الاتحاد)

وصف الفريق (م)محمد هلال الكعبي نائب رئيس اللجنة الأوليمبية، رئيس مجلس إدارة نادي ضباط القوات المسلحة في أبوظبي رئيس اللجنة المنظمة لماراثون زايد الخيري، ماراثون «رسالة الوفاء للقائد» بـ «المبادرة الوطنية المميزة»، مشيداً بالجهود التي تبذلها اللجنة العليا المنظمة لهذا الحدث.
وأكد أن ماراثون «رسالة الوفاء للقائد» مبادرة تستحق تقديم كل أشكال الدعم لها لمواصلة النجاح الذي شهدته منذ انطلاقتها في النسخة الأولى، والتي حملها العداؤون من دبي إلى العاصمة أبوظبي، لما تحمله من معان نبيلة وسامية من شعب الوفاء إلى قيادة الوفاء.
وحث الكعبي الرياضيين على مواصلة مشاركتهم في هذا الحدث، بحيث تكون للنسخة الخامسة ذات المردود التشريفي الذي يميز ماراثون رسالة الوفاء للقائد والذي يتخذ من الرياضة وسيلة له للتعبير عن معاني الصدق والوفاء للقائد صاحب السمو رئيس الدولة «حفظه الله».

الماراثون دخل موسوعة «جينيس»
دبا الحصن(الاتحاد)

دخلت النسخة الأولى للماراثون موسوعة «جينيس» للأرقام القياسية كأضخم وأطول ماراثون تشريفي على مستوى العالم انطلق عام 2011 من دبي باتجاه العاصمة أبوظبي، فيما انطلقت النسخة الثانية عام 2012 من أمام مقر ديوان صاحب السمو حاكم الشارقة باتجاه العاصمة أبوظبي، مروراً بدبي، وكانت مسافتها 320 كم، بينما انطلقت النسخة الثالثة من مدينة العين مرورا بجميع امارات الدولة باتجاه العاصمة أبوظبي لمسافة 700 كم، فيما انطلقت النسخة الرابعة من مدينة بدع زايد بالمنطقة الغربية في العام 2014 مروراً بجميع امارات الدولة وكانت مسافتها 1007 كم.

سعيد العاجل: دبا الحصن تبهر العالم
دبا الحصن (الاتحاد)

قال سعيد العاجل مدير إدارة الخدمة الاجتماعية في مجلس الشارقة الرياضي وعضو اللجنة المنظمة لماراثون رسالة الوفاء للقائد صاحب السمو رئيس الدولة، إن كل أبناء الدولة من مختلف الأعمار ومن جميع الإمارات والأندية الرياضية، ومن بينها أندية إمارة الشارقة مدعوون على مدى يومين للمشاركة في النسخة الخامسة لهذه المبادرة الوطنية الرياضية التشريفية الأبرز على مستوى العالم، مؤكدا ثقته التامة ان مدينة دبا الحصن ستبهر الجميع اليوم باعتبارها محطة البداية وهو شرف كبير لهذه المدينة التي تعد بقعة غالية من بلدنا الجميلة الإمارات.