صحيفة الاتحاد

الرئيسية

شهيدان فلسطينيان برصاص الاحتلال الإسرائيلي

استشهد شاب فلسطيني وامرأة، اليوم الجمعة، برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة.


بحسب رواية سلطات الاحتلال، حاولت المرأة أن تصدم بسيارتها جنودا من جيش الإسرائيلي.


ووقع الحادث في قرية سلواد بشمال غرب مدينة رام الله المحتلة.


كما استشهد شاب فلسطيني برصاص الجيش الاسرائيلي، مساء الجمعة، في مواجهات بين متظاهرين فلسطينيين والجيش قرب نقطة نحال عوز العسكرية الاسرائيلية شرق منطقة الشجاعية شرق مدينة غزة، وفق مصدر طبي.
 
وقال المصدر "استشهد الشاب هاني وهدان وعمره 22 عاما برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي شرق الشجاعية"، لافتا إلى أن وهدان أصيب برصاصة قاتلة في الرأس.
 
وأوضح أن نحو أربعين فلسطينيا على الأقل أصيبوا بالرصاص الحي والمطاطي في المواجهات الدائرة في مناطق مختلفة من قطاع غزة، بينهم عشرة على الأقل في منطقة الشجاعية نقلوا إلى مستشفى الشفاء غرب غزة.
 
وأشار المصدر إلى أن "عشرة آخرين أصيبوا" في المواجهات شرق خان يونس في جنوب القطاع، كما أصيب تسعة في مواجهات شرق مخيمي البريج والمغازي في وسط القطاع إلى جانب اثني عشر مصابا في مواجهات متفرقة وخصوصا قرب معبر بيت حانون (ايريز) في شمال القطاع.
 
وذكر المصدر الطبي أن "عشرات الشبان والصبية أصيبوا بالاختناق نتيجة قنابل الغاز" المسيل للدموع التي أطلقها الجيش لتفريق المتظاهرين.
 
وتجمع مئات المتظاهرين بعد صلاة ظهر الجمعة في المناطق الحدودية الشرقية والشمالية للقطاع حيث جرت مواجهات مع القوات الإسرائيلية.


ومنذ أكتوبر الماضي، قتلت قوات الاحتلال عشرات الفلسطينيين مدعية أنهم حاولوا طعن أو دهس جنود.


وهو ما أثبتت مقاطع الفيديو وروايات الشهود العيان والصحفيين أنه لم يكن صحيحا في كثير من الأحيان.
 ع ز/ب ق