ألوان

صيغة الصلاة على النبي

* هل يجوز أن نصلي على النبي صلى الله عليه وسلم بهذه الصيغة: «اللهم صل على محمد وعلى آلِ محمد عدد ما ذكرك الذاكرون وغفل عن ذكرك الغافلون»؟
** يجوز أن نصلي على النبي صلى الله عليه وسلم بهذه الصيغة؛ لأنَّ الصلاة على النبي تجوز بكل صيغة صح معناها وسلم مبناها ومدلولها لعموم قوله تعالى: (إِنَّ اللَّهَ وَمَلَائِكَتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى النَّبِيِّ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا صَلُّوا عَلَيْهِ وَسَلِّمُوا تَسْلِيمًا)، وكذلك لعموم طلب الصلاة عليه، فقد روى الإمام مسلم رحمه الله من طريق أبي هريرة رضي الله عنه أنَّ رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: «من صلى علي واحدة صلى الله عليه عشراً».
والإمام الشافعي في كتابه الرسالة، يقول: «فصلى الله على نبينا كلما ذكره الذاكرون، وغفل عن ذكره الغافلون، وصلى عليه في الأولين والآخرين».