الرياضي

المرزوقي يهدي «تراث الإمارات» لقب «الخيول العربية الأصيلة»

اليوم الثاني للبطولة شهد منافسات قوية خصوصاً في شوط الخيول العربية الأصيلة (من المصدر)

اليوم الثاني للبطولة شهد منافسات قوية خصوصاً في شوط الخيول العربية الأصيلة (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

اختتمت أمس في صالة سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان الكبرى للفروسية في مدينة الختم، فعاليات ومنافسات اليوم الثاني من بطولة كأس الشيخ مبارك بن محمد آل نهيان الدولية الخامسة لقفز الحواجز، والتي ينظمها نادي تراث الإمارات، بالتعاون مع اتحاد الفروسية، بتوجيهات ورعاية كريمة من سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، بمشاركة ما يزيد على 200 فارس وفارسة، يمثلون عدداً من الأندية وإسطبلات الدولة العامة والخاصة، ودول مجلس التعاون، وعدد من نجوم اللعبة في الدول الأجنبية، وبدعم خاص من مؤسسة لونجين العالمية.
حضر فعاليات ومنافسات اليوم الثاني الشيخ جمال ناصر راشد النعيمي، وعلي عبد الله الرميثي المدير التنفيذي للأنشطة في النادي، وراشد محمد الرميثي مدير إدارة الإعلام والعلاقات العامة في النادي، ونخبة من كبار ملاك ومربي الخيول في الدولة.
واختتمت البطولة العربية في شوط الجولة الواحدة مع جولة تمايز، حيث انتزع بطولتها الفارس أسامة الزبيبي، من إسطبلات نادي المندرة في أبوظبي، على صهوة الجواد «كونتدر»، وبعدها قام علي عبد الله الرميثي بتتويج وتكريم جميع الفائزين بأشواط المسابقة المحلية وسط احتفالية كرنفالية رياضية شبابية.
وكان اليوم الثاني قد بدأ في الفترة الصباحية بالمسابقة المحلية، بمشاركة فرسان اليوم الأول نفسه، حيث انطلق شوط السرعة للأطفال، بارتفاع 95 سم للحاجز، وأحرز بطولة هذا الشوط الفارس علي حمد الكربي، من إسطبلات نادي الشارقة للفروسية والسباق، على صهوة الجواد «لويالتي 2»، ثم انطلق شوط المبتدئين بارتفاع 105 سنتيمترات للحاجز، بمشاركة 30 فارساً وفارسة ضمن جولتين، فاز بهما الفارس عمر عبد العزيز المرزوقي من إسطبلات الشراع في أبوظبي، على صهوة الجواد «كارا»، أما شوط الخيول الصغيرة من جولتين للخيول من أعمار 4- 5 سنوات ، و5- 6 سنوات، فقد تصدرها الفارس سالم أحمد السويدي من إسطبلات نادي الشارقة للفروسية والسباق، على صهوة الجواد «سناب جاك»، ثم انطلق شوط الخيول العربية الأصيلة، بمشاركة 11 فارساً وفارسة، وتصدره الفارس عبد العزيز المرزوقي من إسطبلات نادي تراث الإمارات، على صهوة الجواد «رهيف».
كان لافتاً أن يسجل شوط الخيول العربية الأصيلة الذي انطلق في الساعة الحادية عشرة صباحاً، قوة غير اعتيادية ومنافسة ساخنة على اللقب الذي ذهب بجدارة إلى إسطبلات نادي تراث الإمارات، من خلال الفارس الذهبي عبد العزيز المرزوقي الذي أحرز المركز الأول على صهوة الجواد رهيف، محققاً أسرع زمن من دون أخطاء، ما يؤكد ريادة النادي في رياضة قفز الحواجز التي تلقى،إضافة إلى رياضات الفروسية المختلفة، كل اهتمام ودعم من جانب سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان ممثل صاحب السمو رئيس الدولة رئيس نادي تراث الإمارات، مع حرص سموه على دعم فرسان وفروسية الإمارات على المستويات كلها.
وتختتم اليوم فعاليات ومنافسات اليوم الثالث والأخير لمسابقتي بطولة كأس الشيخ مبارك بن محمد آل نهيان الدولية لقفز الحواجز، بتنظيم جولة واحدة عكس عقارب الساعة لمستوى الخيول العربية بارتفاع 85 سم للحاجز، ثم جولة واحدة عكس عقارب الساعة مع جولة تمايز، على مرحلتين ضمن المسابقة الدولية بارتفاعات 135 و140 سم، ثم تتويج الفائزين.

البطل: الفوز كان صعباً
أبوظبي (الاتحاد)

أكد الفارس عبد العزيز المرزوقي الحائز لقب شوط الخيول العربية الأصيلة، أن فوزه كان صعباً وشاقاً، لكن الاستراتيجية الهادئة ولياقة جواده ساعداه على تحقيق حلمه، وأهدى المرزوقي فوزه إلى سمو الشيخ سلطان بن زايد آل نهيان، وإلى نادي تراث الإمارات، قائلاً: «لقد جهزت نفسي قبل شهرين من انطلاقة البطولة، ولهذا السبب كان التدريب منسقاً ومنظماً، والجواد في أفضل حالاته».