الاقتصادي

مشروع فاطمة بنت محمد بن زايد لإنتاج السجاد يوفر 500 فرصة عمل جديدة في أفغانستان

يوفر مشروع الشيخة فاطمة بنت محمد بن زايد لإنتاج السجاد وتطوير الريف الأفغاني، 500 فرصة عمل إضافية في أفغانستان خلال العام الحالي، بحسب مايواند جابرخي مدير العمليات بالمشروع.

وقال جابرخي لـ"الاتحاد" على هامش افتتاح واحة دبي للسجاد في مركز دبي التجاري اليوم، إن المشروع نجح في توظيف نحو 3 آلاف عامل أفغاني منذ انطلاقة قبل عامين ونصف العام.

وأشار جابرخي إلى أن المشروع يشارك للمرة الثالثة في واحة السجاد والفنون التي تعقد ضمن فعاليات مهرجان دبي للتسوق.

ولفت إلى أن إجمالي قيمة المعروضات في الجناح المخصص لمشروع الشيخة فاطمة بنت محمد بن زايد لإنتاج السجاد وتطوير الريف الأفغاني تصل إلى نحو 7 ملايين درهم.
وتوقع جابرخي نمو مبيعات المشروع خلال مشاركته في الدورة الحالية لواحة دبي بنسبة 11% لتصل نحو مليون درهم مقابل نحو 900 ألف درهم خلال الدورة السابقة، وذلك بسبب نقل المركز فعاليات المعرض للمركز التجاري وزيادة الوعي العام بالأهداف الخيرية للمشروع الريادي.

ويعد مشروع الشيخة فاطمة بنت محمد بن زايد لإنتاج السجاد وتطوير الريف الأفغاني نموذجاً لمشروعات التنمية المستدامة في أفغانستان، حيث أن 90% من العاملين بالمشروع من النساء، 30% منهن من الأرامل.

ويتيح المشروع فرص عمل في مجال صناعة السجاد بالمنازل من دون تحمل السيدات العاملات لعناء التنقل ليسهم بذلك في مكافحة البطالة في أفغانستان التي سجلت معدلات تفوق 65% خلال العام 2010.

وألمح إلى أن المشروع يوفر دخلاً يومياً للعاملين به يفوق متوسط دخل الفرد في أفغانستان، حيث يؤمن هذا الدخل جزءاً كبيراً من الاحتياجات الأساسية للأسرة الأفغانية.
ولفت أنه يتم تصدير إنتاج المشروع من السجاد اليدوي بالكامل إلى الإمارات وبريطانيا وعدد من الأسواق الخارجية الأخرى، التي أبدت اهتماماً بالغاً بالمشروع.