صحيفة الاتحاد

ألوان

ترشح «متظاهر فنزويلا المحترق» لـ«جائزة أفضل صورة»

لاهاي (أ ف ب)

رُشحت صورة متظاهر في فنزويلا اندلعت فيه النيران، خلال مواجهات مع الشرطة، التقطها مصور وكالة فرانس برس رونالدو شميد للفوز بجائزة أفضل صورة في مسابقة «وورلد برس فوتو».
والصورة من بين ست صور التقطها خمسة مصورين تم اختيارها من بين 4500 صورة أخرى في هذه الجائزة السنوية، على ما أعلنت «وورلد برس فوتو فاونديشن» أمس الأربعاء في أمستردام، وستوزع الجوائز في 12 أبريل المقبل.
ومن بين المرشحين الآخرين باتريك براون من «بانوس بيكتشرز» عن صورة تظهر جثثاً غارقة للاجئين من الروهينجا وآدم فرجسون من صحيفة «نيويورك تايمز» مع بورتريه لإحدى ضحايا جماعة «بوكو حرام» الإسلامية النيجيرية، وتوبي مالفيل مع صورة التقطها لحساب وكالة «رويترز» لأحد المارة وهو يواسي امرأة جريحة بعد هجوم جسر ويستمنستر في لندن.
وقال رونالدو شميد (46 عاماً) الفنزويلي الذي غادر بلاده قبل 18 عاماً، وهو حالياً في المكسيك، لوكالة فرانس برس «هذا الاعتراف مهم جداً لي.. هذا الترشيح يعني أن الناس سيرون ما يحصل في فنزويلا». ورشح 42 مصوراً من 22 بلداً للفوز في ثماني فئات لهذه الجوائز، وسيحصل الفائز بجائزة أفضل صورة على مبلغ 10 آلاف يورو فضلاً عن مجموعة من آلات التصوير من إنتاج «كانون». وقد تقدم 4548 مصورا من 125 بلداً بـ73.044 صورة، اطلعت عليها لجنة تحكيم برئاسة ماجدالينا هيريريا مديرة التصوير في «جيو فرانس».