الرياضي

إسدال الستار على مونديال المبارزة للمعاقين بالشارقة

جانب من مراسم تتويج الفائزين في ختام البطولة (من المصدر)

جانب من مراسم تتويج الفائزين في ختام البطولة (من المصدر)

الشارقة (الاتحاد)

أسدل مساء أمس الأول الستار على منافسات بطولة مونديال المبارزة للمعاقين، وبطولة العالم تحت 17 -23 سنة، والتي استضافتها الإمارة الباسمة ونظمها نادي الثقة للمعاقين، برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة.
وشهد اليوم الأخير من البطولة منافسات الفرق في مسابقتي سيف المبارزة للسيدات، حيث انتزع الفريق روسيا الميدالية الذهبية، جاء في المركز الثاني الفريق الصيني وفي المركز الثالث فريق هونج كونج، وفي منافسات الرجال لسلاح الشيش انتزع الفريق الصيني المركز الأول وجاء الفريق الروسي في المركز الثاني، واحتل المركز الثالث الفريق البولندي.
وتصدر المنتخب الصيني الترتيب العام للفرق المشاركة في بطولة كأس العالم للمبارزة على الكراسي المتحركة برصيد 7 ميداليات ذهبية و6 ميداليات فضية وأربع ميداليات برونزية، بينما جاء الفريق الروسي في المركز الثاني برصيد 3 ميداليات ذهبية وميداليتان فضية وخمس برونزيات.
شهد منافسات الختام ومراسم التتويج الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس مجلس إدارة نادي الثقة للمعاقين رئيس اللجنة المنظمة العليا للبطولة وعبدالرزاق أحمد بني رشيد رئيس مجلس إدارة نادي خورفكان للمعاقين، وجاكوب نوفتشكي رئيس الاتحاد الدولي للمبارزة على الكراسي المتحركة وأودوزيجلر الأمين العام لاتحاد المبارزة على الكراسي المتحركة وشرمن هوبر المدير التنفيذي للإعاقة الحركة والبتر.
شارك في البطولة 241 ما بين لاعبين وأجهزة فنية وإدارية يمثلون 27 دولة هي: الإمارات، النمسا، روسيا، البرازيل، كندا، الصين، فرنسا، المملكة المتحدة، جورجيا، ألمانيا، اليونان، هونج كونج، المجر، إيطاليا، العراق، الهند، اليابان، لاتفيا، ماليزيا، هولندا، بولندا، روسيا، إسبانيا، تايلاند، أوكرانيا، تركيا، الولايات المتحدة الأميركية، كما يدير البطولة 24 حكماً دولياً.
وضمت اللجنة المنظمة للبطولة الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس مجلس إدارة نادي الثقة رئيس اللجنة العليا للبطولة وكلثم عبيد نائبة الرئيس وحميد على العبار نائب الرئيس رئيس لجنة التسويق وعبدالله إبراهيم نصار رئيس اللجنة المالية وعبدالله الزعابي رئيس اللجنة الرياضية وحيدر طالب أربيع رئيس لجنة العلاقات العامة والتواصل المجتمعي وبدرية السويدي رئيسة اللجنة الثقافية وتنمية المجتمع وعبد الغفور علي الرئيسي رئيس اللجنة الإعلامية ومريم الشحي رئيسة اللجنة الاجتماعية وأحمد سالم حمد المظلوم المدير التنفيذي للنادي مدير البطولة.
ومن جانبه أشاد حميد علي العبار النائب الثاني لرئيس مجلس إدارة نادي الثقة للمعاقين بدور المؤسسات الراعية وقال: «هناك العديد من المؤسسات التي بادرت برعاية البطولة انطلاقاً من إيمانها بدعم فئة ذوي الإعاقة وكانت شريكاً أساسياً في نجاح الفاعليات، موضحاً أن رعاة البطولة هم: هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة، وغرفة تجارة وصناعة الشارقة، ومطار الشارقة الدولي، وإدارة المواني البحرية والجمركية، وهيئة المنطقة الحرة لمطار الشارقة، والمنطقة الحرة بالحمرية، ومصرف الشارقة الإسلامي، وتلال العقارية، والمؤسسة العالمية للاستثمار العقاري، وعالم الاستثمارات العقارية، وأنصار مول، وقناة الشارقة الرياضية، والقيادة العامة لشرطة الشارقة.

طارق بن خادم: مكاسب عديدة من تنظيم البطولة
الشارقة (الاتحاد)

ثمن الدكتور طارق سلطان بن خادم رئيس نادي الثقة للمعاقين رئيس اللجنة المنظمة الرعاية الكريمة لصاحب السمو حاكم الشارقة، والتي كانت السبب الرئيس في نجاح البطولة التي أشادت بها كل الوفود المشاركة، كما أشاد بالمجهود الكبير الذي بذلته اللجان العاملة في البطولة مشيراً بأن ما تحقق من نجاح هو نتيجة تضافر الجهود والعمل بروح الفريق الواحد، مؤكداً بأن دولة الإمارات جنت العديد من الفوائد من تنظيم البطولة من الاحتكاك بأفضل لاعبي العالم والخبرات التنظيمية الرائعة التي اكتسبتها الكوادر العاملة في مجال رياضة المعاقين بجانب توجه أنظار العالم إلى دولة الإمارات بوجه عام وإمارة الشارقة بوجه خاص التي أصبحت قادرة على تنظيم أكبر الأحداث العالمية. كما وجه بن خادم شكره إلى رؤساء الوفود المشاركة ووسائل الإعلام على تواجدها المكثف في البطولة التي تعتبر شريكاً أساسياً في نجاحات فرسان الإرادة.
وفي نفس السياق أشاد عبدالرزاق أحمد بني رشيد رئيس مجلس إدارة نادي خورفكان للمعاقين بالنجاح الكبير لتنظيم البطولة، وقال: هذا ليس بغريب على نادي الثقة للمعاقين الشقيق الأكبر لنادي خورفكان للمعاقين مشيراً إلى أن البطولة سيكون لها مردود كبير على رياضة المبارزة على الكراسي المتحركة في الدولة بما شملت من دورات تأهيلية للحكام والمصنفين والمدربين بما يسهم بشكل كبير في نشر ثقافة اللعبة بين فرسان الإرادة واستقطاب لاعبين جدد.