صحيفة الاتحاد

أخيرة

أقراص منومة تعطي أملاً جديداً لمرضى السكتة الدماغية

أثبتت حبوب منومة رائجة فعالية في تعافي المخ البشري بعد التعرض لجلطة أو سكتة دماغية.


وقالت صحيفة «ديلي ميل»إنه تم تجرب أثر عقار zolpidem على الفئران واثبت فعاليته بنتائج مثيرة قد تمثل طفرة حال تكرارها خلال التجارب السريرية حيث سيمكن المرضى الذين تعرضوا لجلطات من العودة الى أنشطتهم اليومية والاعتماد على أنفسهم في وقت أسرع.
ويتعرض 15مليون شخص سنوياً إلى جلطات يتوفى من بينهم نحو 6 ملايين شخص حول العالم، بينما يعاني المتعافون منهم من المضاعفات الناجمة عن انقطاع في إمدادات الدم إلى الدماغ مثل آلام العضلات والشلل وفقدان التوازن.
وأضافت الصحيفة أن المستشفيات لديها دواء واحد فقط يمكنه أن يحد من الأضرار الناتجة عن الجلطة، لكنه يجب أن يعطى للمريض في غضون ساعات قليلة من الإصابة وهو ما يفوت الكثيرين ليصبح العلاج الطبيعي هو الخيار الوحيد.
ويبشر البحث الذي أجرته جامعة ستانفورد في ولاية كاليفورنيا الأميركية من احتمال تعافي العديد من المرضى بشكل أسرع.
ووجد الباحثون أنه عندما أعطيت الفئران التي لديها السكتات الدماغية عقار الزولبيديم، فإنها تعافت بشكل أسرع بكثير من الحيوانات غير المعالجة.
والأهم من ذلك، بحسب الصحيفة، فالعقار ظل فعالاً عندما أعطى بعد أيام من حدوث السكتات الدماغية.
يذكر أن الجرعات التي أعطيت من العقار للفئران كانت منخفضهة للغاية تجنباً لتأثيرها المنوم غير المطلوب.
لكن باحثين بريطانيين اعربوا عن اعتقادهم بأن من المبكر الحكم على التجربة أو الحكم على تأثير عقار زوبلديم على البشر.
ونقلت الصحيفة عن الباحث شميم قدير مدير قسم البحوث في جمعية بريطانية لعلاج مرضى السكتة الدماغية قوله إن الاكتشاف يحتاج الكثير من العمل الذي يتعين القيام به لبدء التجارب السريرية التي من شأنها أن تساعد على فهم تأثير العلاج على السكتة الدماغية في المستقبل.