صحيفة الاتحاد

الرياضي

القاهرة ترتدي ثوب الخير استعداداً لانطلاق «ماراثون زايد» غداً

ماراثون زايد الخيري شهد مشاركة كبيرة في نسخة العام الماضي (الاتحاد)

ماراثون زايد الخيري شهد مشاركة كبيرة في نسخة العام الماضي (الاتحاد)

عبادي القوصي (القاهرة)

تنطلق غداً النسخة الثانية لماراثون زايد الخيري في القاهرة وسط مشاركة ترحيب كبيرين لإقامة الحدث الجماهيري الذي خصص لمصلحة مرضى الكبد الوبائي، ولبست القاهرة حلة زاهية، استعداداً لاستقبال مهرجان الخير ونهر العطاء.
وأنهت اللجنة المنظمة العليا، كل الترتيبات الخاصة بالسباق، وذلك بالتنسيق مع الجهات المصرية واتحاد ألعاب القوى المصري، كما تم اعتماد الموقع النهائي للماراثون على أن تنطلق من ميدان ماونتن فيو في التجمع الخامس، مروراً بشارع التسعين، وصولاً للنهاية التي ستكون عند البوابة الخارجية لاستاد الدفاع الجوي، وتم اختيار خط السير بالتنسيق مع اتحاد ألعاب القوى المصري، كما تم تحديد مواقع الفعاليات المصاحبة للحدث ومواقع كبار المسؤولين والضيوف، إضافة إلى الاتفاق على الموقع المخصص لتتويج الفائزين باعتماد الملعب الرئيسي في ستاد الدفاع الجوي، إضافة إلى ذلك تمت الموافقة من قبل الجهات المصرية على تخصيص طائرة هليكوبتر للتصوير المباشر ودعم النقل التلفزيوني المباشر الذي سيكون من قبل قناة أبوظبي الرياضية، بالتنسيق مع قناة النيل المصرية عبر 25 كاميرا موزعة على جميع مسارات السباق.
وسيقام لمسافة 10 كلم بمشاركة 4 فئات هي: رجال وسيدات، شباب وفتيات، رجال وسيدات فوق الـ 50 عاماً، فئة ذوو الاحتياجات الخاصة،
ويعقد اليوم مؤتمر صحفي موسع في فندق انتركونتيننتال سيتي ستار في الواحدة ظهرا، بحضور معالي الدكتور سلطان الجابر وزير الدولة، والمهندس خالد عبد العزيز وزير الرياضة والشباب المصرية ومحمد بن نخيرة الظاهري سفير الإمارات لدى مصر والفريق الركن «م» محمد هلال الكعبي رئيس اللجنة المنظمة العليا، وأمل بوشلاخ رئيسة لجنة النسخة الثانية لماراثون زايد الخيري، بجانب العديد من الوزراء وكبار المسؤولين والقيادات الرياضية والشبابية من الإمارات ومصر.
من ناحية أخرى، يشارك اتحاد الكرة في النسخة الثانية في اطار دور الاتحاد ودعمه لمبادرات العطاء الإنسانية التي تطلقها الإمارات، وأشاد محمد عبدالله هزام الظاهري، الأمين العام للاتحاد بإقامة السباق، وقال بن هزام: تأتي مشاركتنا، انطلاقا من روح وأهداف الماراثون الذي يحمل اسم المغفور له بإذن الله تعالى، الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، ويجسد السباق المبادئ والقيم الإنسانية التي ظل ينادي بها، رحمه الله، خلال حياته العامرة بالخير والعطاء، وغرسها في نفوس أبنائه وشعبه، لذلك تواصلت المسيرة على ذات النهج وتعزز صرح الدولة الإنساني بفضل توجيهات القيادة الرشيدة ومبادراتها المستمرة من أجل خير وسعادة الإنسانية، مؤكداً أن نجاح هذه الرؤية الحكيمة في العمل الخيري الإنساني، في تجارب مختلفة سبقت في نيويورك وأبوظبي وماراثون القاهرة بنسخته الأولى عززت من حرص الدولة على الاستمرار بذات النهج وإيصال رسائل الإمارات الإنسانية ومد يدها البيضاء بالعطاء لمختلف شعوب العالم من خلال الرياضة والتي هي من أجمل اللغات التي تجمع بين الشعوب وتوحد رؤيتهم ورسالتهم.
وأشار الأمين العام للاتحاد، إلى أن مشاركة اتحاد الكرة في مثل هذا الماراثون الرياضي الإنساني نابع من أهداف ورؤية الاتحاد وتوجهات في العمل المجتمعي ليس على صعيد دولة الإمارات، وإنما يتخطى ذلك تجسيداً لروح الرياضة ورسائلها السامية.
وشكر بن هزام، اللجنة العليا المنظمة للماراثون وعلى رأسها الفريق محمد هلال الكعبي رئيس اللجنة العليا للماراثون، مشيراً إلى أن عمل هذه اللجنة يأتي في إطار تعزيز الترابط الأخوي بين الإمارات ومصر وعلى مختلف الصعد، وبرنامج الماراثون الحافل ورصيد جوائزه والعدد المتوقع للمشاركين والذي سيصل إلى ما يقرب من 60 ألف مشارك يؤكد ريادة الإمارات في ساحات العمل الإنساني بين الأمم.
وثمن الامين العام لاتحاد الكرة المبادرة الإنسانية التي ترسخ النهج الذي تتبعه الإمارات في ارساء مبادئ الخير والعطاء التي تقدمها للآخرين، وستظل الرياضة وعلى امتداد تاريخها جسراً للتواصل الإنساني بين الشعوب، وواحدة من أهم أدوات ووسائل السلام والمحبة وتقريب المسافات بين البشر في كل مكان. ‏?
وغادر امس وفد اللجنة المنظمة لماراثون زايد الخيري الدولي، بالتزامن مع وفود مجلس أبوظبي الرياضي وطاقم قناة أبوظبي الرياضية والوفد الإعلامي، للتحضير والوقوف على آخر الخطوات، تمهيداً لانطلاق الماراثون الذي يذهب ريعه لمصلحة دعم مرضى الكبد الوبائي.

«رحمة» في الماراثون
القاهرة (الاتحاد)

وصل للقاهرة وفد من جمعية رعاية مرضى السرطان «رحمة» للمشاركة في الماراثون لتحقيق جملة من الأهداف في مقدمتها الإسهام في جهود التوعية بمرض السرطان وخطورته في المجتمعات العربية، بالإضافة إلى توعية الجمهور بأهمية ممارسة الرياضة كأحد أوجه أسلوب الحياة الصحي والسليم الذي هو أحد سبل مكافحة جميع الأمراض، ومن ضمنها مرض السرطان.
ويترأس وفد الجمعية نورة السويدي مديرة الاتحاد النسائي العام مدير عام الجمعية وتستمر الزيارة التي بدأت امس لمدة أربعة أيام، وتهدف الزيارة إلى فتح آفاق للتعاون بين الجمعية والمؤسسات المصرية العاملة في المجال نفسه.. إلى جانب مشاركة الوفد في «ماراثون زايد الخيري العالمي 2015».
ويزور الوفد «مستشفى سرطان الأطفال 57357» حيث يلتقي البروفيسور شريف أبوالنجا الرئيس التنفيذي للمستشفى والدكتورة هناء فريد مدير عام التسويق الاستراتيجي في المستشفى وعددا من المسؤولين لبحث سبل التعاون بين جمعية «رحمة» والمستشفى ومناقشة إمكانية توقيع بروتوكول تعاون بين الجهتين من أجل تبادل الخبرات وإقامة فعاليات مشتركة لدعم مرضى السرطان في دولة الإمارات ومصر.

هدايا قيمة للمشاركين
القاهرة (الاتحاد)

أعلن مجلس أبوظبي الرياضي، تقديم 10 آلاف هدية للمشاركين في النسخة الثانية، وذلك دعماً من المجلس لرسالة الماراثون وأهدافه السامية، وحرصه الكبير على تعزيز التلاحم الرياضي الإماراتي المصري.
وتشمل الهدايا تجهيزات رياضية للمشاركين، ستوزع بالتنسيق مع اللجنة المنظمة للماراثون ووزارة الشباب والرياضة المصرية قبل انطلاق السباقات المفتوحة للرجال والسيدات والشباب والفتيات تحت 18 سنة، وذوي الاحتياجات الخاصة، إلى جانب فئة فوق 50 سنة رجال سيدات لمسافة 10 كلم، في بادرة جديدة تؤكد دعم المجلس ودوره الساعي لتعزيز الفعاليات الرياضية الخيرية في المجتمع.

طائرة لتصوير السباق
القاهرة (الاتحاد)

خصصت وزارة الدفاع المصرية طائرة لتصوير الحدث مباشرة، وإبراز المشاركة الكبيرة التي ستحظى بها النسخة الثانية من الماراثون التي تم تخصيصها لمرضى الكبد الوبائي، وتوقعت اللجنة المنظمة مشاركة أكثر من 60 ألف شخص في السباق.

مليون جنيه للأبطال
القاهرة (الاتحاد)

رصدت جوائز مالية للفائزين الأوائل في الماراثون بقيمة مليون جنيه مصري، إضافة إلى الميداليات الذهبية والفضية والبرونزية للمراكز الأول، الثاني والثالث في الماراثون الذي حددت له مسافة 10 كلم وسيكون هناك سباق مفتوح للرجال والسيدات والشباب والفتيات تحت 18 سنة، وذوي الاحتياجات الخاصة.