الرياضي

زوارق الفورمولا-1 تتحدى «السرعة» في الشارقة

خيمة فريق أبوظبي قبل انطلاقة سباق جائزة الشارقة للفورمولا-1 (تصوير متوكل مبارك)

خيمة فريق أبوظبي قبل انطلاقة سباق جائزة الشارقة للفورمولا-1 (تصوير متوكل مبارك)

أسامة أحمد (الشارقة)

برعاية سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة، تستضيف بحيرة خالد اليوم آخر جولات بطولة العالم لسباقات الزوارق السريعة الفورمولا-1 «جائزة الشارقة الكبرى 2015» التي تنظمها «الإمارة الباسمة» للعام السادس عشر على التوالي، ضمن أسبوع الشارقة للبطولات العالمية، بمشاركة 19 زورقا هي: زورقي أبوظبي 6 و5 بقيادة ثاني القمزي وأليكس كاريلا، وزورقي الفيكتوري تيم بقيادة شون تورنتي ونادر بن هندي، وزورقي فريق الإمارات بقيادة أحمد الهاملي وإريك ستارك، وزورقي إيماك بقيادة النرويجي ميريت سترومي والفرنسي كريستوفي لاريجوت، وزورقي الفرنسي فيليب شيب والصيني إكسيونج زيوي من الفريق الصيني، والكويتي يوسف الربيعان والبرتغالي دوارتي بينيفتي مع فريق أتلانتيك، والفنلنديان سامي سيليو وفيليب رومز من فريق ماد كروك، والفريق السويدي بقيادة جوناس آندرسون وجاسبر فورس، والإيطالي فرانشسكو كانتاندو والأستوري بيرند ويلناد والبولندي باتريك مارزليك من فريق موتور جلاس.
والقت هيئة الإنماء التجاري والسياحي بالشارقة الضوء على فعاليات هذا الحدث البحري خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته أمس وحضره خالد جاسم المدفع، رئيس الهيئة وعلي المدفع رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة الدولي للرياضات البحرية ونيكولو دي سان جيرمانو المروّج العالمي لسباقات الزوارق السريعة الفورمولا 1 وعدد من المتسابقين. وأكد المدفع أن استضافة الشارقة للحدث للعالم السادس عشر على التوالي يعزز نجاحات «الإمارة الباسمة» مبينا أن دعم صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة ورعاية سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة كانا وراء وصول هذا الحدث البحري المهم إلى آفاق النجاح.
وقال: «إن هيئة الإنماء التجاري والسياحي تسعى لتعزيز مكانة الإمارة كوجهة رائدة للمهرجانات العائلية واستضافة كبرى البطولات العالمية مثل الجائزة الكبرى وخصوصا أن الإمارة الباسمة تستضيف للمرة الأولى بطولة العالم للدراجات المائية ضمن أسبوع الشارقة للبطولات العالمية».
من ناحيته أكد علي المدفع رئيس مجلس إدارة نادي الشارقة البحري أن الإمارة باتت محط الأنظار، معربا عن سعادته بتواجد النادي للمرة الأولى كشريك في الحدث متطلعا أن تحقق جائزة الشارقة الكبرى 2015 جميع الأهداف التي تقام من أجلها.
وأشاد نيكولو دي سان جيرمانو المروج العالمي بتنظيم الشارقة للسباق مما كان له المرود الإيجابي وخصوصا أن الشارقة في كل عام تؤكد تميزها مما يعزز من مكانتها السياحية مشيرا إلى أن وصول الحدث إلى نسخته السادسة عشرة يعد انجازا لها.
وكشف عن الرعاية الجديدة مع شركة فرنسية للفورمولا-1 لمدة 3 سنوات وخصوصا بعد إقامة 265 سباقا مشيدا بفريق أبوظبي الذي ظل متواجدا دائما في النهائيات مشيرا إلى أن لقب الفرق انحصر بين فريقي أبوظبي والصين.
وأشار إلى انه شاهد فيلما وثائقيا في أبوظبي قبل 23 سنة عن بطولات الفورمولا التي تطورت كثيرا مثمنا تواجد متسابقين عرب في الحدث أمثال ثاني القمزي وأحمد الهاملي ونادر بن هندي وغيرهم.
الجدير بالذكر أن ضربة بداية اليوم ستكون بالتجارب الحرة لفئة الفورمولا4 في التاسعة صباحا، وبعدها تنطلق منافسات أفضل زمن لهذه الفئة في التاسعة والنصف، وتستمر لعشرين دقيقة يعقب ذلك خوض السباق الرئيسي الأول في الثانية والنصف ويستمر لمدة لعشرين دقيقة أيضا فيما ستكون التجارب الحرة للفورمولا-1 في العاشرة والربع صباحا.
وبقراءة سريعة قبل انطلاق سباق السرعة اليوم نجد أن الفرنسي فيليب شيب ممثل الفريق الصيني قد تمكن من حسم هذا اللقب بوصوله للنقطة رقم 82 في جولة أبوظبي، وبذلك ابتعد عن أقرب منافسيه وهو الفنلندي سامي سيليو الذي يمتلك 58 نقطة، ولكن تبقى الإثارة حاضرة من خلال المنافسة القوية على لقب السرعة للجولة الختامية والذي سيكون بين الزوارق التسعة عشر المشاركة اليوم من أجل إحراز أسرع دورة والبدء غدا بقوة في منافسات السباق الرئيسي للجولة وخصوصا أن فريق أبوظبي يسعى لتكرار مشهد فوزه بالعاصمة أبوظبي.
ونقل سالم الرميثي رئيس بعثة فريق أبوظبي تحيات وتمنيات سمو الشيخ الدكتور سلطان بن خليفة آل نهيان مستشار صاحب السمو رئيس الدولة الداعم الأول للفريق وأمنياته بأن تحقق زوارق أبوظبي الأفضل في الجولة الختامية لبطولة العالم لزوارق الفورمولا1.
يظهر زورقا فيكتوري 78 بقيادة بطلنا العالمي نادر بن هندي وفيكتوري 77 بقيادة الأميركي شون تورنتي واللذان تم تصنيعهما وإنتاجهما داخل مؤسسة الفيكتوري في جبل علي للمرة الأولى في مياه بحيرة خالد بالشارقة.
ويأمل زورقا فيكتوري 77 و78 تسجيل انطلاقة جيدة في التجارب الرسمية ثم تحقيق مركز متميز في منافسات سباق السرعة والتصفيات الاقصائية في مراحلها الثلاث وصولا إلى أفضل 6 زوارق ستتصارع من اجل الحصول على أفضلية الالتفاف في أولى البوابات الهوائية على خط ومسار السباق.
وقال عارف سيف الزفين المدير التنفيذي لمؤسسة الفيكتوري تيم مشرف فريق الفورمولا -1 إن جولة الشارقة تعد محطة مهمة ويهمنا كثيرا الظهور بمستوى فني متميز، وأضاف: نخوض المشاركة في الشارقة بزوارق المؤسسة والتي تم تصنيعها مؤخرا وشاركت فقط في الجولة الماضية في أبوظبي ويسعدنا استمرار التجربة الناجحة في المنافسات ومن خلال جائزة الشارقة اليوم وغدا وكلنا ثقة في إمكانيات الطاقم وأيضا قوة أداء الزورقين. وأوضح أن الأداء يتطور بشكل كبير من مرحلة لاخرى وهذا مشجع وايجابي يكشف مدى النجاح الذي تحقق من خلال تصنيع الزوارق هنا في الإمارات وهذا أمر رائع يؤكد أن أبناء الدولة يمكن أن يبدعوا في كافة المجالات وبكفاءة عالية.

ثاني القمزي: أعشق بحيرة خالد
الشارقة (الاتحاد)

أكد ثاني القمزي نجم فريق أبوظبي عشقه لبحيرة خالد والذي يقام من خلالها سباقا السرعة والرئيسي اليوم وغدا والتي تمثل المكان المفضل له من أجل المنافسة والتحدي وتقديم أفضل ما لديه. وقال: «توجت من قبل بلقب جولة الشارقة ثلاث مرات وأتطلع لتكرار السيناريو للمرة الرابعة غدا في السباق الرئيسي وأتمنى أن أوفق اليوم في منافسات أفضل زمن وتقديم السرعة الأفضل»، وأضاف القمزي: «سأعمل جاهدا لكي أستمر بالتألق نفسه والذي بدأت به من الجولة الماضية في العاصمة أبوظبي حتى أحقق ما أصبو إليه بتكرار مشهد الفوز على بحيرة خالد للمرة الرابعة».
وأشار القمزي إلى أن المنافسة اليوم لن تكون سهلة في ظل وجود العديد من المنافسين على لقب أفضل زمن لهذه الجولة مؤكدا سعيه الجاد من أجل التركيز الذي يمثل أهمية للمتسابق حتى يبدأ بشكل قوي منذ ضربة بداية السباق وحتى نهايته.

أليكس كاريلا: الفوز هدفنا
الشارقة (الاتحاد)

يسعى المتسابق أليكس كاريلا قائد الزورق رقم 6 في فريق أبوظبي لتحقيق مركزا متقدما في منافسات سباق أفضل زمن لتكرار مشهد العاصمة أبوظبي عندما حقق لقب العاصمة قبل أيام.
وقال كاريلا: بحيرة الشارقة المسار المفضل لي في سباقات السرعة وتتناسب مع إعدادات زورقي بشكل كبير، أتمنى تمثيل فريق أبوظبي على أكمل وجه والذي هيأ لي كل الإمكانات من أجل المنافسة.
وعن زورقه أكد كاريلا انه قد تم تجهيزه في أفضل حالة من أجل خوض تحدي السباقين اليوم وغدا في ظل الاستراتيجية الموضوعة للفريق من أجل تحقيق الفوز.