الرياضي

«الحمرية» و«أبوظبي لليخوت» أبطال الأندية البحرية

خالد بن زايد بن صقر يتوسط المتوجين عقب التكريم (من المصدر)

خالد بن زايد بن صقر يتوسط المتوجين عقب التكريم (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

كرم اتحاد الشراع والتجديف الحديث، مساء أمس الأول، أبطال الموسم الماضي في الإمارات للشراع وبطل الإمارات للتجديف الحديث، وذلك في احتفالية بدبي تم خلالها توزيع ميداليات وكؤوس الفوز على الفائزين.
شهد الحفل الشيخ خالد بن زايد بن صقر آل نهيان رئيس الاتحاد، وعبد الله العبيدلي أمين عام الاتحاد، وجمال زعل بن كريشان المهيري عضو مجلس إدارة الاتحاد، وسالم الشامسي نائب رئيس لجنة التجديف الأولمبي في الاتحاد، وجاسم هيكل البلوشي عضو مجلس إدارة الاتحاد.
وفاز نادي الحمرية بلقب أفضل نادٍ على مستوى بطولة التجديف، فيما حقق نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت لقب أفضل نادٍ على مستوى بطولة الشراع الحديث.
شملت قائمة المكرمين أوائل مسابقات بطل الإمارات في التجديف الحديث وفي الشراع، حيث كرم في فئة فردي ناشئين متسابقي نادي الحمرية سعيد جمال الشامسي، وماجد عبيد الشامسي، ومصبح خميس علي، الحاصلين على المراكز الثلاثة الأولى، وفي فئة ثنائي مزدوج ناشئين حل في المركز الأول متسابقو الحمرية سعيد الشامسي ومصبح خميس في المركز الأول، وحل ثانياً خليفة الشامسي وراشد المراشد، وثالثاً عبد الرحمن شعيب وعبد الله المنصوري وكلاهما من نادي رأس الخيمة، وفي فئة رباعي مزدوج ناشئين، حل في المركز الأول نادي الحمرية، وجاء نادي رأس الخيمة ثانياً، وحل ثالثاً الحمرية أيضاً.
وفي فئة فردي سيدات، حلت في المركز الأول سارة الأجنف، وثانية مها البلوشي، وثالثة سارة غلوم من الحمرية، وفي فئة ثنائي مزدوج سيدات، حل في المركز الأول سارة الأجنف ومها البلوشي، وثانية سارة غلوم وإكرام عوض وجميعهم من الحمرية.
وحل في المركز الأول لمنافسات الفردي خميس غانم الشامسي، وثانياً أحمد الحمادي، وثالثاً حمد المطروشي وجميعهم من الحمرية، وفي فئة ثنائي مزدوج حل في المركز الأول أحمد الحماي وحمد المطروشي، وثانياً خميس الشامسي ومبارك الياسي، وثالثاً عبد الله الحمادي ومحمد الشامسي وجميعهم من الحمرية، وفي فئة رباعي مزدوج حل في المركز الأول الحمرية، وفي المركز الثاني رأس الخيمة، وثالثاً الحمرية.
وفي بطولة بطل الإمارات للشراع في فئة أوبتيمست ناشئين، كرم الاتحاد محمد سعيد المنصوري من نادي أبوظبي، وحل ثانياً زاد سندرسون، وحل ثالثاً خالد البلوشي من نادي تراث الإمارات، وفي فئة أوبتيسمت بنات حلت في المركز الأول ضحى البشر من نادي أبوظبي، وثانية ماتيلدا أولدمان من نادي دبي للأوف شور، وثالثة زميلتها زو سندرسون دافيس.
وفي الأوبتيسمت، حل في المركز الأول عثمان عبد الكريم الحمادي، وثانياً فلاح بدر المعمري، وثالثاً جيث الفارسي وجميعهم من نادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت، وفي فئة اللزير 4,7 حل في المركز الأول كريم إبراهيم الحمادي، وجاء ثانياً سلامة عدنان المنصوري، وثالثاً سيف سعيد المنصور وجميعهم من نادي أبوظبي، وفي فئة الليزر راديال حل في المركز الأول عيسى المرزوقي، وجاء ثانياً سيف النعيمي، وثالثاً حمزة العلي وجميعهم من نادي أبوظبي، وفي فئة الليزر ستاندرد حل في المركز الأول سيف إبراهيم الحمادي من نادي أبوظبي، وثانياً مانوليس تريكونيس من نادي دبي للأوف شور، وثالثاً عبد العزيز المرزوقي من نادي أبوظبي.
وأثنى الشيخ خالد بن زايد بن صقر آل نهيان على جهود الفائزين، وأكد أن التكريم صادف أهله في كل الفئات، بجهود الأندية وما تقوم به من دور فعال في تعزيز الرياضة والمساهمة في نشر رياضة الشراع بين الأجيال بشكل أكبر، وقال: نشيد بدور الأندية البحرية وما تقوم به من جهد مميز في تطوير الرياضة واستضافة وتنظيم البطولات المختلفة.
من ناحية أخرى، وجه أحمد ثاني الرميثي نائب رئيس مجلس الإدارة الشكر لكل البحارة والمتسابقين، وقدم الإشادة بما يقوم به منتخب الشراع حالياً بكل فئاته ومن مختلف الأندية، مشيراً إلى أن دور الأندية مستمر في دعم المنتخب بالبحارة والمتسابقين من خلال البرامج المختلفة والتي ينظمها الاتحاد بالتعاون مع الأندية، وتنظيم واستضافة بطولات أولمبية ودولية وآسيوية، بالإضافة للبطولات التي تمت إقامتها سابقاً.
وأضاف: يوجد لدينا أكثر من مسار نركز عليه الآن، أهمها العربي والخليجي، وتركيزنا الأكبر على الآسيوي من خلال البطولات والأنشطة التي نشارك من خلالها، كما أن لدينا مجموعة متميزة من البحارة والمتسابقين وممن وصلوا إلى العالمية وحققوا نتائج متميزة، وكانت بدايتهم من خلال بطولة بطل الإمارات.
وتابع: الريادة الآن في منتخب الشراع قد أصبحت لنادي أبوظبي للرياضات الشراعية واليخوت ولنادي الحمرية في فئة التجديف الحديث، مؤكداً أن دعم الناديين الكبيرين الكوادر الوطنية وتوفير كل الإمكانات ساهما في صناعة الأبطال وتقديم مستويات متطورة وأفضل في البطولات الخاصة بالشراع.
وتحدث الرميثي عن وجود برنامج أولمبي خاص يستمر حتى 2024 في إعداد وتجهيز البحارة من أجل المنافسة، مؤكداً أهمية هذا البرنامج الذي يقوم به النادي والاتحاد.
من جهته، بارك عبد الله العبيدلي لكل الفائزين، مشيراً إلى أن التكريم يأتي لكي يكون بادرة وتحفيزاً لكل البحارة والمتسابقين لبذل الجهد وتقديم الأفضل في المرحلة المقبلة والبطولات المقبلة.
وكشف العبيدلي عن عدم وجود برنامج خاص في الفترة ما بين المجال التعليمي والرياضي بالنسبة للبحارة المشاركين في بطولات الشراع الحديث، وهو ما يعوق استمرار مشاركة بعض البحارة والمتسابقين لاحقاً، حيث إن عدم وجود مثل هذه البرامج لا يساعد على استكمال المتسابقين في هذا المجال لطريق مشاركاتهم وصعود سلم الخبرات والصعود في بطولات الشراع.
وقال: نرجو أن يكون هناك تركيز على هذه الجزئية في المستقبل لكي نشاهد إعداداً أفضل للمتسابقين والبحارة وبالتالي نتائج متميزة ومراكز متقدمة، خاصة أن المواهب موجودة لدينا وبكثرة في كل فئات الشراع، وتوجه العبيدلي بالشكر إلى عارف الهرنكي رئيس لجنة التجديف الحديث في الاتحاد لدوره الكبير في دعم الرياضة والارتقاء بها.
أكد سالم غانم الشامسي نائب رئيس مجلس إدارة نادي الحمرية، نائب رئيس لجنة التجديف في الاتحاد، أن فوز الحمرية جاء بجهود مكثفة وكبيرة لكوادر النادي في الفترة الماضية، وقال: سعداء وفخورون جداً بأن يحصد نادي الحمرية هذا اللقب، تألق وتفوق شباب الحمرية هو تفوق لكل أبناء الإمارات، حيث إننا نشكل معاً نسيجاً واحداً في الختام بتكوين وإعداد المنتخبات والفرق الأولى على مستوى التجديف الحديث.
وأضاف: لدينا العديد من الاستحقاقات والمشاركات المنتظرة والتي سنعد لها بشكل مكثف، وستكون لنا سلسلة من التدريبات والتمارين المستمرة من أجل تحقيق رؤية نادي الحمرية والتي تتوافق مع رؤية وتوجه الاتحاد.