الرياضي

أمينة ثاني: كأس الشيخة فاطمة للمواطنات مسك ختام موسم السيدات

 الوصل يأمل في استمرار مسيرة البطولات (أرشيفية)

الوصل يأمل في استمرار مسيرة البطولات (أرشيفية)

أسامة أحمد (الشارقة)

أكدت أمينة ثاني الجلاف عضو مجلس إدارة اتحاد الطائرة رئيسة اللجنة النسائية، أن كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك رئيسة الاتحاد النسائي العام الرئيس الأعلى لمؤسسة التنمية الأسرية رئيسة المجلس الأعلى للأمومة والطفولة «أم الإمارات»، للسيدات المواطنات، التي تنطلق في أبريل المقبل، ستكون مسك ختام موسم سيدات الطائرة، مشيرة إلى أن استحداث هذه البطولة الغالية على الجميع، والتي تحمل اسم الداعم الأول للرياضة النسائية على مستوى الدولة والعرب، أحدث ردود أفعال واسعة على صعيد أندية السيدات في الدولة.
وأشارت إلى أن اللجنة النسائية بفي اتحاد الطائرة تسعى لتوفير عوامل النجاح للنسخة الأولى لكأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك، حتى تحقق جميع الأهداف التي تقام من أجلها، قائلة: «طائرة السيدات تحظى بالاهتمام الكبير مما كان له المرود الإيجابي على مسيرة المنتخبات الوطنية المختلفة، واستحداث كأس سمو الشيخة فاطمة بنت مبارك للسيدات المواطنات أسعد أسرة الطائرة النسائية، على اعتبار أن المسابقة المستحدثة تصب في مصلحة المنتخب بالوقوف على مستوى اللاعبات المواطنات من أجل اختيار المواهب للمشاركة مع المنتخب في النسخة الجديدة لبطولة الخليج، حيث تسعى اللجنة النسائية لتوفير جميع عوامل النجاح للمنتخب، من أجل السير على درب النجاحات وتعزيز زعامته الخليجية».
وتابعت: «كأس سمو الشيخة فاطمة فرصة ذهبية لكى تثبت فتاة الإمارات جدارتها، لأن المشاركة تقتصر على اللاعبات المواطنات، من أجل اختيار البارزات للمشاركة مع منتخبي الناشئات والسيدات خلال الاستحقاقات المقبلة، مما سيكون له المرود الإيجابي على مسيرة الطائرة النسائية التي تسير بخطوات ثابتة إلى الأمام».
وكشفت رئيسة اللجنة النسائية أن هناك مقترحاً لإقامة المباريات على صالات جامعات الإمارات وزايد والشارقة، من أجل استقطاب أكبر عدد من اللاعبات حتى تحقق النسخة الأولى لكأس سمو الشيخة فاطمة الأهداف المنشودة».
وأشادت الجلاف بنجاح كأس الاتحاد الذي فاز به فريق سكاي دايف دبي، مشيرة إلى أن البطولة حققت نجاحاً كبيراً بشهادة الجميع، مما يعد أكبر مؤشر لبطولة الدوري التي تنطلق يوم 25 ديسمبر الجاري، والتي تقتصر المشاركة فيها على لاعبة أجنبية واحدة، حيث تتوقف المسابقة في فبراير المقبل، نظراً لمشاركة الوصل وسيدات الشارقة في النسخة الجديدة لبطولة الأندية العربية».
وأشارت إلى أن اللجنة النسائية تخطط لإقامة بطولة للبراعم من 8- 10 سنوات ضمن خطتها لاكتشاف المواهب حتى تكون رافداً لجميع الأندية، مما ينعكس إيجاباً على مسيرة منتخب الناشئات في المستقبل، مؤكدةً
أن اللجنة النسائية جاهزة لأي مشاركة لمنتخب السيدات في النسخة الجديدة لبطولة الخليج، والذي ظل يحقق النجاح تلو الآخر بحصوله على 6 ألقاب خليجية، ومشيرة إلى أن اللجنة تسعى للمحافظة على هذه المكتسبات وزعامة الإمارات لطائرة السيدات الخليجية».
واختتمت أمينة، مؤكدة ترشحها إلى انتخابات اتحاد الطائرة في الدورة المقبلة 2016- 2020، والتي تعتبر أول عضو من المجلس الحالي، يؤكد خوضه انتخابات الاتحاد في دورته الجديدة.
يذكر أن الطائرة النسائية ظلت تحلق في أجواء الإنجازات مكررة مشهد الألقاب ليصل منتخب سيدات الكرة الطائرة إلى منصة التتويج الخليجية 6 مرات محتكراً البطولات مؤكداً زعامته الخليجية.
وكان منتخب السيدات قد فاز بكأس أول بطولة خليجية للسيدات 2010 في الكويت، وكرر مشهد الإنجاز بحصوله على بطولة الكرة الطائرة في الدورة الثانية لرياضة المرأة في أبوظبي مارس 2011، ثم الفوز بكأس البطولة الثانية لمنتخبات السيدات في مجلس التعاون لدول الخليج العربية نوفمبر 2012 في دبي، وكأس بطولة الكرة الطائرة في الدورة الثالثة لرياضة المرأة في مجلس التعاون الخليجي في البحرين مارس 2013، أعقب ذلك فوزه بلقب النسخة الثالثة لبطولة منتخبات السيدات بمجلس التعاون في البحرين 2014، وتوج جهوده بفوزه باللقب الأخير في الدورة الرابعة لرياضة المرأة الخليجية «مسقط 2015».