عربي ودولي

غرق منصة إنتاج غاز إيرانية في الخليج

طهران (أ ف ب) - فقدت إيران أمس الأول منصة «أوف شور» قيمتها أربعين مليون دولار، غرقت عند تشغيلها في حقل غاز بارس الجنوبي بالخليج.
وفتح تحقيق لتحديد أسباب هذا الحادث الذي لم يخلف إصابات. وأضافت المصادر أن لجنة أزمة تشكلت في محاولة لتعويم هذه المنصة المعدنية التي تزن 1850 طنا، وغرقت تحت ثمانين متراً في قعر البحر. وكان يفترض تشغيل المنصة التي استغرق بناؤها ثلاثين شهراً، في المرحلة الثالثة عشر من بارس الجنوبي، حقل الغاز العملاق الذي تتقاسمه إيران مع قطر. وأوكل تحقيق هذه المرحلة من المشروع بقيمة خمسة مليار دولار إلى مجموعة «خاتم الأنبياء» الصناعية للحرس الثوري الإيراني، بعد أن انسحبت في 2010 شركتا شل البريطانية الهولندية، والإسبانية ربسول، إثر فرض الغرب عقوبات على إيران.