صحيفة الاتحاد

كرة قدم

اتحاد الكرة يدشن حملة «#منصور_ يالأبيض _الأولمبي»

المنتخب الأولمبي يستعد للنهائيات الآسيوية (من المصدر)

المنتخب الأولمبي يستعد للنهائيات الآسيوية (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

دشن اتحاد كرة القدم هاشتاق «#منصور_ يالأبيض _الأولمبي»، على مواقع التواصل الاجتماعي «تويتر- انستغرام»، لتشجيع ومؤازرة منتخبنا الوطني الأولمبي، في استحقاقه المقبل بالنهائيات الآسيوية تحت 23 سنة التي تحتضنها العاصمة القطرية الدوحة، خلال الفترة من 12 إلى 30 يناير المقبل، والمؤهلة بدورها إلى دورة الألعاب الأولمبية الصيفية 2016 في ريو دي جانيرو بالبرازيل.
وناشد محمد عبدالله هزام الظاهري، الأمين العام، الجميع من أندية ووسائل إعلام للوقوف خلف «الأبيض الأولمبي»، الذي يحتاج للدعم والمساندة الكاملة، بداية من معسكره التحضيري الأخير الذي سوف ينطلق الاثنين المقبل، وذلك سعياً لتكرار إنجاز الوصول لأولمبياد لندن 2012، مؤكداً أن الجيل الحالي مؤهل لصنع الإنجازات.
وأعرب عن ثقته الكاملة في إمكانات المدير الفني للمنتخب الدكتور عبدالله مسفر، الذي يملك تاريخاً طويلاً مع منتخباتنا الوطنية والأندية، وهو صاحب باع وخبرة وتجربة ثرية، ونحن أول الداعمين لمدرب منتخبنا الأولمبي، خاصة وأنه من الكوادر التدريبية المواطنة المميزة التي طالما وضعت بصمتها في عنان الكرة الإماراتية.
وعن الحملة التي أطلقها اتحاد الكرة، أشار إلى أنها تأتي بناء على توصيات سعادة يوسف السركال، رئيس مجلس الإدارة، الهادفة لتسليط الضوء على الاستحقاق القادم للأولمبي، نظراً لأهميتها وسعيا لتهيئة الظروف كافة الممكنة في خدمة «الأبيض»، وأن هذه الحملة تحتاج لوقفة جادة من قبل جميع الأطراف المعنية، لتوفير الدعم المعنوي، مما يهيئ الفريق لمهمته القارية، وذكر أن اتحاد الكرة سيعمل كذلك يدا بيد مع حملة «نحن معك يا الأبيض» المهتمة بجميع منتخباتنا الوطنية، وسيتم التواصل مع الهيئة العامة لرعاية الشباب والرياضة، لغرض تنسيق الجهود وتضافرها لدعم مشوار الأولمبي، ونؤكد دوماً تكاتفنا جميعاً خلف منتخباتنا لتحقيق أهدافنا المنشودة.
وأضاف: نكن لجميع المنتخبات كل التقدير والاحترام، والمنافسة حق مشروع للجميع، وهو كذلك طموح وهدف لمنتخبنا الأولمبي، وأؤكد أن ثقتنا كبيرة في جهازينا الإداري والفني ولاعبينا، وأنهم قادرون على التعامل الجيد مع المنافسات، وبالتأكيد الأنظار ستكون منصبة نحو «الأبيض» بعد الأرقام المتميزة التي حققها المنتخب الأول، ويجب ألا يشكل هذا الأمر ضغطاً على الفريق، خاصة أن النظام الجديد للبطولة الآسيوية باعتبارها مؤهلة لأولمبياد 2016، يعني أن النتائج يمكن ألا تحقق بناء على الاعتبارات الفنية، وبدورنا نكرس عملنا وجهودنا لتهيئة أفضل الظروف والأجواء للمنتخب.

دعم مهم
تشكل عودة العناصر المصابة والأخرى التي توجد مع منتخبنا الوطني الأول دعماً مهما لـ «الأولمبي» في معسكره الإعدادي الختامي، حيث شهدت القائمة انضمام ثنائي «الأبيض»، محمد العكبري وأحمد العطاس اللذين ينشطان في المقدمة الهجومية، بعد الخبرة والاحتكاك التي كسباها مع المنتخب الأول، ويشكلان دعامة حقيقية، كما أن عودة المصابين الحارس محمد بوسنده وعلي سالمين ويوسف سعيد ستكون إضافة أخرى للفريق، بعد غيابهم طيلة الفترة الماضية عن التحضيرات، وهو ما يعني أن الجهود تتركز على زيادة حالة الانسجام.
فيما شهدت القائمة التي أعلنها المدرب أمس الأول، عودة بعض العناصر بعد تألقها في الدوري المحلي مع أنديتهم، مثل المدافع سالم سلطان من الوحدة ولاعب الارتكاز حمد إبراهيم من الشارقة.
وتضم القائمة، محمد سعيد بوسندة وأحمد برمان وسعيد المنهالي «العين»، وحسن حمزة «الشباب»، أحمد شمبيه وخليفة مبارك وحسين عباس «النصر»، أحمد راشد ومحمد العكبري وسلطان سيف وسالم سلطان «الوحدة»، عبدالله غانم ومحمد سرور وسيف راشد ويوسف سعيد وحمد إبراهيم «الشارقة»، سيف المقبالي وأحمد ربيع وسالم علي وخلفان مبارك وأحمد العطاس «الجزيرة»، محمد سبيل «الأهلي»، عبدالله النقبي وعبدالرحمن يوسف «الظفرة»، علي سالمين وعبدالله كاظم «الوصل»، وليد عنبر «الإمارات».
تجدر الإشارة إلى أن القائمة الحالية ليست هي النهائية التي توجد في «الآسيوية»، حيث وفقاً للوائح الاتحاد الآسيوي فإنه يجب أن تضم القائمة النهائية المشاركة 23 لاعباً.
ويبدأ «الأولمبي» تجمعه ظهر الاثنين المقبل ويجري أولى حصصه التدريبية في الفترة المسائية على ملعب ذياب عوانه، على أن يواصل بعدها الفريق تحضيراته في اليوم الثاني، استعداداً لخوض التجربة الأولى ضد المنتخب الأوزبكي 23 ديسمبر الجاري على ملعب ذياب عوانه بمقر اتحاد الكرة بالخوانيج، فيما يعود اللاعبون بعدها لأنديتهم.
بينما تبدأ الفترة الثانية من 27 ديسمبر إلى 4 يناير، ويتضمن البرنامج الإعدادي إجراء عدد من الحصص التدريبية الصباحية والمسائية، على أن يؤدي «الأبيض الأولمبي» ثاني المباريات الودية ضد المنتخب السوري 29 ديسمبر على أرضية استاد الشعب، والثالثة ضد منتخب الصين مطلع يناير على استاد نادي الضباط بدبي، فيما يشهد استاد الشباب آخر التجارب ضد كوريا الجنوبية في 4 يناير، لتنتهي على إثرها المرحلة الثانية.
ومن المقرر أن يتجمع الفريق مجدداً في 9 يناير القادم، استعداداً للسفر في اليوم التالي إلى العاصمة القطرية الدوحة لوضع اللمسات الأخيرة قبل ملاقاة المنتخب الأسترالي 14 من الشهر ذاته ضمن افتتاح مباريات المجموعة الرابعة، والثانية أمام الأردن 17 يناير، والجولة الأخيرة ضد فيتنام 20 يناير.
وكان الاتحاد الآسيوي قد أعلن عن أماكن ومواعيد المباريات، حيث سيلعب «الأبيض» مبارياته الثلاث في الساعة السابعة والنصف بالتوقيت المحلي لقطر، فيما يحتضن استاد النادي العربي المواجهة الأولى والثالثة، والثانية ستقام على استاد نادي قطر.