عربي ودولي

ميركل تؤكد لمرسي ضرورة الحوار بين القوى السياسية المصرية

برلين (وكالات) - قالت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل إن ألمانيا تريد إجراء محادثات بين جميع القوى السياسية في مصر، وشددت على ضرورة احترام الحكومة المصرية لحقوق الإنسان. وقالت ميركل خلال مؤتمر صحفي، عقدته مع الرئيس المصري مرسي في برلين أمس إن أحد الأمور المهمة لنا هو أن يكون خط الحوار مفتوحاً دائماً لكل القوى السياسية في مصر، وأن تتمكن كل القوى السياسية المختلفة من أداء مساهماتها وأن يتم الالتزام بحقوق الإنسان في مصر. كما شددت ميركل أيضا على أهمية أن تمارس الحرية الدينية. وبسؤال مرسي عن تصريحاته التي وصف فيها الإسرائيليين بأنهم «مصاصو دماء»، قال إنه ليس ضد اليهودية كديانة، وإن تصريحاته القديمة التي تناقلتها وسائل الإعلام تم نقلها بصورة غير صحيحة، وتمت إساءة فهمها، حيث تم أخذ جزء فقط من الكل.