صحيفة الاتحاد

الرياضي

دبي تودع مونديال الرياضات الجوية بـ 150 ميدالية

المشاركون قدموا أجمل العروض في مونديال الرياضات الجوية (تصوير حسن الرئيسي)

المشاركون قدموا أجمل العروض في مونديال الرياضات الجوية (تصوير حسن الرئيسي)

رضا سليم (دبي)

ودع المشاركون في بطولة العالم للرياضات الجوية، دبي مساء أمس مع نهاية اليوم الأخير من البطولة التي أقيمت على مدار 12 يوما، من المتعة والإثارة، والإبداع الفني والتنظيمي في الحدث الرياضي الأضخم من نوعه على مستوى هذه الرياضات بمشاركة أكثر من 1200 لاعب ولاعبة من 56 دولة، ممن حولوا مختلف مواقع دبي إلى لوحة فنية خلابة وهم يزينون سمائها بالعروض المبهرة للتنافس على حصد المراكز الأولى.
وتحول نادي سكاي دايف دبي المقر الرئيسي للبطولة إلى مهرجان كبير واحتفالية لكل المشاركين الذين تجمعوا في النادي عقب انتهاء المنافسات، وقامت اللجنة المنظمة بتسليم علم البطولة إلى الاتحاد الدولي للرياضات الجوية الذي سيختار المدينة التي تستضيف الحدث العالم بعد 4 سنوات، وحضر الختام ما يزيد على 2000 من المشاركين والجمهور الذين جلسوا في المدرجات والتفوا حول منصة التتويج لحضور آخر مسابقتين.
وشهدت البطولة على مدار 12 يوما توزيع 150 ميدالية ما بين الفردي والفرق، وهو رقم قياسي من الميداليات خاصة أن البطولة ضمن 26 مسابقة.
وأسفرت نتائج اليوم الأخير عن فوز السويسري ماركو وايدر بلقب أسرع قافز في العالم بعد أن نجح في تحطيم رقم قياسي دولي جديد، مسجلاً 533 كيلو مترا في الساعة بواقع 140 متراً في الثانية، وحصل وايدر على المركز الأول في مسابقة الهبوط السريع بـ 2089 نقطة، متفوقاً على مواطنه كريستيان لابهارت الذي جاء في المركز الثاني بـ 1998 نقطة، والبريطاني ميشيل لفمور ثالثاً بعد أن جمع 1907 نقطة.
وسيطرت بريطانيا على منافسات الطائرات الخفيفة ذات التحكم بوساطة الوزن، إذ أسفرت النتائج النهائية عن حصول أربعة بريطانيين على المراكز الأولى تصدرهم، ديفيد بروم بزمن قدره 410:5 ثانية، يليه، ديو هورست، بـ417 ثانية، ثم ريس كين ثالثاً بـ418:9، وحل مواطنهم فولر رابعاً بـ425:3 ثانية.
وشارك في منافسات الطائرات الخفيفة ذات التحكم بالوزن 22 متسابقا من ضمنهم 6 بريطانيين و5 فرنسيين والبقية من المجر (2) والصين(2) وبولندا(2) و5 متسابقين من تشيكيا والولايات المتحدة الأميركية، والأرجنتين، واسبانيا والنرويج.
وفي فئة البراموتر، حلق الفرنسي ماتيوس الكسندر بالميدالية الذهبية، بـ6 ثوان، متفوقاً على البولندي، فيسك بيوتر، الذي حل في المركز الثاني بنفس رصيد التوقيت، وجاء ثالثاً، الفرنسي بينون جيرمي بـ9 ثوان، كما حل البولندي، برنات مارسين بـ10 ثوان.
تُوج الهولندي، فان رافينزواي، بالميدالية الذهبية، لمسابقة الجايروكبتر، وحل القطري، مورل بالمركز الثاني والميدالية الفضية، ثم الأميركي، رود ديفس الذي حل في المركز الثالث وحصل على الميدالية البرونزية.
وتوجت فريق سيدات الولايات المتحدة الأميركية، بذهبية الفرق، للهبوط الرباعي بالمظلات، والتي اختتمت منافساتها أمس، بعد أن جمعن 227 نقطة، كما حلت فرنسا، في المركز الثاني بفارق 224 نقطة، ثم كندا في المركز الثالث بـ171 نقطة، ثم بريطانيا في المركز الرابع، بـ165 نقطة وتبعتها روسيا خامساً بـ136 نقطة، والإمارات في المركز الاخير بـ91 نقطة.
وفي فئة الهبوط الرباعي المفتوح، جاءت بلجيكا في الصدارة بـ269 نقطة، وحلت أميركا ثانياً بـ265 نقطة، ثم روسيا ثالثاً بـ 234 نقطة، وقطر رابعاً بـ214، وكندا في المركز الخامس بـ205 نقاط واحتلت الإمارات المركز السادس بـ194 نقطة متقدمة على فرنسا وبريطانيا واستراليا وايطاليا والمانيا والبحرين.
وفي فئة الهبوط المفتوح الثماني، حصلت أميركا على الذهبية بـ222 نقطة، ثم روسيا في المركز الثاني برصيد 185 نقطة، وحصلت فرنسا على البرونزية بعدما جمعت 172 نقطة، وحلت الإمارات في المركز الرابع بـ147 نقطة، ثم قطر بـ138 نقطة، وبريطانيا بـ116. وحلت هولندا في المركز الأخير.
وتوجت كندا بذهبية الهبوط العمودي المفتوح بـ139 نقطة، وحلت فرنسا ثانياً بـ122 نقطة، وجاءت بلجيكا ثالثاً بعدما جمعت 102، ثم الإمارات رابعا بعدما جمعت 86 نقطة، وبريطانيا في المركز الاخير بـ64 نقطة.
وانتزعت روسيا ذهبية القفز الحر الثلاثي بـ63,5 نقطة تلتها فرنسا بـ58,2 ثم بريطانيا، 54,1، واحتلت النرويج المركز الرابع بـ47,7.
كما نالت فرنسا ذهبية القفز الحر الثنائي، بـ63.2 نقطة ثم روسيا التي حلت ثانيا، وجمعت 57,1 وحصلت أميركا على المركز الثالث بـ56,4 نقطة، وفنلندا رابعاً بـ51 نقطة، وجاءت الإمارات خامساً بـ40 نقطة.
وتفوق فريق سيدات فرنسا المكون من شارلين، الطبيبة في جراحة القلب، والممرضة سندي، على 9 فرق من الرجال، في منافسات التماسك الثنائي وتمكن من الحصول على الميدالية الذهبية، برصيد 187 نقطة، فيما حل ثانيا الثنائي الروسي بـ163 نقطة، ثم السويدي بـ147 نقطة، وجاءت الإمارات رابعاً بـ78 نقطة، كان ثنائي سيدات فرنسا قد تمكن من حسم اللقب لصالحهما قبل جولة من ختام تلك المنافسات بفارق 24 نقطة. وفي التماسك الرباعي حصلت روسيا على المركز الاول، بـ145 نقطة، متقدمة على فرنسا التي جاءت ثانيا بـ137 نقطة ثم بلا روسيا بـ128، كما حصل الروسي، مصطفنوف ديمتري، على ذهبية دقة الهدف، متقدماً على البيلا روسي جوري نوفيتش، والصيني جي بي.

يوسف الحمادي: نتطلع لريادة الرياضات الجوية على مستوى العالم
دبي (الاتحاد)

ووجه يوسف الحمادي مدير اللجنة المنظمة للبطولة التهنئة لجميع الفائزين بالميداليات، كما وجه الشكر إلى جميع أعضاء اللجنة المنظمة للبطولة الذين عملوا على مدار الساعة من أجل الوصول إلى النهاية السعيدة، وقال: «دبي قدمت بطولة غير تقليدية من الصعب أن تقام في دولة أخرى بهذا الحجم أو التنظيم أو الإخراج الفني وبشكل عام قدمنا كل ما يجب أن تكون في نموذج عالمي في التنظيم».
وأضاف: «هذه النجاحات تحملنا مسؤولية كبيرة في كل البطولات والأحداث التي سننظمها في الفترة المقبلة، خاصة أن عيون العالم الآن اتجهت إلى دبي من أجل أن تتابع كل البطولات التي تقام على أرضها، ويكفي أن هناك عدداً كبيراً من الشخصيات والمهتمين بعالم الرياضات الجوية حضر لمتابعة البطولة رغم أنه ليس له صلة بالحدث ولا يشارك فيه، وهو ما وددنا الوصول إليه، أن تخطف أنظار العالم إلى الإمارات وإلى أي حدث ننظمه».
وأوضح أن المردود الفني على مستوى لاعبينا كبير، والاستفادة كانت أكبر مما توقعنا خاصة أننا عمدنا على المشاركة في أكبر عدد من المسابقات وحصدنا عدداً من الميداليات والأهم أن نوجه المواطن إلى هذه الرياضات التي تلقى رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي، وأعتقد أن ما نقوم به يجعلنا نتطلع بالريادة ليس على منطقة الشرق الأوسط فقط بل على مستوى العالم.
وأشاد بتوجيهات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم بإطلاق بطولة العالم لسباق الطائرات من دون طيار والتي ستكون حديث العالم في المرحلة المقبلة، كما وجه سموه بتأسيس الاتحاد الدولي للطائرات من دون طيار وهذه مكاسب كبيرة ليس فقط للإمارات التي ستكون واجهة انطلاقة النسخة الأولى من بطولة العالم بل المكسب الكبير الذي ستصدره الإمارات إلى العالم، بعدما وصلنا إلى مرحلة الابتكار في كل الأحداث.
ونوه إلى أن المرحلة المقبلة تشهد تطوراً كبيراً في الرياضات الجوية بفضل دعم سمو ولي عهد دبي، والذي يولي اهتماماً كبيراً بهذه الرياضات، وسيعود العالم إلينا مجدداً في مارس المقبل.

ماركو: تفوقت على أسرع القافزين
دبي (الاتحاد)

قال السويسري ماركو وايدر أسرع قافز في العالم: «سعيد بتحقيق هذا الرقم الجديد، وأعلم أن هناك 6 طيارين فقط في العالم، تمكنوا من تجاوز سرعة 500 كيلو متر في الساعة، وما يزيد من سعادتي أنهم جميعاً كانوا موجودين في المنافسات التي استضافتها دبي. وأضاف أن السرعة المتعارف عليها في مثل هذه السباقات تُقدر بـ220 كيلو مترا في الساعة، ولكنني نجحت في تغير زاوية السقوط، بشكل عمودي لزيادة معدلات السرعة، حتى وصلت لتحقيق هذا الرقم القياسي».