الإمارات

القيادة العامة لشرطة عجمان تفعّل نظام المراقبة الإلكترونية لحماية البنوك وعملائها من السرقة

صلاح العربي (عجمان) ـ تنفذ القيادة العامة لشرطة عجمان برنامجا جديدا، بالتعاون مع البنوك، لتفعيل نظام المراقبة الإلكترونية لحماية البنوك وحماية عملائها، بهدف خفض جرائم السرقة بنسبة 80%، من خلال التوعية وإجراءات الحماية التي يوفرها البرنامج الجديد.
ويشمل البرنامج الجديد لحماية البنوك وعملائها تكثيف الدوريات في المنطقة المحيطة تفعيل الحراسات على أجهزة الصراف الآلي بالاتفاق مع إدارة حماية المنشآت، وربط هذه الحراسات بغرفة العمليات وتفعيل ربط كاميرات المراقبة بغرفة العمليات بما يجعلها تعطي إنذاراً عند التعرض للسرقة، إضافة إلى حملات توعوية لعملاء البنوك.
وقال المقدم عبدالله سيف خلفان المطروشي مدير إدارة التحريات والمباحث الجنائية بالقيادة العامة لشرطة عجمان،إن الجريمة تطورت ولا بد من مواكبة هذه التطورات، موضحاً أن مؤشر سرقة عملاء البنوك لا يزال يقلق الشرطة بعجمان، رغم انخفاض عدد الجرائم التي تم ارتكابها خلال العام الماضي، مشيرا أنه تم تنظيم حملة لتوعية عملاء البنوك بأخذ شريحة منهم وإرسال رسالة توعية لهم عن طريق الهاتف الجوال شهريا، ويتم الآن قياس ذلك للاستفادة منه مستقبلاً.
أوضح ان جميع البنوك العاملة في عجمان تطبق نظام المراقبة الإلكترونية، وذلك بهدف تأمين مصالح المؤسسات المصرفية ضد السرقات والحوادث، حيث تم ربط هذه البنوك إلكترونيا بغرفة العمليات في شرطة عجمان، ويوفر النظام نقلاً مرئياً وبثاً حياً لكل ما يدور داخل هذه المؤسسات على مدى 24 ساعة.
قال إن النظام المعمول به سابقا كان اختياريا، بالنسبة للمؤسسات، حيث تكتفي بعض البنوك بأنظمة تحذير صوتية، لكن مع تطور أشكال الجريمة وتقنياتها لم يعد هذا النظام كافياً، وأصبحت هناك حاجة لاستخدام النظم المرئية والإلكترونية في المراقبة وتأمين ممتلكات هذه المؤسسات.
وأوضح أن الشرطة تقوم حاليا باتصالات مع البنوك العاملة لتفعيل ربطها بغرفة العمليات في الشرطة، مؤكدا ضرورة انضمام جميع المؤسسات المالية إلى هذا النظام لحمايتها وتأمينها ضد جميع أنواع السرقات.
وأشار إلى أن شرطة الإمارة تقوم بدور أمني كبير في عملية توفير الأمان لمراجعي البنوك، من خلال تواجد رجال الأمن بصورة مستمرة في جميع البنوك بعجمان لمنع حدوث أي سرقة، مناشداً العملاء من المواطنين والوافـــدين عدم ترك أموالهم في السيارة، وأخذ الحيطة والحذر من الحيل والألاعيب المبتكرة التي يتبعها المجرمون أثناء تنفيذ عملية السرقة. وأوضح أن القيادة العامة للشرطة طبقت منذ عدة أعوام نظام مراقبة شوارع الإمارة عن طريق كاميرات تنقل نقلاً حياً ومباشراً حركة السير في شوارع الإمارة إلى غرفة العمليات في الشرطة، وهو نظام يشمل كاميرات متحركة في سيارات الشرطة، إلى جانب الكاميرات الثابتة في الشوارع .
كما يمكن نقله عبر الهاتف المتحرك خلال الفترة المقبلة، ويساعد هذا النظام على ضبط الشارع المروري، والكشف عن المتسبب في حالة حدوث شخص يعطل حركة السير في الشارع، وأرشفة الأفلام التي يتم تصويرها لمدة 5 أيام.
وأكد أن شرطة عجمان تكثف دورياتها الاعتيادية في شوارع الإمارة ولساعات متأخرة من الليل، للحد من وقوع الجريمة وتعزيز الأمن والاستقرار الذي تتمتع به الإمارة بصفة دائمة.