الإمارات

بدء تسلم طلبات المشاركة في جائزة ماجد بن محمد الإعلامية للشباب

دبي (الاتحاد) - أعلنت جائزة ماجد بن محمد الإعلامية للشباب انطلاق دورتها السادسة، تحت شعار «توهج بإبداعك»، وبدأت في تسلم طلبات المشاركين بدءاً من يوم أمس 30 يناير الجاري، وحتى 30 مارس المقبل.
وقد اعتمدت الجائرة شعار«توهج بإبداعك» لدورة هذا العام للتركيز على عنصر الإبداع، من خلال إبراز الطاقات الإعلامية الشابة والعمل على تنمية مهارات الشباب، وتشجيعهم على خلق فرص النجاح بأيديهم، وتحديداً لهؤلاء الشباب الحاملين أفكاراً مميزة، وممن لديهم القدرة على العطاء والمشاركة الفعالة في مجالات الإعلام والعمل الإعلامي، لنيل لقب الفوز بالمراكز الأولى في جائزة تستظل تحتها إبداعات خلاقة.
وعبر علي شهدور رئيس اللجنة التحكيمية للجائزة عن امتنانه لسمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم، رئيس هيئة دبي للثقافة والفنون لرعايته الكريمة للشباب الإعلاميين، خصوصاً وأن هذه الجائزة تشكل فرصة هامة لاستقطاب فئة الشباب الموهوبين ممن هم في مقتبل حياتهم العملية أو الطلابية، لإبراز ما لديهم من علوم وفنون ومهارات في التخصصات الإعلامية وتكنولوجيا الإعلام الحديثة. وانطلاقاً من حرصنا المتواصل على السعي إلى إطلاق المهارات الكامنة في أجيالنا الصاعدة وتفعيلها بالشكل الأمثل، نتطلع إلى بناء مجتمع من الكفاءات الوطنية المبدعة على مستوى متميز، من أجل النهوض بفكر الشباب وتحريك الروح التنافسية والإبداعية لدى أبنائنا بما يسهم في الارتقاء بالقطاع الإعلامي في الدولة».
وقد أعلنت اللجنة المنظمة أنه قد تم طرح فئات جديدة واستحداث بعض من فئات الدورة الخامسة لتصبح فئات الدورة الحالية: تطبيقات الهواتف الذكية، التحرير الرياضي، الأفلام القصيرة، تصميم الجرافيكس، التصوير الصحفي.
وقالت فاطمة الصايغ، تنفيذي أول مشاريع لدى المكتب الخاص لسمو الشيخ ماجد بن محمد بن راشد آل مكتوم بأنه « تم إضافة الفئات الجديدة بعد الدراسات الخاصة والمقابلات مع المعنيين بالشأن الإعلامي واحتياجات سوق العمل لها.
كما أعلنت اللجنة المنظمة عن استمرار استقبال المشاركات من طلاب الجامعات والكليات الخليجيين المقيمين على أرض الإمارات للتشجيع على تبادل الخبرات والتطلعات الإعلامية، وتعزيز روح الأخوة والمنافسة البنّاءة بين المواهب الإماراتية والخليجية.