الرئيسية

كيري يبحث مع بوتين ولافروف وضع سوريا ومكافحة "داعش"

أعلن المتحدث باسم وزير الخارجية الأميركي، اليوم الجمعة، أن الأخير سيلتقي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في موسكو الثلاثاء للبحث في الملف السوري وسبل مكافحة تنظيم "داعش".


وقال المتحدث مارك تونر، على هامش المؤتمر الدولي حول المناخ، إن كيري وبوتين "سيبحثان في الجهود الجارية للتوصل إلى انتقال سياسي في سوريا، وفي الجهود المتزامنة لإضعاف وتدمير تنظيم داعش".


وستشمل المباحثات أيضا الأزمة في شرق أوكرانيا حيث تتهم واشنطن موسكو بدعم المتمردين الانفصاليين كما قال المتحدث.


وسيلتقي كيري أيضا نظيره الروسي سيرغي لافروف خلال وجوده في موسكو.


والولايات المتحدة وروسيا الطرفان الرئيسيان في عملية دولية لإنهاء الحرب الأهلية في سوريا في إطار المجموعة الدولية لدعم سوريا.


ويفترض أن تجتمع مجموعة الدول ال17 في نيويورك في 18 ديسمبر برعاية الأمم المتحدة للتوصل إلى وقف لإطلاق النار عبر التفاوض.


لكن موسكو وواشنطن كانتا تنتظران نتائج اجتماع المجموعات المسلحة والمعارضة السورية هذا الأسبوع في الرياض قبل تأكيد موعد هذا الاجتماع في نيويورك.


وأعلنت مجموعات المعارضة، أمس الخميس، موافقتها على إجراء مفاوضات مع النظام السوري لكنها طالبت برحيل الرئيس السوري مع بدء مرحلة انتقالية محتملة.


ومطلب رحيل بشار الأسد قد يشكل حجر عثرة للأطراف التي تدعمه خصوصا روسيا، وأعلن كيري، اليوم الجمعة، أنه سيجري مفاوضات أكثر عمقا مع السعوديين "لتذليل نقاط الخلاف" في اتفاق الرياض.