الرياضي

اتحاد القوى يزور نادي العين


أعرب اللواء الركن محمد هلال الكعبي رئيس اتحاد ألعاب القوى عن تفاؤله بالتشكيل الجديد لمجلس إدارة اتحاد ألعاب القوى وقال أنا دائماً متفائل بشبابنا لأن الإمارات غنية بأبنائها وتملك من الطاقات البشرية ما يمكنها من التطور في جميع المجالات والرياضة أحد هذه المجالات الخلاقة·
جاء هذا خلال الزيارة التي قام بها رئيس اتحاد القوى لنادي العين بمناسبة اليوم العالمي للناشئين وأضاف قائلاً لعل هذه المناسبة تؤكد حاجتنا الى الاهتمام بالناشئين الذين يمثلون القاعدة والركيزة لأية لعبة ونحن بدورنا نؤكد على عزمنا مواصلة الدعم لهذا القطاع الذي يمثل عصب اللعبة وسنوليه جل اهتمامنا·
ونوه اللواء الكعبي الى ان اختيار نادي العين لاستضافة البطولة في هذا اليوم بالذات انما يجسد اهتمام المجلس بهذا القطاع المهم·
وأشاد بالتنظيم الجيد والتعاون الكامل من نادي العين الذي يمثل أحد القلاع الرياضية بالدولة وأحد أبرز الركائز التي تعتمد رياضتنا عليها ليس على صعيد أم الألعاب فحسب بل على صعيد جميع الرياضات·
ووجه شكره وتقديره واعضاء مجلس الإدارة الى أسرة نادي العين التي أولت وتولي رعاية كاملة لأم الألعاب مشيراً الى ان اتحاد القوى يعتز ويفاخر بهذا التعاون من نادي العين وجميع أندية الدولة·
من جانبه أعرب خميس الكعبي مشرف اللعبة الفردية في نادي العين عن سعادته بزيارة مجلس ادارة اتحاد ألعاب القوى وقال إن هذه الزيارة تثلج صدورنا وتجسد العلاقة الحميمة التي تربط بين الاندية والاتحاد والتي نأمل ان تتعزز بعد تشكيله الجديد والزيارات المثمرة التي يقوم بها حالياً والتي ستبني جسور الثقة والتعاون مع الأندية·
وقال إن هذه الزيارات بادرة طيبة تحسب لاتحاد ألعاب القوى والأندية سعيدة بها وتثمنها وسيجني الجميع ثمارها في المستقبل القريب·
وأضاف ان نادي العين كان ولا يزال مؤمناً بأن التعاون هو سبيل النجاح ونتمنى ان يتواصل هذا التعاون وان تؤتي هذه الزيارات ثمارها وتصب في مصلحة أم الألعاب·
وقال أحمد الشحي النائب الثاني لرئيس اتحاد ألعاب القوى ان زيارة نادي العين تعد مهمة ليس على صعيد التنسيق والتشاور فحسب بل للتعبير عن تقدير المجلس لدعم النادي لألعاب القوى حتى بات نادي العين أحد أبرز الداعمين لمنتجاتنا الوطنية·
وأشار الشحي الى ان الزيارات التي يقوم بها الاتحاد بعد تشكيله الجديد تجسد حرص المجلس على ضرورة وقناعة الجميع على ان الأندية هي حجر الزاوية في تطوير اللعبة وان الاتحاد لا يملك عصا سحرية للارتقاء باللعبة بعيداً عن جهود وتعاون الأندية·
وشدد المستشار أحمد الكمالي أمين السر العام رئيس اللجنة الفنية على ان الهدف من الزيارات هو التشاور مع القائمين على أمر اللعبة والتعرف على همومها من أصحابها ومن ثم بلورة هذه الافكار وصياغة اسلوب عمل جديد يحقق مصالح الأندية مجتمعة ويعود على لاعبيها ومنتخباتها الوطنية بالفائدة المرجوة وهو هدف يضعه مجلس الإدارة الجديد من أولوياته في هذه الفترة القصيرة من عمره والتي تصل الى عام واحد ولكنه نهج نتمنى ان ينهجه الجميع وصولاً الى مستوى متميز للاعبينا ومنتخباتنا الوطنية·