الاقتصادي

فورة في مبيعات «بي إم دبليو» في أميركا وآسيا

مبيعات قياسية لـ «بي إم دبليو» (أرشيفية)

مبيعات قياسية لـ «بي إم دبليو» (أرشيفية)

ميونيخ (د ب أ)

حققت مبيعات عملاق السيارات الألماني «بي إم دابليو»، تزايداً واضحاً خلال نوفمبر الماضي بلغ 5% مقارنة بالشهر ذاته من العام الماضي، وذلك حسبما أعلنت الشركة أمس، في ميونيخ.
وأوضحت الشركة، أن هناك تزايداً خفيفاً في الطلب على سياراتها في كل من أميركا وآسيا.
وبلغت مبيعات الشركة من جميع فئاتها نحو197 ألف و500 سيارة خلال الشهر المذكور، مشيرة إلى أنها حققت رقماً قياسياً جديداً في مبيعات السيارات ذات الفئة الصغيرة، وإنها باعت أكثر من مليوني سيارة منذ يناير 2015 وحتى الآن، أي نفس ما باعته تقريباً على مدى العام 2014 كله.
وكانت شركة مرسيدس الألمانية، المنافسة لـ بي ام دبليو، أنها حققت في الشهر نفسه زيادة 9% عن الشهر ذاته من العام الماضي، حيث باعت 172 ألفاً و800 سيارة تقريباً من موديلات مرسيدس وسمارت. ومن المنتظر أن تعلن شركة أودي اليوم عن مبيعاتها في نوفمبر الماضي موضحة
أنها باعت خلال العام الجاري حتى الآن نحو 21 ألف وحدة من سيارتها الكهربية أي تي.