الاقتصادي

أبوظبي.. مركز إقليمي للابتكار في مجال النفط والغاز

السفيرة الأميركية ومسؤولو 3 إم خلال افتتاح مركز الابتكار (من المصدر)

السفيرة الأميركية ومسؤولو 3 إم خلال افتتاح مركز الابتكار (من المصدر)

بسام عبدالسميع، حسونة الطيب (أبوظبي)

اختارت شركة «3 إم» العالمية للتكنولوجيا، أبوظبي مركزاً إقليمياً للابتكار في قطاع النفط والغاز في دول التعاون لدعم القطاع في الإمارات، الكويت، البحرين، قطر، سلطنة عمان، وذلك بتوفير 8 منصات مختصة بعمليات الاستكشاف واستخراج النفط والغاز لإنتاج 10 آلاف منتج ابتكاري للقطاع.
وافتتحت المركز أمس الأول، باربارا أليف سفيرة الولايات المتحدة الأميركية لدى الدولة، في حضور مسؤولي الشركة في الشرق الأوسط وإفريقيا.
ويباشر المركز عمله اعتباراً من اليوم، لتلبية متطلبات أسواق المنطقة في قطاع النفط والغاز.
وشدد بيرنارد سيكوت، نائب الرئيس الإقليمي لمنطقة شرق أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا لشركة «3 إم» للتكنولوجيا، خلال حواره مع «الاتحاد»، على أهمية الابتكار في كافة مناحي الحياة وما تسهم به الشركة من منتجات ضخمة في هذا المجال.
وتملك الشركة 46 منصة تقنية تعمل على ربطها لإطلاق نحو 50 ألف من المنتجات الابتكارية المختلفة في 70 موقعاً رئيساً حول العالم.
وتابع: «ترحب الشركة بمبادرات الابتكار التي تتبناها الدولة والتي تعمل على تطوير المنتجات وإنعاش السوق المحلية، حيث تنظر «3 أم»، لمنطقة الشرق الأوسط عموماً وللإمارات على وجه خاص، كفرصة عمل واستثمار لتقديم خدمة أفضل للمستهلك.
وأضاف: تشكل منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، التي تعمل فيها الشركة منذ 20 عاماً، 7% من استثماراتها، مشيداً بالدعم المالي الكبير الذي توفره الدولة والاهتمام المتعاظم الذي توليه لقطاع الابتكار لتوفير متطلبات المستهلك وتحسين سبل الحياة والإنتاجية وتطوير الكوادر البشرية والشراكات.
وأوضح، أن منتجات الشركة لقطاع النفط والغاز تتسم بتنوع كبير من أجهزة سمع واتصال وأحزمة سلامة ودهن المستودعات ضد التآكل ومساعدة البنية التحتية لتدوم أطول وقت ممكن.
كما تعمل تلك المنتجات في مجال تحسين الإنتاج وعمليات الاستكشاف والحلول التقنية. وتملك الشركة تقنية نوفيك الشديدة الفعالية في إطفاء الحرائق ولتبريد الأجهزة الإلكترونية باستخدام غاز الهالون الذي يعمل على سحب الأوكسجين، إضافة لشريط لاصق قوي تم استخدامه في برج العرب وفي الطائرات وغيرها من المجالات الحيوية.
وتعتبر أجهزة الاستشعار المستخدمة في خطوط الأنابيب، من التقنيات المتطورة للكشف عن الأعطال بالتوجه لمكان العطب مباشرة دون تكبد مشاق الحفر في عدد من المواقع. وتتميز هذه الأجهزة بالاستدامة مدى الحياة.
ولفت إلى أن الشركة استعرضت خلال مشاركتها في معرض أبوظبي الدولي للغاز «أديبك 2015» 30 من حلولها المبتكرة التي تعزز الإنتاجية في قطاع النفط والغاز وتحمي وتطيل عمر الأصول المهمة وتوفر الحماية للأفراد والبيئة التي يعملون فيها.
وأشار إلى أن في ظل الظروف الراهنة التي يشهدها قطاع النفط، هناك المزيد من شركات النفط والغاز التي تبحث عن حلول من شأنها تحسين الإنتاجية وخفض تكاليف التشغيل.
وأضاف، تدرك الشركة حجم التحديات التي تواجه قطاع النفط في الوقت الراهن، ولهذا نتعاون عن كثب مع شركات النفط والغاز لمساعدتها في الحفاظ على مواردها من خلال إنجاز المزيد بجهد وتكاليف أقل موضحاً
أن اتساع نطاق استخدام التكنولوجيات الجديدة هي من أبرز الاتجاهات التي تؤثر بشكل متسارع في عالمنا المعاصر، ولافتاً إلى أن الإقبال المتسارع على استخدام التكنولوجيات الجديدة تؤكد أهمية وجدوى الحلول المستدامة التي من شأنها أن تساعد على تلبية مطالب المجتمع بشأن الاحتياجات الأساسية والأمن والإنتاجية.
وأشار إلى أن الهدف من المركز يتمحور حول المساهمة في دور فاعل في دعم الجهود التي تبذلها الإمارات لتنويع اقتصادها، وذلك من خلال نقل المعرفة والتكنولوجيا الحديثة.
وبالتوازي مع مركز الابتكار في أبوظبي افتتحت الشركة مركزا جديدا في الدمام للتركيز على تلبية متطلبات قطاع النفط والغاز في إطار التزامها بتقديم منتجات وحلول مبتكرة.
وقام إتش. سي. شين، نائب الرئيس التنفيذي للعمليات الدولية في شركة ثري إم بتدشين كلا المركزين، واللذين ترتكز مهامهما على تلبية متطلبات قطاع النفط والغاز ويقعان في الدمام وأبوظبي.
ومن خلال العروض الديناميكية والتفاعلية والتطبيق العملي، يتواصل العملاء مع مراكز الابتكار لدى شركة ثري إم للتعاون مع خبرائها واستكشاف حلول مبتكرة تساعد على نمو ونجاح شركاتهم.

مدير الأبحاث: زيادة الإنتاجية وخفض التكاليف
أبوظبي (الاتحاد)

أكد اس.بي. مين مدير مخبر في إدارة الأبحاث والتطوير لدى «3 إم» لمنطقة الشرق الأوسط وأفريقيا، أن منتجات الشركة تسهم في تحقيق استراتيجيات وتوجهات شركات قطاع النفط والغاز للحصول على حلول تسهم في زيادة الإنتاجية والكفاءة وخفض تكاليف التشغيل، في ظل التحديات التي يواجهها القطاع أمام.
وقال: «ندرك حجم التحديات التي يواجهها القطاع في الوقت الراهن، ولهذا نعمل بالتعاون عن كثب مع شركات النفط والغاز لمساعدته على تحسين الإنتاجية وزيادة الكفاءة وتعزيز الأداء».
وأضاف، بافتتاح المركز، نثق بأن تكنولوجياتنا ومنتجاتنا وحلولنا التي يقدمها المركز توفر الدعم اللازم لتلك الشركات لتخطي مختلف الصعوبات عبر مراحل الإنتاج الرئيسية في هذا القطاع. وتنتشر مراكز التفاعل مع العملاء من «3 إم» في 30 دولة حول العالم، وهي مصممة لاستعراض تطبيقات المنصات التكنولوجية الأساسية المبتكرة من قبل ثري إم والبالغ عددها 46 منصة، وشرح كيفية دمج كل هذه التكنولوجيات معاً لإنتاج حلول فريدة ومبتكرة. وأفاد أن قطاع النفط والغاز، سيظل محط الاهتمام الأبرز لدى شركة ثري إم التي تمتلك اليوم ما يزيد على 10 آلاف منتج من المنتجات المستخدمة في جميع أركان القطاع وجميعها حلول مبتكرة بإمكانها مساعدة الأطراف المعنيين على مزاولة عملياتهم التشغيلية بكفاءة أكبر، وبالتالي التغلب على بعض من أصعب التحديات المترافقة مع مراحل استخراج النفط والغاز، بدءاً من التنقيب والإنتاج والتكرير إلى النقل والتسويق.