الإمارات

ولي عهد الشارقة يفتتح فعاليات المؤتمر الرابع للموارد البشرية

 ولي عهد الشارقة يكرم أحد الشركاء بحضور نهيان بن مبارك (من المصدر)

ولي عهد الشارقة يكرم أحد الشركاء بحضور نهيان بن مبارك (من المصدر)

لمياء الهرمودي (الشارقة)

افتتح سمو الشيخ سلطان بن محمد بن سلطان القاسمي ولي عهد ونائب حاكم الشارقة رئيس المجلس التنفيذي للإمارة صباح امس، فعاليات مؤتمر الشارقة الرابع للموارد البشرية الذي حمل عنوان «التخطيط الاستراتيجي للموارد البشرية» في كلية العلوم الصحية بجامعة الشارقة وبحضور الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة، والشباب، وتنمية المجتمع، والعميد سيف الزري قائد عام شرطة الشارقة، والدكتور طارق سلطان بن خادم عضو المجلس التنفيذي للإمارة، رئيس دائرة الموارد البشرية، ود. حميد مجول النعيمي مدير جامعة الشارقة، ود. رشاد سالم مدير الجامعة القاسمية في الشارقة، وسعيد الكعبي رئيس مجلس الشارقة للتعليم، والدكتور عبد الله بن صالح بن عبيد وزير التربية والتعليم السابق بالمملكة العربية السعودية، إضافة إلى كوكبة من الخبراء والمختصين والمعنيين بالموارد البشرية على مستوى الدولة.
وقال معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع: «إنَّ دولةَ الإمارات العربيةِ المتحدة، في ظلِّ القيادةِ الحكيمة، لصاحب السموِّ الوالد الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيسِ الدولة أَعزَّه الله، ومَتَّعَهُ بِمَوفورِ الصحةِ والعافية، وبفضلِ الجهودِ المُستَنيرة، لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيسِ الدولة، رئيس مجلسِ الوزراء، حاكم دبي، وإخوانِه الكِرام، أصحابِ السمو، أعضاءِ المجلسِ الأعلى للاتحاد، حكامِ الإمارات، وكذلك، بفضلِ الرؤيةِ الثاقبة، والعملِ المُتواصِل، لصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، وليِّ عهدِ أبوظبي، نائب القائدِ الأعلى للقواتِ المسلحة أقول: إنَّ هذه الدولةَ العزيزة بشعبها، القويةَ بقادتِها، الرائدةَ بنظامِها ومؤسساتِها، هي دولة، يَلْتَحِمُ فيها الشعبُ مع القيادة، ويَلْتَفُّ الجميعُ فيها، حولَ هدفٍ وطنيٍّ مُهم، هو تنميةُ الإنسان، وتَمكينُه من الأداءِ والإنجاز، على أعلى المستويات، باعتبار، أنّ أبناء وبنات الوطن، هم الثروةُ الحقيقيةُ فيه: هم عِمادُ المستقبل، ووسيلةُ المجتمع، للتعامُلِ الذكيِّ والناجح، مع كافةِ التغيُّراتِ المُتلاحقة، في الدولةِ والعالم نحن في الإمارات، ولله الحمد، على قناعةٍ كاملة، في أنّ نجاحَنا، في تنميةِ المواردِ البشرية، إنما هو تَجسيدٌ عميق، للنظرةِ الواثقةِ إلى المستقبل، والقدرةِ على استيعابِ المناهجِ المُتطوِّرةِ في العمل، بل إنني أَقولُ أمامَكم اليوْم، إنّ تَكاتُفَ كافةِ أفرادِ ومؤسساتِ المجتمع، على طريقِ تحقيقِ هذه التنميةِ المَنشودة، إنما هو تعبيرٌ واضحٌ وأصيل، عن حبِّ الوطن، والانتماءِ للمجتمع، والولاءِ للدولةِ والقيادة».
وأوضح الدكتور طارق سلطان بن خادم عضو المجلس التنفيذي لإمارة الشارقة رئيس دائرة الموارد البشرية رئيس اللجنة العليا المنظمة للمؤتمر بأن هذا المؤتمر هو خطوة على الطريق نحو تأسيس منظومة تنموية شاملة تهدف إلى تعزيز دور الرأس المال البشري وتكريس جهوده في مجال التنمية الشاملة والمستدامة كما تأتي محاوره متسقة ومتكاملة مع المحاور التي تمت مناقشتها في المؤتمرات الثلاثة السابقة والتي توافق عليها العديد من المختصين في هذا المجال، مؤكدا ان المؤتمرات الثلاثة السابقة حققت أهدافها وكان لتوصياتها أثر كبير في تطوير العمل في مجال تنمية الموارد البشرية.

جلسات
وتناولت الجلسة الأولى التي كان محورها العام (التخطيط للموارد البشرية والتعليم)، وشارك فيها معالي الدكتور عبدالله بن صالح بن عبيد آل عبيد وزير التربية والتعليم السابق بالمملكة العربية السعودية، ثم انتقلت الكلمة إلى أحمد شبيب الظاهري مدير عام مؤسسة زايد بن سلطان آل نهيان للأعمال الخيرية والإنسانية الذي بدأ حديثه بتقدير جهود صاحب السمو حاكم الشارقة في بناء الإنسان والذي شجع على العمل والتعلم مستعرضا تبني سموه لثقافة التطوع في المجتمع، وركز في حديثه على أهمية غرس هذه الثقافة التي تنهض بجميع أفراد المجتمع مشجعا أن يكون الفرد عضوا في مؤسسة من مؤسسات المجتمع المدني ومركزا على بناء بداية هذه الثقافة من المدرسة.
وتحدث سعيد مصبح الكعبي رئيس مجلس الشارقة للتعليم عن الاستراتيجية التعليمية المقترحة لتحقيق تعليم نوعي يواكب متطلبات الاقتصاد من خلال تسليط الضوء على أهداف التعليم منها عبادة الله والحصول الثواب الكبير، الانتقال من حياة الجهل إلى حياة المعرفة، كسب المعارف والمهارات، رفع المستوى المعيشي للأفراد والجماعات، تطوير الحضارة والعلوم في جميع المجالات وأخيرا المسهمة في إعداد المواطن الصالح.
وتحدث الدكتور خالد العبري مدير تخطيط القوى العاملة والتوظيف في مجلس أبوظبي للتعليم، متحدثا عن التعليم في رؤية أبوظبي المنبثقة من الرؤية العامة لدولة الإمارات العربية المتحدة والتي تقوم على مفهوم الاستراتيجية القائمة على التحول الاقتصادي والاجتماعي المبني على اقتصاد المعرفة. وتتضمن رؤية أبوظبي «تطوير نظام تعليمي ذو مستوى عالمي» يعتبر التعليم مؤشرا مهما للتقدم التنموي ومحركا للنمو الاقتصادي والابتكارات العلمية.
وناقشت الجلسة الثانية محور «التخطيط للموارد البشرية في القطاعين الحكومي والخاص»، واقيمت الجلسة الثانية تحت محور (التخطيط للموارد البشرية في القطاعين الحكومي والخاص) وتحدث في مستهلها ابراهيم بن فهد المعيقل مدير عام صندوق تنمية الموارد البشرية بالمملكة العربية السعودية، وتناول عدم التوازن بين القطاعين الحكومي والخاص في مجال التوظيف.

تكريم نهيان بن مبارك

قام سمو ولي عهد الشارقة نائب حاكم الشارقة، يرافقه الدكتور طارق بن خادم بتكريم معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع، المتحدث الرئيسي، في المؤتمر، والشركاء الاستراتيجيين وهم وزارة العمل، والهيئة الاتحادية للموارد البشرية، ومعهد الإمارات للدراسات المصرفية والمالية، وجامعة الشارقة. والراعي البلاتيني ويتمثل في ودائرة الموانئ البحرية والجمارك، والمنطقة الحرة لمطار الشارقة الدولي، ومصرف الشارقة الإسلامي، والمركز الميكانيكي للخليج العربي، والراعي الذهبي ويتمثل في مطار الشارقة الدولي، وغرفة تجارة وصناعة الشارقة، اوبرا آرت، والراعي الإعلامي ويتمثل في مؤسسة الشارقة للإعلام، ومركز الشارقة الإعلامي.