الرياضي

سكاي دايف دبي يتخطى حاجز الـ «نصف مليون» قفزة

قفزات تحبس الانفاس في تحديات الرياضات الجوية (من المصدر)

قفزات تحبس الانفاس في تحديات الرياضات الجوية (من المصدر)

مراد المصري (دبي)

كشفت بطولة العالم للرياضات الجوية المقامة حاليا في دبي تحت رعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، عن تخطي نادي سكاي دايف دبي حاجز النصف مليون قفزة بالمظلات الجوية، بعدما وصل إلى 252 ألف قفزة، على مدار خمس سنوات منذ تأسيسه عام 2010.
وأكد محمد يوسف، نائب مدير البطولة المدير التنفيذي لسكاي دايف دبي، أن العمليات الجوية تقام على مدار العام، ومع وجود 4 طائرات أساسية تقوم كل منها بمعدل 700 ساعة جوية، وفي كل طلعة جوية تضم 15 قافزاً على الأقل، فإن الإحصائيات الأولية تشير إلى نجاح النادي في تخطي حاجز النصف مليون قفزة جوية، وسط تطلعات ببلوغ المليون قفزة خلال الفترة المقبلة.
وأوضح يوسف، أن بطولة العالم للقفز بالمظلات التي أقيمت قبل ثلاثة أعوام على سبيل المثال شهدت تسجيل 12500 قفزة، محققة رقما قياسيا فريدا من نوعه، فيما لن تتخطى هذه البطولة ذلك العدد، نظرا لشموليتها وضمها العديد من الألعاب الأخرى.
وعبر عن تفاؤله بقدرة فريق العمل الحالي على تجاوز التوقعات والوصول إلى أعداد أكبر خلال فترة زمنية قصيرة نسبيا، موضحا أن النادي استقبل العام الحالي 25 ألف قافز ممن يقوم النادي بالقفز بهم بإشراف مدربين متخصصين، وسط طموح أن يزيد العدد إلى 35 ألفا العام المقبل رغم التحدي الكبير في هذا الجانب، والقدرة على ضبط العمليات واستيعاب هذه الزيادة، حيث إن الإقبال على تجربة الأمر هائلة من المقيمين والزوار، وهو أمر يدعو للفخر لما حققه النادي من سمعة إقليمية وعالمية، وبات محطة للجميع ممن يرغب بخوض هذه التجربة، أو حتى المظليين المحترفين الذي يتدربون هنا على مدار العام سواء في المارينا أو مرغم، نظراً لتوافر الأجواء الجوية المثالية أغلب فترات العام.
من ناحية أخرى، تصدر 4 بريطانيين منافسات الجولة الأولى للطائرات الخفيفة ذات التحكم بالوزن، حيث حصل فاولر على المركز الأول بزمن قدره 142 ثانية وجاء ريس كين في المركز الثاني بزمن قدره 144 ثانية، ثم بروم بزمن 145 ثانية، وروب كين بـ146 ثانية وجاء الفرنسي سيري في المركز الخامس بـ151 ثانية والإسباني راي كورديرو في المركز السادس بـ155 ثانية.
وشهدت الجولة الثانية من المسابقة تصدر الفرنسي بورون لجدول الترتيب بزمن قدره 136 ثانية، وسط ملاحقة شديدة من 3 متسابقين بريطانيين، حيث أحرز بروم المركز الثاني بزمن قدره 140:01 ثانية وخلفه ديوهورست بـ140:05 ثانية، ثم مواطنهما سايسال بزمن قدره 149 ثانية.
وتضم منافسات الطائرات الخفيفة ذات التحكم 5 جولات تحدد على ضوئها الترتيب النهائي للمسابقة، التي من المنتظر أن يسيطر عليها المتسابقون البريطانيون.
وشارك في منافسات الطائرات الخفيفة ذات التحكم بالوزن 22 متسابقا من ضمنهم 6 بريطانيين و5 فرنسيين والبقية من المجر (2) والصين(2) وبولندا(2) و5 متسابقين من التشيك والولايات المتحدة الأميركية، والأرجنتين، وإسبانيا والنرويج، وتشمل مسابقة الطائرات الخفيفة 3 فئات، هي جايروكبتر، والطائرات الخفيفة ذات التحكم بالوزن، والباراموتر وتم تأجيل جميع هذه المنافسات بسبب سوء الأحوال الجوية أمس.
وكانت نتائج الجولة الأولى في مسابقة جايروكبتر، أسفرت عن تصدر الإسباني شوليا كوينتا بزمن قدره 169 ثانية، وجاء الفرنسي شونجير في المركز الثاني بـ173 ثانية، النرويجي فيغريم في المركز الثالث بـ175 ثانية، فيما أسفرت المرحلة الثانية عن تصدر الهولندي فان رافينزواي بـ163 ثانية، والمجري فيليبوفيتس ثانيا بـ167 ثانية، والقطري مورال في المركز الثالث بـ174 ثانية.
وشهدت الجولة الثالثة سيطرة قطرية على المركزين الأول والثالث، حيث تمكن مورال من التقدم من المركز الثالث الذي حصل عليه في الجولة الثانية إلى المركز الأول بـ165 ثانية، وحصل الفرنسي بورجيو على المركز الثاني بـ184 ثانية وجاء القطري آل ثاني ثالثا بـ186 ثانية.
وضمت قائمة المشاركين في منافسات الطائرات الخفيفة 21 متسابقا من 11 دولة،هي: إسبانيا، فرنسا، النرويج، المجر، بولندا، الولايات المتحدة الأميركية، روسيا، بريطانيا، قطر، هولندا، ألمانيا.
وتستأنف اليوم منافسات مناطيد وبالونات الهواء الساخن التي تسببت الرياح في تأجيلها، وأسفرت النتائج الأولية في مسابقة البالونات عن تصدر الألماني شنايدر يو فئة 3FON «» بـ1000 نقطة متقدما على الأمريكي بيترهن جوني (954 نقطة) والبرازيلي ليما بنفس الرصيد من النقاط.
وتصدر الأسترالي سيمونر أندرياس فئة 2HNH بـ1000 نقطة متقدما على السويسري BLASER، Marc بلاسر مارك المتحصل على 994 نقطة والألماني بيبر ماركوس في المركز الثالث بـ991 نقطة وتصدر الألماني غوهلر سيفن فئة 1HWZ بـ1000 نقطة.
وأسفرت نتائج مناطيد الهواء الساخن عن تصدر البولندي ووجي بامبرسكي بـ13740 نقطة، وحل الروسي ميخائيل باكانوف في المركز الثاني بـ12320 نقطة، والليتواني ريماس في المركز الثالث بـ12100 نقطة، والسويدي أوسكار ليندستروم بـ10920 نقطة.

الفرنسي ألونجي بطل الاستعراض الجوي
دبي (الاتحاد)

توّج الفرنسي تيم ألونجي بلقب الاستعراض الجوي المنفرد بـ36,96 نقطة، متقدماً على مواطنه ايليوت نوشيز صاحب الميدالية الفضية بـ36,37 نقطة، وجاء الإسباني هوراشيو لورنس بـ36 نقطة، واحتل الفرنسي فرانسوا راجولسكي المركز الرابع بـ 35 نقطة. وشهدت مسابقة الاستعراض الجوي المنفرد مشاركة 20 متسابقا من فرنسا وإسبانيا والولايات المتحدة الأميركية، وكندا، بلغاريا، سويسرا، تشيكيا، ألمانيا، ايطاليا، النرويج، وأستراليا.
وواصلت فرنسا تألقها في الطيران المظلي الشراعي فئة الاستعراض الجوي المتزامن بحصولها على المركز الأول بوساطة فريق «تويستد بويز» المكون من الثنائي ثيو دي بليك وزميله الاسباني هوراشيو لورنس بـ30,5 نقطة، كما حصلت فرنسا على الميدالية الفضية عن طريق فريق «في آر آل» المكون من تيم ألونجي وايليوت نوشيز بـ30,10 نقطة، وعاد المركز الثالث إلى الثنائي السويسري ديفيد جيزر وجيريمي بيكلارد بـ28 نقطة.

أكرم: «العلاقات» تعمل 24 ساعة
دبي (الاتحاد)

أكد سالم أكرم رئيس لجنة العلاقات العامة، أن فريق العمل يواصل جهوده على مدار 24 ساعة يوميا، وذلك من خلال فترات تناوب لضمان سير العمليات وفق المخطط وحضور ومغادرة المشاركين وكبار الشخصيات دون أي صعوبات.
وعبر أكرم، عن تقديره لجهود كافة العاملين في اللجنة، وقال: «قبل انطلاق البطولة بدأنا العمل والتواجد في مطار دبي الدولي بشكل يومي على مدار الساعة لتأمين وصول الوفود، فيما ارتفعت وتيرة العمل مع حضور العديد من كبار الشخصيات وبدأ المشاركون بالمغادرة مع انتهاء مسابقاتهم».
وأوضح أن إقامة الدورة التدريبية قبل انطلاق المنافسات ساهمت بشكل أساسي في تطوير أداء فرق العمل، وقال: «حرصت اللجنة المنظمة على إقامة هذه الدورة المتخصصة التي سهلت علينا الكثير، وساهمت بصقل موهبة أعضاء فرق العمل، ومنحهم الأسس الصحيحة لكيفية التعامل مع المشاركين وكبار الشخصيات، وهي من الجوانب التي نركز عليها دائما من خلال الاستثمار في الكوادر الوطنية الشابة، ودعمهم لبنائهم بشكل علمي وعملي صحيح».
وأكد سالم أكرم، أن لجنة العلاقات العامة عملت على إعداد تصاريح المشاركة لكافة اللاعبين وفرق العمل والمتواجدين في موقع البطولة، وذلك من خلال إصدار أكثر من 2000 بطاقة وتصريح وفق الترتيبات المعدة المسبقة وبأسلوب إلكتروني حديث لاختصار الوقت والجهد على الجميع.

سيدات «طائرة سكاي» يستعرضن في المونديال
دبي (الاتحاد)

قام فريق سكاي دايف للكرة الطائرة للسيدات المتأهل للمباراة النهائية لكأس اتحاد الكرة الطائرة بزيارة بطولة العالم للرياضات الجوية، وقدم الفريق مباراة استعراضية في فنون اللعبة نالت استحسان الجمهور العريض.
وكان في استقبال لاعبات الفريق، يوسف الحمادي نائب رئيس اتحاد الرياضات الجوية مدير البطولة ومحمد يوسف نائب مدير البطولة المدير التنفيذي لسكاي دايف دبي وسالم أكرم الحوسني مدير العلاقات العامة والمراسم بسكاي دايف دبي رئيس لجنة العلاقات العامة بمونديال الرياضات الجوية. وحرصت قناة دبي الرياضية على استضافة نجمات الفريق اللائي أبدت كل منهن إعجابهن الشديد، بما شاهدته من عروض ومنافسات جوية ومظلية تعكس قدرة الكوادر الوطنية على المنافسة، إلى جانب تنظيم كبريات البطولات وإنجاحها.
ويذكر أن فريق سيدات سكاي دايف دبي للكرة الطائرة رغم حداثة عهده باللعبة، خطف الأنظار وفاز بجميع مبارياته هذا العام وحقق كأس اليوم الوطني وتأهل إلى المباراة النهائية لكأس الاتحاد، المقررة الجمعة.
من جانبه، أكد سالم أكرم الحوسني مدير العلاقات العامة والمراسم بسكاي دايف دبي أن مبادرة فريق السيدات للكرة الطائرة بزيارة البطولة بالمارينا ومشاركتهن في مباراة استعراضية على هامش بطولة العالم للرياضات الجوية تركت انطباعاً جيداً لدى المشاركين والمشاركات وضيوف البطولة المتواجدين والمتابعين للحدث الأبرز بالمنطقة والعالم. وقال الحوسني، إن سكاي دايف دبي وبتوجيهات من نصر حمودة النيادي رئيس اتحاد الرياضات الجوية رئيس سكاي دايف دبي تولي هذا الفريق أهمية كبيرة يستحقها لأنه حقق بقيادة مدربه الوطني اسماعيل آل رجب وفريق العمل المعاون نتائج طيبة.