الرياضي

فيرسلاين: عقدي مع الجزيرة مستمر حتى إشعار آخر



أمين الدوبلي:

يختتم اليوم فريق الجزيرة تدريباته اليوم استعداداً للقاء النصر بالجولة 19 من دوري إتصالات غدا، ومن المنتظر ان يجري المدرب الهولندي يان فيرسلاين التجربة الأخيرة للخطة والتشكيل خلال هذا التدريب بعد إجراء التجربة الرئيسية عليهما أمس في التدريب الأساسي للمباراة ·
وأكد المدرب خلال المؤتمر الصحفي التقليدي الذي يعقده قبل كل مباراة لفريقه أن اللاعب محمد قادر أصبح مستعدا تماما للمشاركة في المباراة من بدايتها، حيث أنه كان قد حصل على راحة لمدة يوم لشعوره بالإجهاد والإصابة بكدمة شديدة في مباراة دبي الأخيرة، وأكد المدرب أن قادر قد تعرض لظروف إستثنائية في مباراة دبي تسببت في إهداره لأكثر من فرصة مؤكدة منها حرارة الجو التي لم يكن معتادا عليها، والرقابة اللصيقة التي فرضت عليه من بداية المباراة، والإصابة بكدمة خفيفة في قدمه إثر أحد الإلتحامات ·
أما عن البديل المناسب الذي سيحل محل دياكيه بسبب حصوله على الإنذار الثالث فقد أكد فيرسلاين أنه سيختار من بين حسين سهيل وحمد محمد ، (ولكن كل المؤشرات تصب في مصلحة حسين سهيل نظرا للمساندة الهجومية التي يقوم بها مع كل من توني ومحمد قادر ، بالإضافة إلى إرتفاع مستوى أداء اللاعب خلال الفترة الاخيرة ·
وعن موقف محمد عمر قال المدرب انه ما زال لم يقرر بعد ما إذا كان اللاعب سيكون ضمن قائمة الـ18 أم لا وأن الـ48 ساعة القادمة هي التي ستحدد ما إذا كان سينضم لها أم لا ، مشيرا إلى أنه سعيد بعودته واستعادة حالته الفنية الجيدة ، وقال إن محمد عمر غاب عن الملاعب لفترة طويلة بالتالي كان بحاجة إلى بعض الوقت لضمان عودته بالمستوى المطلوب ·
وعن اللاعبين الصاعدين اللذين قام بضمهما أخيرا وهما يوسف الحمادي وعلي العامري من فريق 20 سنة أكد المدرب انهما متميزان مع فريقهما وأنه حريص على ضم لاعبين صغار كلما كانت الفرصة متاحة لأنه يحاول بناء فريق المستقبل، وقد كانت نتائج هذا الإتجاه ان الجزيرة أصبح يضم 24 لاعبا جاهزين للمشاركة في المباريات بالدوري ، أما عن قراره بضم سلطان المنهالي من فريق 18 سنة من بداية الموسم فقد اكد ان الفارق الفني والبدني بين اللاعب وباقي زملائه كبير ، ولذلك فإن مجرد وجود اللعب في تدريبات الفريق الاول ومشاركته في التقسيمات أهم من مشاركته في المباريات الرسمية مع مرحلته السنية·
ولأول مرة فتح الهولندي يان فيرسلاين المجال للحديث عن عقده مع الجزيرة خلال المؤتمر الصحفي أن كل الخيارات مفتوحة أمامه الآن حيث أن أحد بنود العقد الرئيسية مع الحزيرة الذي ينتهي بنهاية هذا الموسم يقضي بأن النادي عليه توجيه إخطار رسمي له بالتجديد من عدمه في الاول من مايو ، ولكن النادي لم يخطره بشيء حتى الآن وما زال لم يعلم ما إذا كان ذلك معناه أن عقده تجدد مباشرة أم أن هناك شيئا آخر، وقال ان الذي سيحسم هذا الجدل هو إدارة النادي التي يجب أن تحدد موقفها · وكان المدرب قد تعاقد مع الجزيرة في قبراير الماضي وحقق مع الفريق عدة نجاحات أهمها الحصول على بطولة كأس الإتحاد والمركز الثالث في الموسم السابق ، كما أنه أكد أن أفضل نتائج حققتها الجزيرة في التاريخ كانت في عهده سواء خلال المرة السابقة التي تولى فيها القيادة الفنية قبل 6 سنوات أو المرة الحالية التي أصبح الفريق حاليا في صلب المنافسة على الصدارة على الدوري في الأمتار الاخيرة من المنافسة ·
وقال المدرب:من جانبي لست قلقا حول هذا الموضوع فما زال هناك شهرا على إنتهاء بطولة الدوري ، وبدون شك فإن الأوضاع الحالية داخل النادي أفضل مما كانت عليه من قبل ، وأنا منذ توليت المسؤولية اخطط للمستقبل وأسعى لتكوين فريق قوي وقادر على حصد البطولات إن لم يكن هذا الموسم فللمواسم المقبلة ·
وعن توقعاته لموقف اتحاد الكرة بشان تقديم مباراة الجزيرة مع الامارات في الجوله ال20 لبطولة الدوري·،قال:تعودنا من اتحاد الكرة انه عندما نطلب منه طلبا يقابله بالرفض ولن اتكلم في هذه النقطه لعل اتحاد الكرة يوافق من تلقاء نفسه!
وكان نادي الجزيرة قد اقترح على اتحاد الكرة تقديم مؤعد مباريات الجولة الـ20 حتى يمكن للانديه الاستفاده من لاعبي المنتخب الاوليمبي الذي ستجمع يوم 12 مايو الجاري للقاء اوزبكستان في الجولة الخامسة لتصفيات دورة بكين الاوليمبية·
وعما اذا كان للتصريحات الصادرة من نادي الوحده بان الدوري لم يعد ضمن حساباته ومدى تأثيرها على الجزيره؟
اجاب: أظن ان التصريحات التي ادلى بها سمو الشيخ سعيد بن زايد في هذا الصدد كان الهدف منها تخفيف حدة الضغط النفسي والعصبي على لاعبي الوحدة والذين يشاركون في اكثر من اتجاه لكن طبيعي ألا تنال هذه التصريحات من عزيمتنا للاستمرار في النافسة لاننا ندرك ان الوحدة لن يخرج من المنافسة بسهولة وسيكون شريكاً قوياً حتى الرمق الاخير ·