كرة قدم

تيجالي يعزف لحن «الثنائية الرابعة» مع «العنابي»

أبوظبي (الاتحاد)

شهدت الجولة العاشرة لدوري الخليج العربي، العديد من الظواهر منها، أول خسارة للأهلي في البطولة، بعد الفوز في سبع مباريات متتالية، ونجاح الأرجنتيني تيجالي مهاجم الوحدة في تسجيل الثنائية الرابعة له وأيضاً تسجيل سند علي لاعب دبا الفجيرة أول «هاتريك» له.
نجح العين المتصدر في إلحاق الخسارة بـ«الفرسان» في المباراة الثامنة له، بنتيجة كبيرة قوامها ثلاثة أهداف نظيفة، ليوقف «الزعيم» سلسلة انتصارات «الأحمر»، ويمنع لاعبي الأهلي للمرة الأولى من هز الشباك، حيث سجل الأهلي أهدافاً في كل مبارياته في الدوري، واستمرت معاناة دفاع «الفرسان»، حيث استقبل الهدف العاشر في ثامن مبارياته، بعدما اهتزت شباكه في كل المباريات السابقة، بهدف في كل مباراة، لكنها استقبلت ثلاثة أهداف للمرة الأولى منذ بداية الموسم الجاري.
أما «الزعيم» فقد واصل سيطرته على قمة جدول الترتيب للأسبوع السادس على التوالي، وارتفع رصيده إلى 25 نقطة بفارق 4 نقاط عن الأهلي الذي يملك مباراتين مؤجلتين، وحافظ العين على قوة دفاعه الذي لم يستقبل سوى 6 أهداف فقط، ليكون أفضل دفاع في البطولة، بمعدل 0.6 هدف في كل مباراة «أقل من هدف واحد»، وهى المباراة الخامسة لـ«الزعيم» دون اهتزاز شباكه «50% من مبارياته»، كما ارتفع عدد هدافيه هذا الموسم إلى 10 لاعبين أحرزوا له 21 هدفاً، إضافة إلى هدف من «نيران صديقة»، وإن احتسبه موقع لجنة دوري المحترفين لـ عمر عبدالرحمن، وذلك في مباراة دبا الفجيرة.
وأصبح النيجيري إيمانويل إيمينيكي مهاجم العين هداف الفريق هذا الموسم، برصيد 5 أهداف، ويليه البرازيلي فيليبي باستوس لاعب الوسط بـ«أربعة أهداف»، واستمر النجم الموهوب، عمر عبد الرحمن في احتلال صدارة ترتيب أفضل صناع الأهداف، بعدما رفع رصيده إلى 8 تمريرات حاسمة، بما يعادل 36% من إجمالي أهداف فريقه، وبذلك يصل معدل «عموري» إلى صناعة 0.8 هدف في كل مباراة.
وشهدت الجولة إحراز 28 هدفاً في مباريات هذا الأسبوع، بمعدل 4 أهداف في المباراة الواحدة، وهو الأسبوع الثاني «مكرر» في ترتيب أغزر الأسابيع تهديفاً، بالتساوي مع الجولة الأولى، وبفارق هدف عن الجولة السادسة التي اهتزت فيها الشباك 29 مرة.
وإذا كان الأهلي تعرض لهزيمته الأولى في الجولة العاشرة، فإن الجزيرة نجح في استعادة نغمة الانتصارات بعد توقف دام 6 جولات، تعرض خلالها لـ 4 خسائر وتعادلين. صحيح أن «فخر أبوظبي» فاز بنتيجة كبيرة على حساب الشعب، متذيل قائمة الترتيب وصاحب 8 خسائر في البطولة بنتيجة قوامها 5 - 1، إلا أنه مهم للغاية للفريق الكبير، بعد آخر انتصار له قبل 78 يوماً، وكان على حساب الوحدة 3-2 في الأسبوع الثالث من دوري الخليج العربي.
كما استمر دبا الفجيرة في صحوته، بعد الفوز الثاني على التوالي له أمام الإمارات بثلاثة أهداف نظيفة، ولم يتمكن «النواخذة» من تحقيق فوزين متتاليين أبداً منذ بدء البطولة، كما أنه الفوز بفارق أهداف هو الأكبر له هذا الموسم «فارق 3 أهداف»، والمباراة الثانية على التوالي بشباك نظيفة لم تهتز من إجمالي ثلاث مباريات خرج فيها دون أهداف في مرماه، علماً بأن الأولى انتهت بتعادل سلبي أمام الشباب في الجولة الثالثة.
أما بني ياس، ورغم البداية الجيدة مع انطلاقة البطولة، بالفوز في مباراتين متتاليتين، فإن الفريق لم يحرز الفوز، إلا في 3 مباريات فقط حتى الآن، وكان آخر انتصار له أمام الإمارات في الأسبوع الخامس، ومن يومها لم يذق طعم الانتصارات خلال خمس جولات تالية، حيث تعادل مرتين، وتعرض لثلاث خسائر، آخرها هذا الأسبوع أمام النصر بنتيجة 3-2، ورغم أن «السماوي» كان في المركز الثاني عقب مباريات الأسبوع الخامس، فهو حالياً في المركز السابع بعد تلك السلسلة من الإخفاقات التي تسببت في حصده لنقطتين فقط من إجمالي 15 نقطة في آخر خمسة أسابيع.
ويستحق سند علي مهاجم دبا الفجيرة، نجومية الجولة بلا جدال، بعدما سجل أول أهدافه في البطولة الحالية في مباراة فريقه أمام الإمارات، لكنه لم يكتفِ بإحراز هدف، بل 3 أهداف دفعة واحدة «هاتريك»، والغريب أنها ثلاث مباريات لسند فقط مع «النواخذة»، وكلها شارك فيها بديلاً، وأحرز سند هدفه الأول في المباراة بعد مرور دقيقتين فقط على مشاركته في الدقيقة 55، وسجل «الهاتريك» خلال 33 دقيقة لعب فقط، أي بمعدل هدف واحد كل 11 دقيقة تقريباً، وآخر مشاركات سند علي قبل مباراة الإمارات، كانت في الثاني عشر من سبتمبر الماضي أمام بني ياس، ولعب سند 18 دقيقة في المباراة ضمن الأسبوع الثاني، وشارك في 8 دقائق فقط أمام الوحدة في الجولة الأولى.. ليكون إجمالي دقائق لعبه في الدوري حتى الآن 61 دقيقة.
عاد الأرجنتيني تيجالي لاعب الوحدة من الإيقاف، ليواصل هوايته المعتادة هذا الموسم في إحراز الثنائيات، وسجل هدفين في مباراة فريقه «العنابي» أمام الظفرة، وهى الثنائية الرابعة له في البطولة، ليرفع رصيده إلى 12 هدفاً يزيد بها الفارق مع البرازيلي ليما مهاجم الأهلي إلى ثلاثة أهداف لمصلحة الأول، بعدما توقف ليما عن التهديف للمرة الأولى منذ بدء البطولة هذا الأسبوع.
كما واصل البرازيلي جو ألفيس، مهاجم الشباب تألقه اللافت في الآونة الأخيرة، وأحرز هدفه الثامن في البطولة ليدخل في صراع الهدافين هو الآخر، حيث قاد فريقه إلى الفوز الثاني على التوالي محرزاً هدف المباراة الأول، والتي انتهت بفوز الشباب 4-1 على حساب الفجيرة، ولم يتوقف جو عن التسجيل منذ الأسبوع السادس، وللجولة الخامسة على التوالي.

أهداف العين
توزعت أهداف العين الـ22 في مسابقة دوري الخليج العربي ما بين 10 لاعبين بقيادة النيجيري إيمينيكي الذي سجل 5 أهداف، مقابل 4 أهداف للبرازيلي فيلبي باستوس، وثلاثة لسعيد الكثيري، وثنائية لراشد عيسى، ميونج لي، عمر عبدالرحمن، وهدف لمحمد فوزي، محمد عبدالرحمن، دياكيه، ريان بابل.