الاقتصادي

الاتحاد للطيران توقع اتفاقية تمويل إسلامي بـ 400 مليون دولار



وقعت الاتحاد للطيران، الناقل الوطني لدولة الإمارات العربية، أمس اتفاقية تمويل إسلامي لتملك 4 طائرات إيرباص
A043-005 تسلمتها العام الماضي بقيمة 400 مليون دولار (1,46 مليار درهم)·
وبموجب الاتفاقية، تقوم مجموعة سيتي المصرفية بالاشتراك مع بنك أبوظبي التجاري بدور منظمي القرض المشتركين ومسؤولي ضبط الحسابات لائتلاف من ستة مصارف مشاركة في تمويل الصفقة وهي: مصرف إيه بي سي الإسلامي وبنك الخليج الأول وبنك قطر الوطني وبنك ستاندرد تشارترد، أما المنسقان الأساسيان فهما: البنك العربي الأفريقي الدولي ومؤسسة بنك الصين للإنشاءات فرع هونج كونج· وتعتبر هذه الصفقة الإسلامية الأولى من نوعها لـ ''الاتحاد للطيران'' وأكبر صفقة إسلامية تقوم بها شركة طيران على مستوى العالم·
وقال جيمس هوجان الرئيس التنفيذي لدى الاتحاد للطيران، في تصريحات صحفية أمس: ''إن هذه الاتفاقية أعطت بعداً آخر لـ''الاتحاد للطيران''· وبالتالي، نثمن ثقة الشركات والمصارف المحلية والعالمية، والتي تعمل في أطر من الشراكة مع شركة الاتحاد للطيران حيث إن كلفة التمويل الموقع عليها في هذه الاتفاقية بين الاتحاد للطيران ومجمع المصارف الممولة تمثل إنجازاً مهماً على المستوى العالمي· ونأمل أن يستمر هذا النوع من الشراكة بيننا في المستقبل· وأضاف: من جهتنا، سيتم التركيز خلال المرحلة الأولى من تنفيذ خطة عملنا المعدة للسنوات الثلاث القادمة وتحقيق استراتيجية النمو وذلك عبر تأسيس قاعدة تجارية وتعزيز موقعنا في قطاع السياحة وتعميق الثقة بمجتمع الأعمال العالمي· ونتطلع للعمل مع شركاء يتفهمون احتياجات شركائنا المساهمين ومتطلبات عملنا''
وأثنى هوجان على مستوى الدعم التي قدمته حكومة أبوظبي والتأثير الإيجابي لهذه العلاقة الطيبة على مستقبل الطيران في أبوظبي والمنطقة· ويتألف أسطول الاتحاد للطيران حالياً من 25 طائرة وسيصبح عددها 31 مع نهاية السنة، حيث ستقوم الاتحاد بتسلم طائرتي إيرباص
A033-002 وأربع طائرات إيرباص A043-006·
وقال الرئيس التنفيذي للناقلة: ''تمكنت الاتحاد للطيران خلال فترة زمنية قصيرة نسبياً من تحقيق نمو سريع غير مسبوق وأصبحت تُعرف بأسرع خطوط الطيران نمواً، كما أنها رفعت بريادتها مقاييس الجودة في قطاع الطيران حيث أصبح من الصعب الوصول إلى تلك المقاييس''· من جهته، قال محمد الشروقي العضو المنتدب لمجموعة سيتي المصرفية في الشرق الأوسط والمدير التنفيذي للبنك في دولة الإمارات: '' نفخر باختيارنا من قبل ''الاتحاد للطيران''، الناقل الوطني لدولة الإمارات، بالتنسيق للاتفاقية، مشيراً إلى أن مجموعة سيتي تعرف بتنسيقها للعديد من الاتفاقيات التمويلية الإسلامية عبر بنك سيتي للاستثمار الإسلامي، ويشرفنا أن نساهم في دخول الاتحاد للطيران في هذا السوق سريعة النمو''·
وقال إيرفين نوكس الرئيس التنفيذي لبنك أبوظبي التجاري: ''تعد هذه الاتفاقية خطوة مهمة في علاقتنا المميزة مع الاتحاد للطيران، مؤكداً التزام ''أبوظبي التجاري'' بتقديم الدعم المستمر لكبريات الشركات في أبوظبي، والتي تعتبر الاتحاد للطيران في مقدمتها· وقال: نتطلع لتقديم كل دعم ممكن لمساندة الناقل الوطني للدولة لتوسيع نشاطاته وتنمية أسطوله من الطائرات خلال السنة المقبلة''·