أخيرة

سعوديون يتنازلون عن القصاص من أمهم

أفرجت إدارة السجون بمدينة الطائف بالمملكة العربية السعودية عن سيدة خمسينية متهمة بقتل زوجها حرقاً بمنزلهم، ذلك بعد تنازل أولياء الدم (أبنائها)، بحسب صحيفة "عكاظ" السعودية.


وكان حريق اندلع في إحدى الغرف بالمنزل الذي تسكنه المرأة مع زوجها وأطفالها الخمسة في منطقة الحوية بالطائف، أدى إلى وفاة الأب متأثراً بالحروق، وخلال التحقيقات اعترفت السيدة بتعمدها قتل زوجها وأنها هي من أشعلت النار، وجرى إحالتها إلى هيئة التحقيق والادعاء العام ومنها إلى المحكمة الجزائية بالطائف.


وعقب الإفراج عنها، التقت السيدة أبناءها، ودخلت في نوبة بكاء، بعدما أنهت معاناة ثلاثة أعوام قضتها خلف القضبان.