منوعات

اغتيال زوجين أمام طفليهما

اغتيل زوجان فرنسيان أمام طفليهما في منزلهما في قرية بمحافظة "لو وغارون" في جنوب غرب فرنسا.


وقالت صحيفة "لو بوينه" الفرنسية إن الزوجان كانا يستعدان لتوصيل طفليهما (5 و 10 سنوات) إلى مدرستهما.


وقد أبلغ الطفلان في حدود الثامنة والنصف صباحا عن اغتيال والديهما، الذين ليس لهما تاريخ إجرامي.


حضرت عناصر الدرك حيث عثرت على جثتي الوالدين وكلاهما يبلغ من العمر 42 عاما ملقاتين على الأرض أمام مرآب المنزل.


وقد شهد أن الطفلين اغتيال والديه، بحسب مصادر قريبة من التحقيق.


فور وقوع الحادث، فر الطفلان حيث عثر على أحدهما وهو ما يزال تحت تأثير الصدمة بينما اختبأ الثاني داخل المنزل حيث اتصل بالإسعاف.


وأقيمت إجراءات أمنية مشددة في عموم المحافظة للعثور على المهاجم المقنع الذي يحمل بندقية.


وقد أودع الطفلان في مستشفى حيث يخضعان للحماية.


وتعمل الزوجة في مكتب للهندسة المعمارية بينما يعمل الزوج مديرا لفرع إقليمي لشركة كبيرة للمقاولات.


واستبعدت النيابة أي عمل إرهابي. وقالت إن الأمر يتعلق بجريمة في القانون العام.


ولم يتم توقيف الجاني كما لم يوقف أي شخص على ذمة القضية.


وقال مصدر قريب من الزوجين إن الجريمة تتعلق على الأرجح بتهديدات كان قد تلقاها الزوج منذ فترة.