الرياضي

سباق اليوم الوطني للقدرة ينطلق بالوثبة اليوم

من المؤتمر الصحفي للإعلان عن تفاصيل السباق (الصور من المصدر)

من المؤتمر الصحفي للإعلان عن تفاصيل السباق (الصور من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

بتوجيهات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة رئيس مجلس إدارة نادي أبوظبي للفروسية، وبرعاية من مهرجان سموه العالمي للخيول العربية الأصيلة، ومجلس أبوظبي الرياضي، والأرشيف الوطني، والوطنية لإنتاج وتسويق الأعلاف والدقيق، والمسعود، وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، وطيران الإمارات، ينطلق اليوم على ميادين قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة سباق اليوم الوطني للقدرة لمسافة 120 كلم، الذي ينظمه نادي أبوظبي للفروسية، بالتنسيق مع اتحاد الفروسية، وبالتعاون مع قرية الإمارات العالمية للقدرة بالوثبة.
ويأتي تنظيم السباق احتفاءً باليوم الوطني الـ 44، ويشارك فيه 150 من نخبة الفرسان والفارسات من الإسطبلات المختلفة في الدولة، وتم رصد 11سيارة دفع رباعي جوائز عينية للفائزين.
وقسم السباق إلى أربع مراحل، تبلغ مسافة المرحلة الأولى 40 كلم وتم ترسيمها بالأعلام الزرقاء، وتبلغ مسافة الثانية التي رسمت بالأعلام الصفراء 35 كلم، فيما تبلغ مسافة الثالثة التي تم ترسيمها بالأعلام الحمراء 25 كلم، فيما تبلغ مسافة الرابعة والأخيرة والتي تم ترسيمها بالأعلام البيضاء 20 كلم.
وتقرر أن يكون عمر الحصان المشارك في السباق 6 سنوات فما فوق، وعلى أن يكون الحد الأعلى لنبض الحصان 64 نبضة في الدقيقة، كما تقرر أن يكون الحد الأدنى للوزن 60 كيلو جراما، ويتخلل فترات السباق راحة إجبارية للخيول والفرسان تتراوح بي 40 و50 دقيقة.
ووضعت اللجنة المنظمة عدداً من الضوابط التي يتوجب على الفرسان والمدربين الالتزام بها، ومنها عدم الازدحام داخل البوابة البيطرية، حيث يسمح بالدخول لشخصين فقط، وسوف يتعرض للعقوبة كل من يحاول تأخير الخيل، كما لا يسمح للطاقم المرافق بالتواجد في مداخل البوابة البيطرية، ويمنع استخدام السوط والمهماز واللجام الطويل جداً، وشددت اللجنة على وجوب عرض أي خيل ينسحب، بعد انطلاق السباق على الطبيب البيطري المسؤول قبل مغادرته السباق، وتمنع أيضا الأطقم المرافقة في المحاور من اقتراب السيارات من الخيول، وكذلك القيام بأي عمل يزعج الخيول المشاركة، أو يؤثر على أدائها، كما يمنع إعطاء الماء أو أي نوع من المساعدة من داخل السيارات.
أعلن ذلك عدنان سلطان النعيمي مدير عام نادي أبوظبي للفروسية، خلال المؤتمر الصحفي الذي عقد ظهر أمس الأول في جناح مهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان بفندق القرم الشرقي في أبوظبي، بحضور د. عبدالله الريس مدير الأرشيف العام، ولارا صوايا المدير التنفيذي لمهرجان سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، رئيس الاتحاد الدولي لأكاديميات سباقات الخيول «ايفهرا»، رئيس لجنة سباقات السيدات والفرسان المتدربين في الاتحاد الدولي «إفهار»، وأحمد سعيد المرزوقي ممثل محكمة أبوظبي الرياضية، وستيفانو دانيري ممثل الشركة الوطنية لتسويق وإنتاج الأعلاف والدقيق.
وتقدم النعيمي بالتهنئة إلى حكومة وشعب الإمارات بهذا اليوم الغالي على القلوب، وأكد أن الجميع بذلوا جهوداً متواصلة لتنفيذ توجيهات وتعليمات سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، بتوفير كل الترتيبات والأدوات اللازمة لإنجاح سباق اليوم الوطني للقدرة، حتى يعكس صورة مشرفة، والتي أصبح من الأنشطة المتميزة في الإمارات والعالم ووجه الشكر إلى الرعاة الرسميين للسباق.
وأضاف بانه تم تخصيص 11 سيارة دفع رباعي توزع على الفائزين.
وأضاف: «الاستعدادات اكتملت في قرية الإمارات العالمية للقدرة لاستضافة السباق، حيث تم تجهيز مسارات السباق بألوان المراحل المختلفة، وتحديد نقاط المساعدة للفرسان المشاركين، وتم تجهيز منطقة الفحص البيطري لتسهيل مهمة الفحص عقب ختام كل مرحلة، بحيث تتاح الفرصة للمشاركين للاطلاع على نتيجة الفحص». ووجه النعيمي الشكر إلى مجلس أبوظبي الرياضي والى الرعاة الرسميين، مشيدا بإسهاماتهم العديدة في دعم أنشطة الفروسية بشكل عام وسباقات القدرة بشكل خاص ليكون ذلك حافزاً ودافعاً لمواصلة فرسان الإمارات تفوقهم وأيضاً جذب الشباب لممارسة أنشطة الفروسية بمختلف أنواعها.