الاقتصادي

شركات الطيران تطلق إنترنت الجيل الرابع على رحلاتها

الشركات تزيد من سرعات الإنترنت على متن الطائرات (أرشيفية)

الشركات تزيد من سرعات الإنترنت على متن الطائرات (أرشيفية)

من المنتظر أن تقوم شركات الطيران في أوروبا وغيرها، بربط طائراتها بإنترنت الجيل الرابع السريع، لتوجه بذلك ضربة لتلك الشركات التي لا تزال قابعة في الحقب الأولى غير المتصلة بالشبكة العنكبوتية. وأعلنت شركة الأقمار الصناعية إنمار سات والهولندية للاتصالات، عن عقد شراكة يمكن بموجبها لملايين المسافرين في أوروبا، استخدام هواتفهم الذكية والأجهزة الإلكترونية الأخرى، على متن الطائرات في الجو تماماً كما يفعلون على الأرض.
وأكدت إنمار سات، أن ضغوطات السوق هي التي دفعت بالقطاع للبحث عن حل للمشكلة التقنية الشائكة، بتقديم ربط قوي وسريع بالطائرات أثناء تحليقها في الفضاءات المختلفة.
ويقول ليو مونديل، مدير قسم الطيران في إنمار سات:«هدفنا هو حمل تجربة الموجة العريضة التي تعود عليها الناس، من الأرض إلى السماء. وأود أن أشير إلى مساهمة الهولندية للاتصالات في هذا المشروع الاستثماري».
ومن المتوقع أن توحد الشراكة بين إنمار سات والهولندية، الشبكة لتوفير تغطية لكافة أعضاء الاتحاد الأوروبي الـ 28. وبهذه الطريقة تكون لديها المقدرة لتوفير الدخول للإنترنت، عبر الأقمار الصناعية عند الارتفاعات الشاهقة ولشبكة الهولندية للاتصالات في المناطق القريبة من المطارات، حيث ارتفاع وتيرة الطلب.
كما توشك إنمار سات، على بلوغ المراحل النهائية من وضع نظام لثلاثة أقمار صناعية منفصلة لتوفير نظام تغطية عالمي عالي السرعة، حيث أطلقت آخر قمر في أغسطس الماضي. ومن المخطط أن تسلك لوفتهانزا، هذا النهج بحلول العام المقبل والتي ستقوم لاحقاً أيضاً باختبار الشبكة الأوروبية قبيل عملية إطلاق كبيرة مخطط لها في 2017.
وتقول إنمار، إن السرعات التي تقدمها الشراكة، تفوق بنسبة كبيرة تلك التي توفرها جوجو، الشركة التي تستخدم شبكة الجوال في الولايات الأميركية المختلفة لتقدم خدمات لأكثر من 2400 طائرة تجارية ولنحو 6800 خاصة. كما من المتوقع، أن تزود جوجو، نحو 500 طائرة في العام المقبل بنظام ربط الأقمار الصناعية من الجيل الثاني يوفر سرعات تزيد على 70 ميجابايت في الثانية.
وحصلت جوجو في أغسطس الماضي على إذن من الإدارة الأميركية الفيدرالية للطيران، للبدء في تجربة نظام ربط الجيل الثاني على متن الطائرات، حيث من المتوقع أن تبدأ في الخدمة التجارية خلال العام الحالي. وأعلنت الشركة عن التعاقد مع سبع شركات طيران لاستخدام نظام ربطها.
لكن تمكن بعض المسافرين من استخدام الموجة العريضة أثناء رحلاتهم بالفعل. وتقدم باناسونيك، ما تسميه الخدمة العالمية الأولى من ربط الموجة العريضة، وهي الوحيدة المتوافرة في العالم حالياً التي تسمح للمستخدمين بالدخول للإنترنت ومشاهدة الفيديوهات على الشاشة المثبتة على ظهر المقعد المقابل أو في جهاز الهاتف المحمول نفسه.
لكن تصور إنمار سات، خدمتها العالمية الخاصة بها، أكثر سلاسة، وتقوم على شبكة واحدة من الأقمار الصناعية، بدلاً من خليط من الشبكات بجانب توفيرها لسرعات أكثر ثقة.

نقلاً عن: «فاينانشيال تايمز»