صحيفة الاتحاد

ألوان

سماء أبوظبي تزدان بعروض الألعاب النارية

الألعاب النارية تضيء سماء أبوظبي (من المصدر)

الألعاب النارية تضيء سماء أبوظبي (من المصدر)

أبوظبي (الاتحاد)

أضاءت الألعاب النارية ليل أبوظبي باللون الأبيض والأحمر والأخضر، لتبعث شعوراً بالفخر والبهجة بين الجمهور من المواطنين والمقيمين الذي يحتفلون معاً بروح الاتحاد، وتشكل الألعاب النارية التي أقيمت وستقام في مواقع مختلفة من الإمارة لوحات فنية رائعة في سماء أبوظبي ليستمتع الزوار من خلالها بمشاهدة عروض خلابة تمتزج فيها الألوان الزاهية والرائعة المنبعثة من الألعاب النارية في منظر رائع لترسم البهجة على وجوه الكبار قبل الصغار من الجمهور الملتف لرؤية هذه العروض وهي تشكل أجمل اللوحات الزخرفية في سماء أبوظبي.
واحتشد الجمهور في مهرجان الشيخ زايد التراثي في الوثبة، وكورنيش أبوظبي، واستمتع بالألعاب النارية، التي ازدانت بلون العلم الإماراتي. حيث علت صيحات الفرح مع لحظة بدء عروض إطلاق الألعاب النارية أمس الأول في تمام الساعة الثامنة مساءً، وأتبعها أمس عروض على كورنيش أبوظبي وخور المقطع، واستاد هزاع بن زايد في العين، وفي مدينة زايد، السلع، دلما بالمنطقة الغربية.
ويعد هذا اليوم مناسبة يترقبها الجميع في الإمارات، ليظهروا فخرهم واعتزازهم بذكرى الاتحاد، فقد عمت الاحتفالات باليوم الوطني الـ44 جميع أنحاء الإمارات، من خلال الأنشطة والفعاليات التي تستهدف جميع الفئات العمرية وتعمل على تعزيز الهوية الوطنية وغرس مشاعر الفخر بالإنجازات.

أبوظبي تحتفل باليوم الوطني الـ 44
استعراضات غنائية فلكلورية في مسيرة جزيرة ياس
أبوظبي (الاتحاد)

?ضمن ?احتفالات ?أبوظبي ?باليوم ?الوطني ?الـ44 ?وفي ?مشهد ?تعبيري ?عن ?الشعور ?الوطني ?بأهمية ?هذا ?اليوم ?وتجذره ?في ?الوجدان ?الإماراتي، ?تشهد ?جزيرة ?ياس ?اليوم ?الخميس ?3 ?ديسمبر، ?من ?4 ?عصراً ?ولغاية ?9 ?مساءً ?المسيرة ?الرسمية «?روح ?الاتحاد» ?التي ?تنظمها ?هيئة ?أبوظبي ?للسياحة ?والثقافة ?بالتعاون ?مع ?القيادة ?العامة ?لشرطة ?أبوظبي.
وتتقدم المسيرة السيارات المزينة بألوان علم الإمارات بمرافقة الفرق الوطنية الموسيقية العسكرية والخيّالة، إلى جانب استعراضات تراثية وغنائية فلكلورية وبمؤثرات صوتية وبصرية تجسد الهوية الوطنية.
ويأتي هذا الاحتفال الجماهيري ضمن أجواء احتفالية وطنية موحدة يتفاعل بها الجمهور ويكوّن عنصراً رئيسياً في تشكيل هذا المشهد الاحتفالي الوطني الجماهيري، علماً بأن الدعوة عامة، حيث يبدأ التجمع في جزيرة ياس الساعة 2 ظهراً.