الرياضي

باوزوليس يتصدر منافسات التحكم بالطائرات اللاسلكية

مراد المصري (دبي)


تصدر الليتواني دونتاس باوزوليس منافسات اليوم الأول لبطولة التحكم بالطائرات اللاسلكية على الأنغام الإيقاعية، بعدما جمع 2000 نقطة في ختام الجولتين الأولى والثانية اللتين أقيمتا في دبي مول، وذلك مع انطلاق منافسات بطولة العالم للرياضات الجوية التي تقام برعاية سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، فيما تحولت سماء دبي إلى لوحة فنية أنيقة رسمتها الطائرات الاستعراضية ومناطيد الهواء طوال فترة التدريبات أمس.
وخطف منطاد البطولة الأضواء خلال تواجده في منطقة برج خليفة، وسط اهتمام كبير من زوار دبي مول والسياح المتواجدين في المنطقة، وتم التقاط صور خلابة له مع البرج، ضمن الحملة الترويجية للحدث.
حضر انطلاق فعاليات التحكم بالطائرات اللاسلكية على الأنغام الإيقاعية، يوسف الحمادي مدير البطولة، ماجد البستكي رئيس اللجنة الإعلامية، وعدد من أعضاء اللجنة المنظمة وفرق العمل، وممثلي الاتحاد الدولي للرياضات الجوية، إلى جانب حشد كبير من الجماهير. وأكد يوسف الحمادي، أن إقامة هذا النوع من المنافسات جاء ليمنح عشاق الرياضات الجوية القدرة على التعرف على أنواع جديدة من المسابقات التي تضمها البطولة الأضخم من نوعها على مستوى تاريخ الرياضات الجوية، ويجعل منها واحدة من الأحداث المتنوعة التي تضم مسابقات خارجية وداخلية تناسب كافة المتابعين لها، وتمنحهم تنوعا في المتابعة ما بين المواقع المختلفة سواء في نادي سكاي دايف دبي في المارينا ومرغم أو دبي مول، حيث حرصنا أن تكون هذه المنافسات في مركز تجاري للوصول إلى أكبر شريحة من الجماهير، وتعريفهم بالحدث وجعلهم يتابعون فعاليات شيقة.
وفرض الليتواني دونتاس باوزوليس نفسه نجما لليوم الأول دون منازع، بعدما حقق 1000 نقطة في الجولة الأولى و1000 في الثانية، علما أن اليوم الختامي للمنافسات يشهد إقامة جولتين أيضا، ليتقدم بفارق جيد عن أقرب مطارديه الصربي آلان جوليفسيك الذي جمع 1894,56 نقطة، بواقع 951,327 نقطة في الجولة الأولى و943.231 نقطة في الثانية، فيما جاء بالمركز الثالث الأميركي أر جي جريار الذي حقق 1830,78 نقطة، بواقع 915,929 في الأولى، لكن تراجع أداؤه في الجولة الثانية وجمع 914,847 نقطة.
وبقي الأميركي ديفن ماكجراث على مقربة من المقدمة، بعدما جاء بالمركز الرابع برصيد 1824,37 نقطة، بواقع 926,991 في الأولى و897,380 في الثانية.
وحل التشيكي بليشتا ماريك بالمركز الخامس بمجموع 1762,48 نقطة، والإيطالي فيليبو ماتيراتزي بالمركز السادس بمجموع 1753,87 نقطة، والإسباني أندريس ليوني بالمركز السابع بمجموع 1753,81 نقطة.
واحتل الفرنسي جوليان هيشت المركز الثامن برصيد 1738,44 نقطة، والسويسري كريستيان أوبليجير بالمركز التاسع برصيد 1593,55 نقطة، والبريطاني ستيف شافر بالمركز العاشر برصيد 1538,33 نقطة.
وجاء البولندي بيوتر كوفالسكي برصيد 1509,81 نقطة، فيما خرج الألماني من الحسابات بعدما جمع 876,106 في الجولة الأولى ولم يتمكن من إنجاز الجولة الثانية.
وعبر اليوناني أنطونيس بابادوبولوس، المشرف على هذه المسابقة من الاتحاد الدولي للرياضات الجوية، عن إعجابه بالتنظيم المميز للحدث واختيار دبي مول لهذا النوع من المنافسات، حيث أضاف الحضور الجماهيري المزيد من المتعة والإثارة على الفعاليات، إلى جانب توفر كافة الاحتياجات من شاشات العرض العملاقة والموسيقى الإيقاعية المميزة.
وأوضح بابادوبولوس، أن الاستعانة بثلاثة حكام من أصحاب خبرات كبيرة في هذا المجال للإشراف على المنافسات، وهم: الألماني بيتر أوهليج والفنلندي إيسا إيرولا والكندي هاري إليس، فيما تم تحديد 9 عناصر لتحديد العلامات التي يحصل عليها كل مشارك، أبرزها: طريقة الطيران ومراعاة التغيير في الاتجاهات والزوايا، وكيفية التأقلم مع الإيقاع من حيث مواكبة النغمة الموسيقية والثبات عن التحرك، مع وجود الانطباع العام النابع من الالتزام بالوقت المحدد ومراعاة السلامة العامة واختيار المواقع المناسبة للحركات.
من جانبه أكد الليتواني دونتاس باوزوليس، أن تصدر الترتيب في اليوم الأول يمنحه راحة وقدرة أكبر على التركيز في الجولتين المقبلتين، والتفكير بحصد المركز الأول الذي جاء إلى دبي خصيصا من أجله، وقال: جمع ألفين نقطة في اليوم الأول نتيجة أكثر من رائعة، ربما توقعت أن أتصدر الترتيب لكن ليس بهذا الفارق، على العموم يجب مواصلة العمل واللعب بجد من أجل التفوق، أحاول أن أحقق أفضل نتيجة وأن أمنح الجماهير التي تتوافد إلى المنافسات المتعة التي يستحقونها».
وعبر الصربي آلان جوليفسيك، عن عدم استسلامه وسعيه للتفكير بالمركز الأول فقط، وقال: فارق النقاط ليس كبيرا بين المركز الثاني والخامس، وهو الأمر الذي يجعلني مطالبا بالسعي نحو تحسين مجموع نقاطي، والتفكير باللحاق بالمتصدر، لأن التراخي سيجعلني خارج منصة التتويج بواحدة من الميداليات الثلاث».
وتابع: «حاولت أن أقدم أفضل أداء ممكن، حيث حضرت العديد من المفاجآت لتقديمها خصيصا للجماهير في دبي، وأتمنى أن تساهم إقامة هذه المنافسات بجذبهم بشكل أكبر لهذا النوع من الرياضات التي يمكن ممارستها هنا على نطاق واسع مع توافر كافة الإمكانيات اللازمة لها».

برنامج اليوم
يحفل برنامج اليوم الثاني بالكثير من المنافسات والفعاليات المختلفة، حيث تتواصل منافسات سباقات المناطيد «آير شيب» على فترتين صباحية، بداية من السادسة والنصف صباحا، ومسائية في الساعة الرابعة عصرا، فيما تنطلق الساعة 11 صباحاً منافسات الاستعراضات الجوية للطائرات النفاثة والشراعية، على أن تقام أيضاً منافسات الباراموتور. كما سيكون نادي سكاي دايف في مرغم، على الموعد مع منافسات الطيران العام التي تنطلق الساعة التاسعة صباحا، وتسبقها بداية من الساعة السابعة صباحا منافسات القفز بالمظلات بأنواعه المختلفة، فيما تشهد الفترة الصباحية في منطقة ديزرت بالم إقامة منافسات الدقة في الهبوط للمظليين.

توافد دولي على المركز الإعلامي
دبي (الاتحاد)

افتتح سعيد حارب رئيس اللجنة المنظمة المركز الإعلامي للبطولة، بحضور ماجد البستكي رئيس اللجنة الإعلامية وأحمد المرزوقي نائب رئيس اللجنة الإعلامية، والتقى حارب الإعلاميين الذين تواجدوا في المركز، واطمأن على سير العمل به ليكون إضافة مهمة للحدث.
ويشهد المركز الإعلامي توافداً كبيراً من ممثلي وسائل الإعلام الدولية، الذين حضروا من مختلف دول العالم لتغطية الحدث ونقله بكل مباشر عبر مختلف الوسائل من صحف ومجلات ومواقع إلكترونية متخصصة في الرياضات الجوية ورياضات المغامرات.

النيادي: الإبهار والروعة عنوان التحدي
دبي (الاتحاد)

شهدت المواقع الرئيسية للبطولة تدريبات مكثفة على مدار يوم أمس، وتحديدا الاستعراضات الجوية في نادي سكاي دايف مارينا، حيث زينت الطائرات موقع البطولة وسط متابعة من الجماهير الحاضرة والمتواجدة في المنطقة لمتابعة العروض الشيقة، كما زينت المناطيد سماء المنطقة أيضا، فيما من المتوقع أن تكون الفترة المسائية شهدت انطلاقات المنافسات الرسمية لهذه الفئة.
من جانبه تحول نادي سكاي دايف مرغم، إلى مركز لتجمع القافزين بالمظلات، وذلك مع إقامة تدريبات مكثفة بمشاركة أعداد كبيرة في مختلف التخصصات للتدرب على الأجواء.
وتواجد نصر النيادي، نائب رئيس اللجنة المنظمة، في مرغم رفقة يوسف الحمادي مدير البطولة وماجد البستكي رئيس اللجنة الإعلامية، للاطلاع على التحضيرات الأخيرة للحدث، ولقاء القافزين المشاركين والترحيب بهم للمشاركة في المنافسات والاستمتاع بالبطولة الأضخم من نوعها على مستوى الرياضات الجوية.
وعبر النيادي عن تقديره للجهود الكبيرة التي قامت بها فرق العمل على مدار الفترة الماضية، والسعي لتقديم حدث يكون عنواه الإبهار والروعة في كل الجوانب، فيما أبدى سعادته بالمشاركة القياسية لنخبة من الرياضيين من مختلف دول العالم، بما من شأنه أن يجعل المنافسات المقبلة ذات مستويات متقاربة وندية كبيرة على كل الأصعدة.
وتمنى النيادي التوفيق لجميع فرق العمل والمشاركين لتقديم حدث يواكب تطلعات سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس دبي الرياضي، الداعم الأول للرياضات الجوية، الذي وجه بإقامة هذا الحدث الكبير الذي يعتبر نقطة انطلاقة جديدة للرياضات الجوية سواء على مستوى المنطقة أو العالم، ويساهم بتعزيز مستويات هذه الرياضات ونشرها على نطاق أوسع في مختلف التخصصات وبما يناسب المهارات المختلفة لشبابنا ويحفزهم على الإبداع.