ألوان

تأهل أسامة محبوب في الحلقة التاسعة من «محمد عبده وفنان العرب»

لحظة خروج المشتركة العمانية وتأهل المشترك اليمني (من المصدر)

لحظة خروج المشتركة العمانية وتأهل المشترك اليمني (من المصدر)

دبي (الاتحاد)

تأهل المشترك أسامة محبوب من اليمن إلى التصفيات النهائية من برنامج «محمد عبده وفنان العرب»، وذلك بعد منافسة قوية مع المشتركة بشاير بن هاشل من سلطنة عمان في جولة شاركت فيها النجمة المصرية آمال ماهر كضيفة وعضو لجنة تحكيم في الحلقة التاسعة من البرنامج إلى جانب الفنان الكويتي عبد الله الرويشد والفنانة السورية أصالة نصري، وحضور فنان العرب محمد عبده في أول ظهور تلفزيوني باهر للفنان الكبير في أضخم برنامج غنائي جديد على شاشات التلفزة العربية، لتقديم المواهب العربية الشابة ومنحها الفرصة الحقيقية للتعبير عن قدراتها الفنية في عالم الغناء والنجومية والشهرة.

سكة السلامة
قبل انطلاق الحلقة التي بثت مساء أمس الأول على شاشة قناة دبي الأولى وقناة سما دبي، أعلن الإعلامي الإماراتي أحمد عبد الله والإعلامية رؤى الصبان استكمال مجموعة التقارير الخاصة عن حياة ونشأة فنان العرب، حيث تناول تقرير الحلقة التاسعة مرحلة الثمانينيات والتسعينيات وانتشار أغاني فنان العرب في أوروبا وبلاد الاغتراب، كذلك تقديمه أغنية عن المرأة السعودية وكرة القدم وتقديمه أنماطاً موسيقية جديدة في عالم الأغنية الخليجية.
بعدها قدمت آمال ماهر أغنيتها الأولى «سكة السلامة» لتنضم بعدها إلى أعضاء لجنة التحكيم وسط ترحيب عبد الله الرويشد وأصالة، وتبدأ أولى المنافسات التي أشرف عليها الملحن عصام كمال، مع المشتركة الأولى ربا الحلبي من سوريا التي قدمت أغنية «حول يا غنام» من القدود الحلبية، في حين قدم المشترك أسامة محبوب من اليمن أغنية «ما أقدر والنبي أوعدك» لعبد الرب إدريس بأداء لافت، فيما نجحت المشتركة راوية الماديلي من المغرب في تقديم أغنية «قالوا لي العيد» لسلوى القطريب بأداء هادئ على حد تعبير لجنة التحكيم وفنان العرب.

تصفيات نهائية
وقبل أن تعلن نتيجة المنافسة دعا أحمد ورؤى المشتركين الثلاثة إلى الصعود إلى خشبة المسرح، والوقوف على «ميزان الدرجات ومنصة الخطر» لمعرفة من سيغادر منافسات هذه الحلقة، ووسط أجواء من الترقب تم الإعلان عن خروج المشتركة السورية التي نالت أقل نتيجة «41 درجة»، فيما بقي المشترك اليمني الذي نال أعلى نسبة تصويت «55 درجة» والمشتركة المغربية التي نالت «43 درجة».
وقدمت آمال ماهر ثاني أغنياتها في هذه الحلقة، حيث تفاعل الجمهور مع أغنية «أنا حبيتك»، لتنطلق بعد ذلك الجولة الأخيرة من المنافسة بين المشتركين، مع المشتركة بشاير بن هاشل من سلطنة عمان في أغنية «أكثر من أول» لأحلام، قبل أن يتم دعوة المشترك اليمني والمشتركة المغربية إلى خشبة المسرح من جديد لمعرفة من سيغادر المنافسات ويهبط به «ميزان الدرجات» إلى الأسفل.
ومع نيل المشتركة العمانية «56 درجة» انحصرت منافسات هذه الحلقة بين أسامة محبوب من اليمن، وبشاير بن هاشل من سلطنة عمان لتقديم إحدى أغاني فنان العرب والتأهل إلى المنافسات النهائية للفوز باللقب، حيث اختار أسامة أغنية «وينك يا درب المحبة»، واختارت بشاير أغنية «أواه يا قلبي»، قبل أن تقدم آمال ماهر ومحمد عبده «ديو» أغنية «بس لحظة»، وليحسم تصويت لجنة التحكيم النتيجة لصالح المشترك اليمني الذي نال «60 درجة»، في حين نالت المشتركة العمانية «54 درجة» من أصل «60 درجة» لكل من عبد الله الرويشد وأصالة نصري وآمال ماهر.
وفي نهاية الحلقة أعلن أحمد عبد الله ورؤى الصبان عن قائمة المتأهلين إلى التصفيات النهائية، والتي تضم كلاً من: سلوى العمري من البحرين، وصلاح محسن من المغرب، وأحمد وجدي من مصر، ومنتصر الفارسي من سلطنة عمان، وعزت محمد من مصر، وأماني النوري من لبنان، ومحمد الخامس من الجزائر، ومروة قريعة من تونس، ودانيال عياش من لبنان، وأسامة محبوب من اليمن.