الإمارات

جمعية المعلمين تبحث افتتاح فرعين في أبوظبي ودبي



الشارقة - ''وام'': عقد مجلس إدارة جمعية المعلمين اجتماعه الأول بعد اجتماع الجمعية العمومية العادية السابع والعشرين الذي عقد مؤخراً، وتم خلال الاجتماع توزيع المناصب الإدارية على أعضاء المجلس·
وقرر مجلس الإدارة مخاطبة ديوان الفريق أول سمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة من أجل فتح مقر للجمعية في العاصمة أبوظبي·
كما قرر المجلس مخاطبة ديوان صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي من أجل فتح مقر للجمعية في إمارة دبي·
فيما تقررت مخاطبة الفروع بشأن عقد لقاء في كل فرع لمناقشة مستجدات الميدان التربوي على ان ترفع التوصيات لمجلس الإدارة لصياغتها ورفعها للجهات صاحبة الاختصاص·
وقرر مجلس الإدارة تشكيل المكتب التنفيذي في الشارقة لمناطق دبي والشارقة وعجمان وأم القيوين على أن يتم الانتهاء من تشكيل مكاتب شؤون المعلمات قبل موعد اجتماع مجلس الإدارة القادم·
وناقش المجلس موضوع ملتقى المعلمين الخليجيين المقرر عقده في الشارقة من قبل رابطة المعلمين الخليجيين في شهر نوفمبر من العام الحالي وبناء على ذلك شكلت لجنة لمتابعة هذا الأمر وإعداد تصور بذلك·
ووافق المجلس أيضا على طلب فتح فرع للجمعية في منطقة دبا الحصن بإمارة الشارقة وإرسال رسالة عاجلة إلى اللجنة التربوية في المجلس الوطني بشأن ترتيب لقاء معها لمناقشة المستجدات على الساحة التربوية·
ووافق المجلس كذلك على إعداد دراسة مقارنة مع دول مجلس التعاون فيما يختص برواتب التقاعد والبدلات التي يحصل عليها المعلمون في تلك الدول ومقارنتها بالوضع في دولة الإمارات·
من ناحية أخرى قرر مجلس الإدارة رفع برقية تأييد إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة ''حفظه الله'' وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي وحكام الإمارات بمناسبة انطلاق استراتيجية دولة الإمارات العربية المتحدة ذلك المشروع الوطني التنموي الهام وتعهدت الجمعية بأنها ستكون من الجنود الأوفياء في ترجمة مفردات هذه الاستراتيجية إلى واقع ملموس·