الاقتصادي

6,8 مليار درهم خسائر سوقية للأسهم المحلية

يوسف البستنجي (أبوظبي)

انخفضت القيمة السوقية لأسواق الأسهم المحلية بنحو 6,8 مليار درهم خلال جلسة تداولات الأمس، بضغط من قطاعات العقار والبنوك والاتصالات التي أغلقت في المنطقة الحمراء، نتيجة ضعف طلبات الشراء، جراء حالة التردد والحذر وسط توقعات برفع سعر الفائدة الأميركية واستمرار انخفاض أسعار النفط.
وانخفض مؤشر سوق الإمارات المالي الصادر عن هيئة الأوراق المالية والسلع خلال جلسة تداول الأمس بنسبة 0,97% ليغلق على 4262,15 نقطة، وشهدت القيمة السوقية انخفاضاً بقيمة 6,8 مليار درهم لتصل إلى 691,02 مليار درهم، وقد تم تداول ما يقارب 265,88 مليون سهم بقيمة إجمالية بلغت 350,46 مليون درهم خلال جلسة التداول من خلال 3834 صفقة.
وقال وائل أبومحيسن المدير العام لشركة الأنصاري للخدمات المالية: إن السوق عامة في حالة ترقب وانتظار، ويتزامن ذلك مع قرب دخول الأسواق في إجازة طويلة نسبيا، ما يدفع المتعاملين للتريث والحذر.
وأوضح أن هناك حالة ترقب لمعرفة اتجاهات أسعار الفائدة على الدولار الأميركي خلال شهر ديسمبر، حيث يتوقع رفع أسعار الفائدة على الدولار، ما أدى إلى ارتفاع سعر الدولار مقابل العملات الأخرى، بنسبة عالية خلال الأيام القليلة الماضية، في وقت استمر فيه انخفاض أسعار النفط.
وأضاف: هذه العوامل مجتمعة تجعل التداولات ضعيفة، خاصة والأسواق على أبواب الإجازة الأمر الذي يدفع المتعاملين للتردد، مشيرا إلى أن معظم المتعاملين حاليا في الأسواق المحلية هم من المضاربين.
وقال: لم نلاحظ وجود طلبات شراء كبيرة، خلال جلسة الأمس، الطلبات كانت محدودة، والسيولة ضعيفة.
وأضاف«الكثير من المتعاملين سافروا خارج الدولة». وتفصيلاً، بلغ عدد الشركات التي تم تداول أسهمها 61 من أصل 128 شركة مدرجة في الأسواق المالية.
و حققت أسعار أسهم 22 شركة ارتفاعاً في حين انخفضت أسعار أسهم 28 شركة بينما لم يحدث أي تغير على أسعار أسهم باقي الشركات.
و جاء سهم «مجموعة الإمارات للاتصالات» في المركز الأول من حيث الشركات الأكثر نشاطاً حيث تم تداول ما قيمته 88,48 مليون درهم موزعة على 5,84 مليون سهم من خلال 405 صفقات، وجاء سهم «شركة أرابتك القابضة» في المركز الثاني من حيث الشركات الأكثر نشاطاً حيث تم تداول ما قيمته 36,64 مليون درهم موزعة على 33,47 مليون سهم من خلال 605 صفقة.
حقق سهم «دانة غاز» أكثر نسبة ارتفاع سعري حيث أقفل سعر السهم على مستوى 0,47 درهم مرتفعاً بنسبة 14,63% من خلال تداول 54,65 مليون سهم بقيمة 25,05 مليون درهم، وجاء في المركز الثاني من حيث الارتفاع السعري سهم «أبوظبي الوطنية للطاقة» ليغلق على مستوى0,50 درهم مرتفعاً بنسبة 13,64% من خلال تداول 8,35 مليون سهم بقيمة 4,1 مليون درهم.
سجل سهم «إسمنت الفجيرة» أكثر انخفاض سعري في جلسة التداول حيث أقفل سعر السهم على مستوى 1,25 درهم مسجلاً خسارة بنسبة 7,41% من خلال تداول 3,55 مليون سهم بقيمة 4,44 مليون درهم، تلاه سهم «بنك أبوظبي الوطني» الذي انخفض بنسبة 6,01% ليغلق على مستوى 8,13 درهم من خلال تداول 0,84 مليون سهم بقيمة 7,08 مليون درهم.
و منذ بداية العام بلغت نسبة الانخفاض في مؤشر سوق الإمارات المالي 6,94% وبلغ إجمالي قيمة التداول 196,48 مليار درهم، وبلغ عدد الشركات التي حققت ارتفاع سعري 34 من أصل 128 وعدد الشركات المتراجعة 83 شركة.
و يتصدر مؤشر قطاع «الاتصالات» المرتبة الأولى مقارنة بالمؤشرات الأخرى ومحققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 40,1563% ليستقر على مستوى 3013,95 نقطة مقارنة مع 2150,42.نقطة تلاه مؤشر قطاع «السلع الاستهلاكية» ومحققاً نسبة ارتفاع عن نهاية العام الماضي بلغت 33,3% ليستقر على مستوى 1965,58 نقطة مقارنة مع 1473,78 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الصناعة» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 5,8% ليستقر على مستوى 981,601 نقطة مقارنة مع 1043,05 نقاط تلاه مؤشر قطاع «النقل» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 9,6% ليستقر على مستوى 3128,31 نقطة مقارنة مع 3462,18 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الخدمات» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 11% ليستقر على مستوى 1368,70 نقطة مقارنة مع 1554,19 نقطة تلاه مؤشر قطاع «التأمين» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 12% ليستقر على مستوى 1304,11 نقطة مقارنة مع 1498,28 نقطة تلاه مؤشر قطاع «البنوك» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 15% ليستقر على مستوى 2938,50 نقطة مقارنة مع 3483,67 نقطة تلاه مؤشر قطاع «العقار» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 15% ليستقر على مستوى 4900,65 نقطة مقارنة مع 5819,32 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الطاقة» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 24% ليستقر على مستوى 70,2 نقطة مقارنة مع 93,0418 نقطة تلاه مؤشر قطاع «الاستثمار والخدمات المالية» ومحققاً نسبة انخفاض عن نهاية العام الماضي بلغت 29% ليستقر على مستوى 3449,88 نقطة مقارنة مع 4893,55 نقطة.

«التأمين المتحدة» تطفئ ديونها وتعيد زيادة رأس المال قبل نهاية العام
أبوظبي (الاتحاد)

وافقت هيئة الأوراق المالية والسلع على تخفيض رأس مال شركة التأمين المتحدة من 100 مليون درهم إلى 50 مليون درهم بهدف إطفاء الخسائر، ومن ثم زيادة رأس مال الشركة في نفس يوم الإجراء إلى 100 مليون درهم، بناء على قرار الجمعية العمومية غير العادية للشركة بتاريخ 2 يوليو 2015، وذلك على أن يتم استكمال الإجراء في موعد أقصاه 31 ديسمبر 2015، بحسب إشعار صادر عن الشركة أمس، موجه لإدارة سوق أبوظبي للأوراق المالية.
ودعت الشركة دائنيها لأن يقدموا مطالباتهم والمستندات الثبوتية لديونهم خلال 30 يوماً، وفي حال اعتراضهم على عملية التخفيض، تقوم الشركة بتقديم الضمانات الكافية للوفاء بالديون المؤجلة لهم.