دنيا

حدائق دبي··· جنات على الأرض ووجهات سياحية عائلية



دبي- فداء طه:


يوم لطيف يمكنك قضاؤه في أي من حدائق دبي مصطحبا عائلتك وأصدقاءك مفترشين الأرض ملتحفين السماء، لكي تمارس هواياتك المفضلة وتحظى بوجبة شواء لذيذة أعددتها بنفسك، وتستمتع برؤية أطفالك يلهون، فتضم هذه الرحلة إلى جانب ذكريات جميلة أخرى في ألبوم حياتك··

أغراض مختلفة

تتميز حدائق دبي بمزايا عديدة، فمنذ عام ،1974 عند إنشاء أول الحدائق العامة فيها، حديقة مشرف، بدأت شبكة الحدائق والمساحات الخضراء في المدينة بالتوسع سريعا، وهي تضم الآن أكبر عدد من الحدائق في الإمارات العربية المتحدة، ست حدائق عامة كبرى، و13 حديقة سكنية، تنتشر على مساحة 500 هكتار، وهنالك مشاريع قادمة حيث أعدت دبي خطة بعيدة الأمد لجعل المساحات الخضراء تحتل 8 بالمائة من أرضها، وهو رقم يتناسب مع المعايير الدولية·
وتخدم حدائق دبي غرضين هامين، أولهما تأمين مرافق ترفيهية لسكان المدينة، وهي مهمة أنجزت بشكل جيد، حيث يزور الحدائق الخمس الرئيسية حوالي 5 ملايين شخص سنوياً، كما يزور الحدائق السكنية الصغيرة نحو مليوني شخص سنوياً، وتعتبر الحدائق والمناطق الخضراء جزءاً حيوياً من عملية تخطيط المدينة، فهي ليست مريحة للعين فقط، بل تساعد على تقليل التلوث الهوائي في المدينة·

حديقة مشرف

تشكل حديقة مشرف، مثالاً جيداً على تناسق الطبيعة والعناية، حيث تعتبر منطقة طبيعية من الأشجار الجميلة عددها 40الف شجرة، وقد بلغت تكاليف إنشائها 16 مليون درهم· وتحتضن الحديقة مرافق ترويحية وترفيهية أخرى مثل المسابح ومناطق ألعاب الأطفال والمسطحات الخضراء ومناطق الرحلات والشواء، كما توفر هذه الحديقة مجموعة متنوعة من الألعاب الترفيهية للأطفال والكبار كلعبة الحصان الدائري والجمال الطائرة وسفينة الببغاء والسيارات والقطار الدائري ولعبة القفز الترفيهية·
ثم تأتي حديقة الخور التي توفر مناظر رائعة لخور دبي، ويمكن الوصول إليها بالقارب، وهي مجهزة بثلاثة مهابط للطائرات المروحية، وبملعب جولف صغير، ومدرج مسرحي يتسع لـ1200 شخص·
هذه الحديقة تشكل أهمية كبرى بالنسبة لمحبي النباتات والحدائق، حيث تحتوي على 280 نوعاً من النباتات التي زرعت في الإمارات العربية المتحدة لأول مرة، كما يستطيع الزوار مشاهدة طريقة الري بالأفلاج، والتي كانت مستخدمة في الدولة على نطاق واسع في الماضي·

حديقة الصفا

أما حديقة الصفا، فتقع إلى جانب شارع الشيخ زايد، وهي تحتوي على مروج خضراء واسعة، تغطي أكثر من 80 بالمائة من مساحتها الكلية، كما تضم حديقة الصفا قرية مرورية، تحتوي على سيارات تعمل بالبطارية، وطرق مزودة بإشارات المرور، ومعابر مشاة، وهي مثالية لتعليم الأطفال قواعد وأنظمة السير، وهناك أيضاً عجلة هوائية ضخمة، وقاعة مكيفة تحتوي على كثير من الألعاب، وقطار يجوب الحديقة·
أما حديقة شاطئ الجميرا، فتعتبر أول حديقة شاطئية في دبي، وتمتاز باختلاف مستويات ارتفاع الأرض بها مكونة مجموعة من التلال الخضراء التي تضم مناطق للتنزه والألعاب والأنشطة الترويحية·
توفر الحديقة خدمة تأجير الأسرّة والمظلات للراغبين في الاستمتاع بأشعة الشمس الذهبية، كما توفر خدمة تحديد مناطق السباحة بعوامات السلامة البحرية لتوضح مناطق السباحة الآمنة، وتتوفر فيها ألعاب ترفيهية مسلية على الشاطئ كالقارب السريع وقارب الموز والبراشوت الطائر·
وتغطي حديقة شاطئ جميرا مساحات كبيرة من المسطحات الخضراء يبلغ إجمالي مساحتها الكلية 26 الف متر مربع، بالإضافة إلى تزويد شاطئ البحر بمجموعة من أشجار النارجيل التي تشكل ظلالاً جميلة ومنظراً خلاباً على الشاطئ·

حديقة الممزر

تمتد حديقة الممزر على مساحة 99 هكتاراً، وتقع على مساحة ساحلية شمال ميناء الحمرية، ضمن ضاحية الممزر السكنية، وإضافة إلى الشواطئ الخمسة المتوفرة في الحديقة، يستطيع الزوار الاستمتاع بحوض السباحة الكبير، المقسم إلى مناطق للأطفال والكبار، كما تتوفر في الحديقة مرافق كغرف تغيير الملابس، غرف الاستحمام، ومرافق الإنقاذ والإسعاف الأولي· وهناك أكثر من 30 منطقة للشواء على الشاطئ الخامس·
إن أهم ما يميز حديقة الممزر من الناحية الجمالية والترفيهية أنها حديقة شاطئية، كما تحتضن مرافق ترويحية وترفيهية أخرى مثل الشاليهات والمسابح ومناطق ألعاب الأطفال والمسطحات الخضراء ومناطق الرحلات والشواء·
تحتضن الحديقة خدمات متنوعة منها خدمات تأجير الشاليهات، خدمات الشواطئ، الخدمات الرياضية، خدمات مناطق الرحلات و الشواء، خدمات، المسابح، والخدمات الترفيهية، خدمات المرافق العامة، خدمات إدارة الحديقة·
وقد تم تزويد الحديقة بمختلف ألعاب الأطفال وفقاً لأحدث المواصفات العالمية، وبإمكان زوارها التمتع بجولات لطيفة في الحديقة والاستمتاع بالأجواء الهادئة عن طريق ركوب القطار أو استئجار الدراجات الهوائية، بالإضافة إلى ذلك تضم الحديقة مسرحاً يتسع لعشرة آلاف شخص ويحتضن هذا المسرح العديد من الفعاليات الترفيهية وبشكل خاص أثناء العطلات والأعياد والمهرجانات·

حديقة زعبيل

وتعتبر حديقة زعبيل، التي افتتحت حديثا عروس الحدائق في دبي، وتقع بين المركز التجاري العالمي والكرامة، وتعد واحدة من أكبر المرافق من نوعها في المنطقة، حيث تنفق البلدية حوالي 200 مليون درهم في تطوير بنيتها التحتية، وقد اجتذبت حتى الآن أكثر من 300 مليون درهم على شكل استثمارات من القطاع الخاص لتطوير مرافق ذات تقنية عالية للزوار، ويتوقع أن تصل استثمارات القطاع الخاص إلى 500 مليون درهم·
تبلغ مساحة هذه الحديقة 46 هكتاراً صممت بحيث تمثل التقنية الحديثة، ويتم تطويرها على مرحلتين، وتقدم الحديقة سينما ثلاثية الأبعاد، إضافة إلى عروض تفاعلية ذات تقنية عالية تشمل عروضاً تعليمية وترفيهية، وسيتم تقسيم هذه المعارض إلى ثلاثة أقسام، منطقة الاتصالات، منطقة التقنية، ومنطقة الطاقة البديلة·
وتضم منطقة الاتصالات عدداً من المعارض المتخصصة في الاتصالات، تشمل إطار تسلق موسيقي خاص بالأطفال، معرض الأقمار الاصطناعية الذي يوضح النظام الشمسي والأقمار الاصطناعية الدائرة فيه، وسباقاً صوتياً يتبارى فيه المتنافسون بقوة أصواتهم·
أما المنطقة التقنية فتقدم معارض تشمل مكعبات تفاعلية تتجاوب مع الحضور واللمس، وسيارات يتم تشغيلها صوتياً، ومتاهة ''روبوتية'' يحاول الزوار عبورها دون أن يكتشف الأشخاص الآليون مكانهم، ومصارعة مع ''الروبوتات''·
وتقدم منطقة الطاقة البديلة معارض للطاقة المستمدة من الشمس، الرياح، الحرارة الجغرافية، والأمواج، وتسمح العديد من هذه المعارض للزوار بالتباري مع بعضهم ضمن فرق لتوضيح كفاءتهم في التحكم بأشكال مختلفة من الطاقة البديلة· هذا يشمل سباقات السيارات التي تستخدم الطاقة الشمسية، وقوارب تعمل بالدواسات توضح طاقة الريح، وتضم العلامات المميزة للمشروع أيضاً مدرجاً مبنياً على أرض علوها ثمانية أمتار، وبحيرة لقوارب الدواسات، مع نافورة ارتفاعها 25 متراً·