عربي ودولي

أوغلو: إسقاط مقاتلة روسية قد يتكرر وجثة الطيار لدينا

أكد رئيس الوزراء التركي أحمد داوود أوغلو أنه من الممكن تكرار حادثة إسقاط الطائرة الروسية في ظل وجود تحالفين لهما أهداف مختلفة ما لم يكن هناك تنسيق في سوريا.


ولم يستبعد أوغلو إسقاط مقاتلة روسية مجدداً مثلما حدث الأسبوع الماضي، بعد اختراقها الأجواء التركية وعدم امتثال الطائرة للتحذيرات التركية بحسب تركيا.


وقال اوغلو إن جثة الطيار الروسي الذي لقي حتفه بعد أن أسقطت تركيا طائرة روسية يوم الثلاثاء، نقلت إلى تركيا في وقت متأخر من مساء أمس السبت وسيجري تسليمها إلى موسكو.


ولم يذكر كيف نقلت الجثة إلى هاتاي في جنوب تركيا ولكنه قال إن الملحق العسكري الروسي سيتوجه إلى هناك اليوم  ضمن إجراءات تسليم الجثة.


وتدهورت العلاقات بين البلدين بشكل كبير منذ الواقعة التي حدثت يوم الثلاثاء وفرضت روسيا إجراءات عقابية اقتصادية وألغت اتفاقا بشأن دخول الأتراك البلاد دون تأشيرة في حين سعت تركيا لتهدئة التوترات وترى أن المحادثات التي تستضيفها باريس بشأن تغير المناخ والتي ستبدأ هذا الأسبوع فرصة لاصلاح العلاقات.


وتشن كل من روسيا والولايات المتحدة -مع حلفائها الآخرين وبينهم تركيا- ضربات جوية ضد تنظيم "داعش" وجماعات أخرى.


وتتبادل روسيا وتركيا الاتهامات بمساعدة الدولة الإسلامية ولكن كل منهما تقول إنها تقاتل المتشددين الذين يسيطرون على مساحات واسعة من الأراضي في العراق وسوريا.


ويتهم الغرب روسيا بدعم الرئيس السوري بشار الأسد وباستغلال حملتها الجوية لمساعدته بدلا من استهداف تنظيم "داعش".


وتريد تركيا رحيل الأسد وتدعم مقاتلي المعارضة السورية.