الرياضي

هزاع بن زايد يزور القرية التراثية

أبوظبي (وام)

التقى سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، مستشار الأمن الوطني نائب رئيس المجلس التنفيذي لإمارة أبوظبي، خلال زيارته إلى غرفة عمليات شرطة أبوظبي، ضمن فعاليات الفورمولا-1 في جزيرة ياس، معالي بيار مودي وزير الأمن والاقتصاد في مقاطعة جنيفا السويسرية، حيث أطلع سموه الوزير على غرفة العمليات في جزيرة ياس، وشرح له دورها وأهدافها.
وتناول اللقاء بين سموه والوزير السويسري تعزيز التعاون المشترك، خاصة في المجالات الاقتصادية والأمنية، وتمنى سموه للوزير الضيف طيب الإقامة في الدولة.
وكان في استقبال سموه، معالي اللواء محمد خلفان الرميثي نائب القائد العام لشرطة أبوظبي، وعدد من المسؤولين في الغرفة.
وشملت جولة سمو الشيخ هزاع بن زايد آل نهيان، زيارة القرية التراثية المصاحبة لسباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا-1 والمقامة على حلبة مرسى ياس بتنظيم من هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة، حيث شهد سموه فعاليات القرية وأنشطة الجهات المشاركة، مشيداً بحسن تنظيمها، مؤكداً سموه ضرورة إبراز هوية الإمارات وتاريخها، وتقديم الموروث الثقافي الإماراتي الأصيل لزوار الدولة وضيوفها.

برج الشمس.. الفورمولا-1 من كل الاتجاهات
أبوظبي (الاتحاد)

هناك العديد من المعالم المميزة التي تتفرد بها ياس عن بقية حلبات العالم، لاسيما وأن تصميمها الفريد جعل منها عروس الفورمولا-1، ومن بين هذه الصروح التي يتضمنها برج الشمس الذي تم تخصيصه لضيوف الدولة من الملوك والرؤساء والأمراء الذين يتواجدون لمتابعة السباق العالمي، ويتميز البرج بالعديد من المميزات أبرزها، تصميمه الرائع بالشكل الدائري، كما أنه يتفرد بكونه المكان الوحيد في الحلبة الذي يمكن من خلاله مشاهدة كافة أجزاء السباق في مختلف أنحاء المضمار، سواء في الشرق أو الغرب، وكذلك الجهة الشمالية والجهة الجنوبية.
ويتمتع الحضور في قلب برج الشمس، بمشاهدة العديد من المناظر الطبيعية الخلابة لسحر أبوظبي، سواء ملاعب الجولف في ياس لينكس، وكذلك المياه التي تحيط بالحلبة من كل مكان وكذلك عالم فيراري مدينة الألعاب المغطاة الأكبر على مستوى العالم.
«الاتحاد» أتيحت لها الفرصة للتعرف على المشهد من أعلى نقطة في برج الشمس، من خلال جولة تصويرية للمشهد العام من أعلى سطح البرج،
أكد أحمد الكعبي رئيس الشؤون الحكومية بحلبة ياس، أن تصميم برج الشمس الرائع جعل منه المكان الأبرز والأميز داخل الحلبة، خصوصاً وأنه المكان الوحيد الذي يمكن من خلاله التعرف على كافة أجزاء الحلبة بدقة شديدة ودون أي عناء.
وقال: إن هذا المكان هو الأروع داخل الحلبة، ولا يمكن لأحد أن يتخيل روعة المشهد من خلاله لاسيما وأنه يجمع بين العديد من المعالم المميزة بجزيرة ياس، من بينها ما هو طبيعي مثل الماء والخضرة، وكذلك المباني والفنادق التي تم تشييدها مقابل الحلبة وكذلك المراكز التجارية والمباني السكنية الرائعة، وأيضا إمكانية رؤية مسجد الشيخ زايد الكبير الذي يعد واحداً من أهم مساجد العصر الحديث على مستوى العالم.